ريال مدريد يبدأ المشوار بفوز باهت

تم نشره في الاثنين 20 آب / أغسطس 2018. 11:00 مـساءً
  • لاعب ريال مدريد غاريث بيل يحتفل بالهدف الثاني في شباك خيتافي - (إفي)

مدريد  -  استهل ريال مدريد الموسم الجديد بـ"الليغا" بتحقيق فوز "باهت" على حساب ضيفه خيتافي بثنائية نظيفة في "دربي" مدريد الذي احتضنه ملعب (سانتياغو برنابيو) أول من أمس في الجولة الأولى بدوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم.
وسجل الفريق الملكي هدفا في كل شوط حيث افتتح له داني كارباخال باكورة أهداف الموسم في الدقيقة 20 مستغلا الإبعاد الخاطئ من حارس الضيوف ديفيد سوريا لعرضية غاريث بيل من اليسار ليحولها الدولي الإسباني برأسه مباشرة في الشباك.
وفي الشوط الثاني، عزز بيل من تقدم الميرينغي بعدما استقبل عرضية من ماركو أسينسيو من اليسار بتسديدة يسارية مباشرة في الزاوية الضيقة وسط محاولات يائسة من سوريا لإبعاد الكرة.
وأسهم هذا الانتصار في نسيان مرارة خسارة لقب السوبر الأوروبي يوم الأربعاء الماضي على يد الجار اللدود أتلتيكو مدريد بنتيجة ثقيلة (4-2) بالعاصمة الإستونية تالين. وعلى الرغم من انتصار كتيبة المدرب الجديد جولين لوبيتيغي، إلا أن الأداء كان باهتا للغاية أمام فريق متواضع لم يشكل تقريبا أي خطورة تذكر على مرمى كيلور نافاس.
ويبدو أن الفريق سيعاني مع بداية الموسم الجديد بعد رحيل نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو هذاالصيف ليوفنتوس الإيطالي وعدم إبرام إدارة النادي لأي صفقة من العيار الثقيل تعوض هذا الرحيل.
لوبيتيغي: لدينا هامش كبير للتحسن
أبدى جولين لوبيتيغي المدير الفني لريال مدريد رضاه عن الفوز على خيتافي بثنائية نظيفة، مؤكدا في الوقت ذاته أن الفريق "لديه هامش كبير للتحسن".
وقال لوبيتيغي عقب المباراة "راضون عن الفوز الذي يعد هدفنا ولأن الفريق قام بأمور جيدة ولكن لدينا هامش كبير للتحسن. حققنا الفوز بثنائية على فريق منظم بشكل جيد".
وعن اداء الفريق، قال "الفريق أعجبني بشكل عام وغاريث بيل قدم مباراة جيدة للغاية. هو حاله كحال آخرين قدم مباراة كبيرة".
وتابع "هناك لاعبون يتمتعون بصفات مختلفة وجاريث منهم ويمنحنا حلولا مختلفة. الفردية والمهارة والموهبة أمور تخدم الفريق ككل".
ورغم أن لوبيتيغي دفع بالحارس الكوستاريكي كيلور نافاس أساسيا، فإنه أوضح أن هذا ليس قرارا نهائيا سيتبعه في الليغا وأنه سيقيم أسبوعيا أدائه هو والبلجيكي تيبو كورتوا المنضم حديثا.
وتابع "لدينا خمسة حراس ولكن سيبقى 3 فقط.. نحن سعداء بتلك المنافسة الرائعة التي تعطي المزيد من الحلول وليس المشكلات. سنتخذ القرارات بناء على ما نراه ولن نقرر أي شيء اليوم".
ومن ناحية أخرى، امتدح لوبيتيغي القائد الثاني للفريق البرازيلي مارسيلو وقال إنه قدم مباراة جيدة هجوميا ودفاعيا، كما أثنى على داني سيبايوس الذي اعتبر انه "لعب مباراة مثيرة للاهتمام، لديه شخصيته وعليه أن يواصل التحسن لكنه سيساعدنا بالتأكيد".
وعن الأمور التي يريد تحسينها في الفريق قال "نريد من الفريق أن يهاجم ويدافع بشكل جيد وألا يتلقي أهدافا. من المهم الحفاظ على نظافة الشباك في بطولة متطلبة للغاية مثل الليغا. إنها الخطوة الأولى والآن علينا ان نواصل التحسن لأن تنتظرنا مباراة في جيرونا تجبرنا على التحسن".
مدرب خيتافي كان ينتظر أداء أفضل
أعرب مدرب فريق خيتافي، خوسيه بوردالاس، عن شعوره بالإحباط إزاء أداء لاعبيه، في مباراة كان ينتظر فيها "المزيد"، لكنه شعر بالأسف إزاء عدم الاستحواذ على الكرة أو تشكيل خطورة على مرمى أصحاب الأرض.
وقال بوردالاس عقب المباراة "كنت انتظر المزيد، ليس فقط فيما يتعلق بالنتيجة لكن أيضا في الأداء من أجل طرح مزيد من الصعوبات أمام ريال مدريد" في مستهل منافسات دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم.
وتابع "لم يظهر في المباراة تقريبا ما تدربنا عليه.أعتقد أننا سهلنا على الخصم الأمور فيما يتعلق بتسجيل الأهداف دون التقليل من الريال، أهدينا لهم الهدف الثاني والفريق سقط على الصعيد المعنوي".
وأضاف "هذه انطلاقة منافسات الليغا وينقصنا تحسين الأداء من أجل المنافسة على أعلى مستوى".
وثمن المدرب بدء استخدام تقنية حكم الفيديو المساعد (فار) في الدوري الإسباني، مشيرا إلى أنها "باتت تمثل جزءا من كرة القدم في الوقت الراهن والمستقبل".
وتوجب استخدام خاصية الفار خلال المباراة بعد اعتراض على ضربة جزاء محتسبة لصالح ريال مدريد، وقد تأكد أنها غير صحيحة بعد مشاهدة الفيديو.
أندريه سيلفا: بدأت بداية الأحلام مع إشبيلية
قال البرتغالي أندريه سيلفا مهاجم إشبيلية بعدما أحرز في ظهروه الأول بقميص الفريق الأندلسي في الدوري الإسباني ثلاثية من الرباعية التي فاز بها فريقه على رايو فايكانو، إن المباراة وأدائه كانا "بداية الأحلام له".
وصرح سيلفا عقب المباراة التي أقيمت في إطار الجولة الاولى من الليغا وانتهت بفوز إشبيلية على مضيفه رايو فايكانو (1-4) "كانت البداية التي أحلم بها وأنا فخور بشدة. فعلت ما طلبه مني المدرب".
وتابع "اتمنى أن اتمكن من تسجيل المزيد من الأهداف في إشبيلية. الفريق به الكثير من المهاجمين ويجب العمل من أجل اللعب في هذا الفريق". - (إفي)

التعليق