99.05 % نسبة اكتشاف جرائم الاتجار والتعاطي والحيازة

تقرير أمني: قضية مخدرات كل37 دقيقة و41 ثانية

تم نشره في الأربعاء 1 آب / أغسطس 2018. 11:00 مـساءً
  • حملة أمنية سابقة لمديرية الأمن العام بإحدى مناطق المملكة - (ارشيفية)

موفق كمال

عمان- كشف التقرير الاحصائي السنوي الصادر عن إدارة المعلومات الجنائية في مديرية الامن العام للعام الماضي عن "تسجيل قضية مخدرات كل 37 دقيقة و41 ثانية في الاردن".
وشهد مؤشر قضايا المخدرات المرتكبة في الأردن خلال عام 2017 حسبما جاء في التقرير السنوي "ارتفاعا طفيفا عن العام السابق حيث سجل 13950 قضية، من بينها 2098 قضية اتجار و 11852 قضية حيازة وتعاطٍ، مقارنة بعام 2016 الذي سجل 13621 قضية، منها 1924 قضية اتجار و 11697 قضية تعاطٍ وحيازة".
وأظهر التقرير الإحصائي، أن إقليم العاصمة عمان كان الاكثر ارتفاعا ما بين أقاليم المملكة الخمسة، حيث سجل 7168 قضية، منها 841 قضية اتجار، و6327 قضية حيازة وتعاطٍ، في حين جاء إقليم الوسط بالمرتبة الثانية بـ 2893 قضية منها 485 قضية اتجار، و 2408 قضية حيازة وتعاطٍ، اما اقليم العقبة فقد كان أقل الأقاليم ارتكابا لجرائم المخدرات بإجمالي   662 قضية توزعت على 114 قضية اتجار و548 حيازة وتعاطٍ.
وكشف التقرير عن أنه من بين كل 10 آلاف نسمة، هناك 14 شخصا تورطوا في قضايا مخدرات موزعة ما بين الاتجار والتعاطي والحيازة.
وبلغت نسبة الاكتشاف في قضايا المخدرات العام الماضي  99.05 %، ونسبة القضايا التي لا تزال قيد التحقيق 104 قضايا على مستوى المملكة العام الماضي، فيما اعتبر اقليم البادية من أكثر الأقاليم التي لا تزال قضايا المخدرات فيها قيد التحقيق بعد ان وصلت إلى 29  قضية.
يشار الى أن مسؤولا أمنيا رفيعا في إدارة مكافحة المخدرات قال في تصريحات صحفية سابقة لـ "الغد"، إن "عدد قضايا المخدرات التي تعاملت معها الإدارة عام 2010 أي قبل اندلاع الأزمة السورية، وصلت الى 3400 قضية، تنوعت ما بين التعاطي والحيازة والترويج والاتجار والاستيراد، ارتفعت اثناء الأزمة السورية اربعة أضعاف لتصل الى 13900 قضية عام 2017".
واستقبل الاردن منذ اندلاع الازمة السورية ما يزيد على 1.5  مليون لاجئ سوري، فيما شهدت الحدود الاردنية السورية مزيدا من تهريب المخدرات الى الأردن.

التعليق