أكيد: 41% من مصادر الشائعات المحلية من الخارج

تم نشره في الأربعاء 15 آب / أغسطس 2018. 01:01 مـساءً - آخر تعديل في الأربعاء 15 آب / أغسطس 2018. 01:07 مـساءً
  • %70 من الشائعات مصدرها منصات التواصل الاجتماعي

عمان- خلص رصد أجراه مرصد مصداقية الإعلام الأردني "أكيد" الى أن الفضاء الإلكتروني المحلي تداول 92 شائعة على مدى الثلاثة شهور الأخيرة وتحديدا خلال الفترة (5 أيار – 5 آب 2018)، 41% من هذه الشائعات كان مصدرها من خارج الأردن، سواء عبر منصات تواصل اجتماعي أو مواقع إخبارية أو وسائل إعلام.

وأظهر رصد "أكيد"، أن 70% من الشائعات كان مصدره منصات التواصل الاجتماعي المحلية والخارجية، و30% من هذه الشائعات صدرت عن وسائل إعلام ومواقع إخبارية محلية وخارجية. ووفق تقرير الرصد المنشور على موقع "أكيد"، توزعت حصة وسائل التواصل الاجتماعي كمصدر للشائعات، على 38% للمنصات المحلية التي يعود أغلبها لأفراد، و25% لمنصات أردنيين من الخارج، و7% هي حصة نشاط إسرائيليين وتحديدا ايدي كوهين الذي يعرف نفسه ب"الأكاديمي والباحث المختص بشؤون الشرق الأوسط".

كما توزعت حصة وسائل الإعلام والمواقع الإخبارية البالغة 30% من مصادر الشائعات، على 21% لمواقع إخبارية ووسائل إعلام محلية، و6% لمواقع إخبارية عربية مهتمة بالشأن الأردني أما ال3% المتبقية فكانت لوسائل إعلام سورية مرتبطة بالنظام أو المعارضة السوريتين.

وتبين أن الشائعات المتعلقة بالأوضاع السياسية المحلية وتطوراتها خلال الفترة الأخيرة شكلت حوالي 47%، من مجموع الشائعات المتداولة، وحوالي 16% كانت متعلقة بالشأن الاقتصادي المحلي، فيما شكلت الشائعات المتعلقة بالشأن الأمني نحو 14%، والمواضيع الأخرى المتنوعة وأبرزها المواضيع الاجتماعية شكلت حوالي 23%.

وتناول تقرير الرصد، عبر منهجية كمية وكيفية، موضوعات الشائعات المنتشرة على الإعلام الرقمي ( المواقع الإلكترونية وشبكات التواصل الاجتماعي)، وحجم انتقال وانتشار تلك الشائعات إلى وسائل الإعلام الأردنية المحترفة.

وبين الرصد أن المواقع الإخبارية المحلية تبنت 10% من الشائعات التي انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، فيما أعيد نشر 7% من الشائعات عبر تبنيها في مقالات رأي نشرت في مواقع إلكترونية فيما لم تتبنى الصحف اليومية في المواد الإخبارية مثل هذه الشائعات بينما ظهرت بشكل مباشر أو غير مباشر بعض ملامح الشائعات في عدد محدود من مقالات الرأي-(بترا)

التعليق