العلامة زغلول النجار يحاضر في رابطة الأسرة الرفاعية

تم نشره في الأحد 2 أيلول / سبتمبر 2018. 12:39 مـساءً
  • خلال المحاضرة

الغد- أقامت جمعية رابطة الأسرة الرفاعية محاضرة دينية للداعية الدكتور زغلول النجار "الإعجاز العلمي في القرآن الكريم" أدارها كلا من الدكتور مراد الرفاعي مدير أوقاف عمان والدكتور محمد الرفاعي رئيس اللجنة الثقافية في الرابطة.

وقال أستاذ علوم الأرض العلامة الدكتور زغلول النجار إن القرآن الكريم في الكثير من الإعجاز العلمي الذي كشف عنه العلم حديثا وكذلك ما لم يكتشف.

وبين الدكتور النجار أن القرآن متقدم على المنجز العلمي، لأنه كلام رب البشر ولا يحتاج إلى إثبات صدقه، فهو متقدم على كل نظرية علمية في هذا الميدان أو ذاك الأمر الذي يفتح آفاقاً علمية واسعة تستند إلى دليل قرآني لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه، وهذا ما لفت أنظار المئات من العلماء على مستوى البشرية جمعاء، وبين أن القرآن ليس كتاب عبادة وتشريع فقط، بل كتاب أخلاق وعلم  وسياسة واقتصاد، فهو شامل لمفاهيم الحياة كافة.

من جهته قال رئيس الهيئة الإدارية لرابطة الأسرة الرفاعية المهندس خليل محمد الرفاعي، إن هذه المحاضرة واحد من سلسلة النشاطات التي تقوم بها الجمعية في تعزيز الجانب الديني والإسلامي، مضيفا أن هذا المحاضرة تأتي ضمن نشاطات رابطة الأسرة الرفاعية بهدف التواصل الاجتماعي والعمل على خدمة المجتمع المحلي في منطقة شفا بدران والأسرة الرفاعية كاملة في المملكة. مقدما شكره وتقديره للعلامة الدكتور زغلول النجار لتلبية دعوة آل الرفاعي في إلقاء هذه المحاضرة و لكل من حضر من أبناء الأسرة الرفاعية والمجتمع المحلي وكل من  ساهم  ويساهم بنجاح أنشطة الرابطة.

بدوره قال الناطق الإعلامي لرابطة الأسرة الرفاعي أحمد بدري الرفاعي، إن هذه المحاضرة الدينية القيمة التي أقامتها رابطة الأسرة الرفاعية واحده من النهج الذي تعهدت به الرابطة في خدمة الدين الإسلامي وإن من واجبنا الدفاع عن القرآن الكريم وان نبيّن إعجازه للعالم.

وأكد بان رابطة الأسرة الرفاعية ستنظم سلسلة من المحاضرات والندوات في مختلف المجالات الدينية، الوطنية، الثقافية، الاجتماعية، والرياضية والتي تسهم في تعزيز الوعي المجتمعي لمختلف الفئات والشرائح الاجتماعية بشكل عام وللأسرة الرفاعية تحديداً، لحثهم على بذل المزيد من الجهود لتكون لهم إسهامات وطنية وأعمال تطوعية ونشاطات تخدم مسيرة الخير والعطاء من خلال مجموعة من النشاطات واللقاءات المجتمعية.

وأضاف، إن المبادرات التي تقيمها الرابطة تهدف إلى تحقيق التواصل المباشر مع شرائح المجتمع معربا عن أمله في أن تحقق هذه المبادرات النتائج المرجوة في بناء حلقة وصل جديدة بين الرابطة والمجتمع المحلي والأسرة الرفاعية، وان تساهم في رفعة مملكتنا الحبيبة تحت ظل قائد المسيرة، الملك عبد الله الثاني ابن الحسين المعظم.

وفي نهاية المحاضرة قدم رئيس الهيئة الادراية لرابطة الأسرة الرفاعية المهندس خليل الرفاعي درعا تذكاريا للداعية الإسلامي الدكتور زغلول النجار على جهوده التي بذلها ويبذلها في الإعجاز العلمي في القرآن الكريم، وعلى إلقاء المحاضرة في الرابطة.


التعليق