فرنسا تحطّم أحلام الكروات وتحرز اللقب الثاني في تاريخها

تم نشره في الأحد 15 تموز / يوليو 2018. 11:00 مـساءً
  • المنتخب الفرنسي على منصة التتويج لحظة تسليمه كأس العالم أمس -(أ ف ب)

موسكو- أحرزت فرنسا لقبها الثاني في كأس العالم لكرة القدم أمس الأحد وأنهت حلم كرواتيا بتحقيق لقبها الأول عندما تغلبت عليها 4-2 في واحدة من أكثر المباريات النهائية إمتاعا وامتلاء بالأحداث خلال عقود.
وتقدمت فرنسا 2-1 في الشوط الأول بعدما هزت الشباك بفضل هدف عكسي من ماريو مانزوكيتش وركلة جزاء من انتوان غريزمان احتسبها الحكم بعد اللجوء لحكم الفيديو المساعد وفيما بينهما أدرك إيفان بريشيتش التعادل لفترة قصيرة لكرواتيا التي خاضت النهائي للمرة الأولى.
وأضاف بول بوغبا وكيليان مبابي هدفين متتاليين في منتصف الشوط الثاني ليقربا فرنسا من اللقب لكن مانزوكيتش استفاد من خطأ الحارس هوغو لوريس ليقلص الفارق ويفتح الباب أمام 20 دقيقة أخيرة متوترة.
لكن فرنسا صمدت أمام الروح المعنوية العالية لكرواتيا لتحرز اللقب للمرة الثانية بعد نجاحها على أرضها قبل 20 عاما وتضمن عدم تكرار ما حدث قبل عامين عندما خسرت نهائي بطولة اوروبا أمام البرتغال في باريس.
وضمن الفوز أن يكون ديدييه ديشان قائد فرنسا في 1998 الرجل الثالث الذي يحرز كأس العالم كلاعب ومدرب بعد البرازيل ماريو زاغالو والالماني فرانز بيكنباور.
وهذه هي أكثر مباراة نهائية تشهد أهدافا منذ فوز انجلترا 4-2 على المانيا الغربية بعد وقت إضافي في 1966 والأعلى في الوقت الأصلي بعد تغلب البرازيل 5-2 على السويد قبل 60 عاما.
وبدأت كرواتيا بقوة لكنها تأخرت بهدف عندما حول مانزوكيتش، الذي أحرز هدف الفوز على انجلترا في الوقت الإضافي في الدور قبل النهائي، ركلة حرة نفذها غريزمان برأسه عن طريق الخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 18 ليصبح أول لاعب يحرز هدفا عكسيا في المباراة النهائية لكأس العالم. وهذا هو الهدف العكسي رقم 12 في روسيا 2018.
وأدى ذلك إلى أن تهتز شباك كرواتيا أولا للمرة الرابعة على التوالي في أدوار خروج المغلوب لكن بريشيتش، الذي أحرز هدف التعادل ضد انجلترا، أعاد الأمور لنصابها بإدراك التعادل بعد ذلك بعشر دقائق بتسديدة منخفضة قوية بعدما لعب شيمه فرساليكو كرة بضربة رأس داخل منطقة الجزاء بعد ركلة حرة نفذها لوكا مودريتش.
لكن بريشيتش تحول من بطل إلى شرير عندما لمس الكرة بيده بعد ركلة ركنية وبعد استشارة حكم الفيديو المساعد احتسب الحكم الارجنتيني نيستور بيتانا ركلة الجزاء رقم 28 في البطولة وهو رقم قياسي آخر.
وتقدم جريزمان ليهز الشباك بهدوء في الدقيقة 38 وهو هدفه الرابع في البطولة.
وعند هذه اللحظة كان الشوط الأول الذي يشهد العدد الأكبر من الأهداف في النهائي منذ 1974 عندما تقدمت المانيا الغربية 2-1 على هولندا وهي النتيجة انتهت بها المباراة.
وكان الأمر قاسيا على كرواتيا التي ركض لاعبوها أكثر من فرنسا. وبدأت كرواتيا الشوط الثاني بالهجوم وواصلت التفوق في المواجهات الفردية في الهواء وكل الالتحامات وتقدمت نحو منطقة جزاء فرنسا.
لكن دفاع فرنسا، الذي أثار الإعجاب طيلة البطولة، صمد قبل ان يتقدم 3-1 بعد ساعة عندما اشترك مبابي وغريزمان في تهيئة الكرة إلى بوغبا عند حدود منطقة الجزاء الذي ارتدت تسديدته الأولى بقدمه اليمنى من دفاع كرواتيا قبل أن يسددها بقدمه اليسرى في الشباك.
وبعد اللجوء إلى الوقت الإضافي لثلاث مباريات متتالية بدت فرصة كرواتيا في انتفاضة أخرى ضئيلة لكنها انتهت بعد ذلك بست دقائق عندما انطلق لوكاس هرنانديز من الناحية اليسرى ومرر إلى مبابي الذي سدد كرة منخفضة في شباك الحارس دانييل سوباشيتش وهو الهدف الرابع للاعب البالغ عمره 19 عاما في البطولة.
وبعد خطأ سيء من لوريس أحيت كرواتيا آمالها عندما حاول حارس فرنسا مراوغة مانزوكيتش لكن مهاجم يوفنتوس لمس الكرة إلى داخل الشباك.
وواصلت كرواتيا، التي خسرت أمام فرنسا في الدور قبل النهائي في ظهورها الأول في كأس العالم 1998، ضغطها لكن طاقتها انتهت بينما حافظت فرنسا على الفوز.
واحتفلت الصحف الفرنسية عبر مواقعها الإلكترونية بإنجاز منتخب بلادها بعد التتويج بكأس العالم للمرة الثانية، وكتبت صحيفة "بروفانس": "فرنسا بطلة العالم بالفوز على كرواتيا 4-2 بفضل الصلابة والقوة.. وتحصد النجمة الثانية".
ووصفت مجلة "فرانس فوتبول" الانتصار بـ"يوم المجد"، وكتبت صحيفة "ليكيب": "مونديال جديد"، فيما وعنونت "لو باريزيان" قائلة: "الزرق أبطال العالم".
وأشادت صحيفة "لو فيجارو" بالإنجاز، قائلة: "بعد 20 عاما.. الأزرق بطلا للعالم"، ومن جانبها كتبت صحيفة "لو موند": "الأزرق بطل العالم".
ديشان فخور
وأعرب ديدييه ديشان، المدير الفني للمنتخب الفرنسي، عن سعادته الغامرة، بالتتويج بلقب كأس العالم، وقال ديشان في تصريحات لقناة TF1 الفرنسية عقب المباراة: "إنه أمر جميل ورائع، أن يكون أحد اللاعبين بطلا للعالم في سن التاسعة عشر. لم نلعب مباراة كبيرة ولكننا أظهرنا جودة عالية وعقلية رائعة خلال المواجهة، ونجحنا في تسجيل 4 أهداف".
وأضاف: "نستحق الفوز، لقد أتينا من بعيد بعد عمل كبير استمر لمدة 55 يومًا، ونحن الآن على قمة العالم لأربع سنوات مقبلة، خسارة اليورو أضرت بنا كثيرًا منذ عامين، ولكننا الآن حققنا التتويج الأفضل في العالم، نحن فخورون لكوننا فرنسيين".
مودريتش أفضل لاعب ومبابي أفضل ناشئ
واختير قائد المنتخب الكرواتي لوكا مودريتش أفضل لاعب في كأس العالم 2018، والفرنسي كيليان مبابي أفضل لاعب ناشئ، بحسب ما أعلن الاتحاد الدولي للعبة (فيفا).
إلى ذلك، اختير حارس مرمى المنتخب البلجيكي تيبو كورتوا أفضل حارس مرمى في البطولة.-(وكالات)

