الرزاز يتعهد بحل جذري لمشكلة بركة البيبسي البيئية خلال أسبوع

تم نشره في الاثنين 16 تموز / يوليو 2018. 11:00 مـساءً - آخر تعديل في الثلاثاء 17 تموز / يوليو 2018. 09:22 صباحاً
  • من المصدر
  • من المصدر
  • من المصدر

إحسان التميمي وحسين الزيود

الزرقاء- تفقد رئيس الحكومة، الدكتور عمر الرزاز، بركة الببسي في لواء الرصيفة  خلال زيارة مفاجئة، حيث أوعز الرزاز للجهات المختصة في العمل على حل مشكلة البركة البيئية خلال أسبوع. 

 من جهته، قال رئيس بلدية الرصيفة، أسامة حيمور، إن رئيس الوزراء وعد بالبدء بعملية صيانة وإنهاء مشكلة بركة الببسي خلال أسبوع.

وأضاف حيمور في حديث لـ"الغد" أن البلدية طلبت التنازل بقطعة الأرض التي تقع عليها بركة البيبسي لصالح بلدية الرصيفة، لافتا إلى أنه تلقى وعدا بحصول ذلك.

ولفت إلى أن زيارة رئيس الوزراء تعد الأولى من نوعها بشكل مخصص لهذا الموقع، مثمنا اهتمام رئيس الوزراء بإنهاء المشكلة بأسرع وقت ممكن.

وأكد حيمور أن بركة البيسي تقع وسط المدينة على مساحة  تبلع  196 دونمًا وتقع بالقرب من الأحياء السكنية، تشكل مشكلة بيئية كبيرة بالنسبة للواء الرصيفة وساكنيه"، مضيفًا "أن هذه البركة شهدت في الفترة الأخيرة تدفقا للمياه العادمة".

وأوضح "أن البركة والتي يتجمع فيها كميات كبيرة من المياه الآسنة، تعمل على تلوث بيئي وتشكل مكاره صحية داخل المدينة، مع ما يرافق ذلك من انتشار للذباب والقوارض".

وكانت الغد نشرت الشهر الماضي عن شكاوى مواطنين من "تلوث بيئي، بسبب وقوع بركة "البيبسي" في إحدى مناطق المدينة، والتي تتسبب في انتشار الروائح الكريهة والحشرات والقوارض، وتشكل مكرهة صحية كبيرة"، مطالبين الجهات المختصة بضرورة الإسراع في حل هذه المشكلة و"التخلص من مصادر التلوث في لواء الرصيفة".

Ihssan.tamimi@alghad.jo

 

 

التعليق