قاتل الجريح الفلسطيني: لا أشعر بالندم وسأفعل نفس الأمر إذ تكرر

تم نشره في الأربعاء 29 آب / أغسطس 2018. 07:26 مـساءً - آخر تعديل في الأربعاء 29 آب / أغسطس 2018. 07:27 مـساءً

الغد- أعلن جندي سابق في جيش الاحتلال الإسرائيلي كان قد قتل جريحا فلسطينيا مستلقيا على الأرض رميا بالرصاص، أنه "لا يشعر بأي ندم"، في أول مقابلة معه منذ مغادرته السجن قبل ثلاثة أشهر.
وصرح الجندي اليئور عزريا لصحيفة "إسرائيل هيوم"، الأربعاء، بأنه إذا تمكن من تكرار حادث مارس عام 2016 في مدينة الخليل بالضفة الغربية، "فسأفعل نفس الشيء بالضبط لأنني كنت بحاجة الى مثل هذا التصرف".
وجاءت تصريح الجندي في أول مقابلة معه منذ مغادرته السجن قبل ثلاثة أشهر، حيث قضى ثلثي عقوبة مخففة لمدة 14 شهرا بعد إدانته بالقتل غير العمد.
وتم تصوير عزريا وهو يطلق النار على فلسطيني مصاب، مما دفع الجيش الإسرائيلي لمقاضاته قائلا إن عزريا انتهك أخلاقياته.
وزعم عزريا في المقابلة أن الجيش "تخلى" عنه، ما يعكس مشاعر العديد من الإسرائيليين، خاصة اليمين القومي، الذين دافعوا عن تصرفه.-سكاي نيوز عربية

التعليق