مباراة فرنسا كرواتيا في سطور

المباراة: فرنسا - كرواتيا 4-2
الملعب: لوجنيكي في موسكو
الجمهور: 78011 متفرجا
الدور: النهائي
الحكم: الارجنتيني نستور بيتانا
- الاهداف:
فرنسا: ماريو ماندزوكيتش (18) وانتوان غريزمان (38 من ركلة جزاء) وبول بوغبا (59) وكيليان مبابي (65)
كرواتيا: ايفان بيريشيتش (28) وماريو ماندزوكيتش (69)
- الانذارات:
فرنسا: نغولو كانتي (27) ولوكاس هرنانديز (41)
كرواتيا: شيمي فرساليكو (90+2)
- التشكيلتان:
- فرنسا: هوغو لوريس- بنجامان بافار، رافايل فاران، صامويل أومتيتي، لوكاس هرنانديز- نغولو كانتي (ستيفن نزونزي، 55)، بول بوغبا- بليز ماتويدي (كورنتان توليسو، 73)، أنطوان غريزمان، كيليان مبابي- أوليفييه جيرو (نبيل فقير،81)
المدرب: ديدييه ديشان
- كرواتيا: دانيال سوباشيتش- شيمي فرساليكو، ديان لوفرن، دوماغوي فيدا، ايفان سترينيتش (ماركو بياتسا، 82)- ايفان راكيتيتش، لوكا مودريتش- أنتي ريبيتش (اندري كراماريتش، 71)، مارسيلو بروزوفيتش، ايفان بيريشيتش- ماريو ماندزوكيتش -(وكالات)

التعليق