‘‘النشامى‘‘ يتطلع للخروج بنتيجة ايجابية في مواجهة قبرص اليوم

تم نشره في السبت 19 أيار / مايو 2018. 11:00 مـساءً
  • المنتخب الوطني لكرة القدم - (الغد)

بلال الغلاييني

عمان – يشهد ستاد عمان الدولي عند الساعة 11 مساء اليوم، اللقاء الودي الذي يجمع المنتخب الوطني لكرة القدم ونظيره القبرصي، والذي يأتي ضمن مراحل الإعداد الذي يخضع اليه المنتخب الوطني تحضيرا لخوض نهائيات كأس آسيا التي تقام في الإمارات خلال شهر كانون الثاني (يناير) المقبل، حيث يلعب المنتخب الوطني في المجموعة الثانية التي تضم إلى جانبه منتخبات أستراليا وفلسطين وسورية، بينما يستعد المنتخب القبرصي لخوض تصفيات الأمم الأوروبية التي تنطلق اعتبارا من شهر أيلول (سبتمبر) المقبل.
ويسعى المنتخب من خلال هذه المواجهة إلى تقديم عرض طيب يمكنه من الخروج بنتيجة ايجابية تعزز من ثقته في مواصلة التحضير بالشكل المناسب من جهة، وتوجيه رسالة اطمئنان إلى جماهير الكرة بقدرة "النشامى" على تحقيق المطلوب في النهائيات الآسيوية التي تعتبر المحطة الأهم في مشواره في المرحلة المقبلة.
وكان المنتخب الوطني ومنذ يوم الثلاثاء الماضي قد دخل في معسكر تدريبي مغلق، استغله الجهاز الفني بقيادة الوطني جمال أبو عابد على تكثيف الوجبات التدريبية خصوصا في الفترة المسائية تركزت على الجوانب البدنية والفنية الشاملة، في حين ينتظر أن تكون تشكيلة الـ 23 التي أعلن عنها الجهاز الفني منذ بداية التحضير لهذه المواجهة قد اكتملت في التدريب المسائي أمس من خلال مشاركة اللاعبين أحمد عبدالستار وموسى التعمري ويزن العرب ويوسف النبر وبراء مرعي بعد مشاركتهم مع فريقي الجزيرة وشباب الأردن في المباراة النهائية لبطولة كأس الأردن.
وتضم قائمة النشامى اللاعبين عامر شفيع، معتز ياسين، احمد عبد الستار، طارق خطاب، انس بني ياسين، براء مرعي، يزن العرب، محمد الدميري، ابراهيم دلدوم، عدي زهران، احسان حداد، عبيدة السمارنة، رجائي عايد، احمد سمير، بهاء عبد الرحمن، خليل بني عطية، يوسف النبر، موسى التعمري، يوسف الرواشدة، ياسين البخيت، يزن ثلجي، حمزة الدردور وجيمي سياج.
وينتظر أن يستغل المدير الفني أبو عابد العدد المسموح به من التبديلات في لقاء الليلة، للوقوف على الجاهزية الفنية والبدنية لأكبر عدد من اللاعبين، في الوقت الذي ينتظر أن يزج بالتشكيلة المناسبة القادرة على تحقيق المطلوب، خصوصا وأن الفريق القبرصي يعتبر من الفرق الجيدة في القارة الأوروبية ولديه مجموعة من اللاعبين الجاهزين لخوض اللقاء، والذين حضروا مع الفريق بعد مشاركتهم في البطولات المحلية في بلادهم وكان اخرها المباراة النهائية لبطولة الكأس، وقبل ذلك كان الفريق يخوض مباراتين أمام منتخبي بلجيكا ومونتغيرو.
وكان الفريق القبرصي قد وصل أول من أمس، وخضع إلى تدريب على ملعب الكرامة بمدينة الحسين للشباب، فيما تدرب أمس على ستاد عمان الدولي.
الاتحاد يطمئن على النشامى
وتابع نائب رئيس الاتحاد مصطفى الطباع إلى جانب عضو الهيئة التنفيذية منصور عبيدالله والأمين العام سيزار صوبر، جانبا من تمارين المنتخب الوطني، حيث أكد الطباع حرص الاتحاد برئاسة سمو الأمير علي على تقديم كل الامكانيات المتاحة لدعم مسيرة المنتخب الوطني، وايصاله إلى النهائيات الآسيوية بأفضل جاهزية ممكنة.
بدوره، لفت صوبر إلى أهمية المرحلة الحالية وضرورة تحقيق الانتصارات حتى في المباريات الودية، للاطمئنان على جاهزية النشامى قبيل كأس آسيا.
وأضاف: المرحلة القادمة تشهد تركيزا مباشرا على المنتخب الوطني واعداده بالشكل المطلوب للنهائيات القارية.. الاتحاد سيقدم كل امكانياته لدعم مسيرة النشامى، سعيا لظهوره بالصورة التي نتمناها ونتطلع لها في الإمارات 2019.
من ناحية أخرى دعا اتحاد اللعبة الجماهير وعشاق المنتخب الوطني حضور المباراة بعد أن تقرر فتح الأبواب مجانا أمام الجماهير للوقوف خلف المنتخب الوطني وتشجيعه في هذه المباراة، في الوقت الذي قرر التلفزيون الأردني نقل المباراة على الهواء مباشرة عبر قناة الأردن الرياضية، مثلما سيقوم التلفزيون القبرصي بنقل المباراة على الهواء مباشرة بالتعاون والتنسيق مع إدارة التلفزيون الأردني.

التعليق