الجولة 4 من دوري المحترفين لكرة القدم

الحسين إربد يحقق الفوز الأول والبقعة يستعيد نقطة من ذات راس

تم نشره في الخميس 20 أيلول / سبتمبر 2018. 11:00 مـساءً
  • مدافع ذات راس أحمد النعيمات يرتقي عاليا ليسجل برأسه هدف فريقه الثاني- (تصوير: أمجد الطويل)

عاطف البزور ومحمد عمار

عمان-إربد- حقق فريق الحسين فوزه الأول في دوري المحترفين لكرة القدم، بعد أن تغلب على جاره الصريح 2-0، في مباراة جرت أمس على ستاد الحسن في مستهل الجولة الرابعة من البطولة، ليضع الحسين أول 3 نقاط في رصيده وهي ذات رصيد الصريح.
وعلى ستاد الملك عبدالله الثاني، حقق فريق البقعة هدف التعادل 2-2، في الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي لمباراته مع ضيفه فريق ذات راس، ليرفع البقعة رصيده الى 7 نقاط، فيما رفع ذات راس رصيده الى 3 نقاط.
الحسين 2 الصريح 0
بدأت المباراة هجومية مفتوحة من الفريقين منذ البداية، والتي دانت معها الأفضلية لفريق الحسين، الذي دفع بسمير رجا وباتريك ومحمد العلاوة وبلال الداود خلف المهاجمين ديمبا وادمير لزيادة الفاعلية الهجومية، وفي المقابل تقدم صدام الشهابات وانس المحسيري وعبدالرؤوف الروابدة وفهد جاسر ومحمد العكش، من منطقة عمليات الصريح لدعم تحركات المهاجم نهار الشديفات.
وتبادل الطرفان معالم السيطرة والهجمات مع أفضلية لفريق الحسين، الذي اجتهد لاعبوه بالبحث عن إصابة شباك الصريح، وتهيأت الفرصة مبكرا عندما وضعت كرة سمير رجا ديمبا بمواجهة مباشرة مع المرمى، لكن الأخير سدد كرة ارتدت من الحارس وابعدها الدفاع.
وواصل الحسين أفضليته لكن هجماته احتاجت للزيادة العددية والتركيز لترجمتها إلى فرص حقيقية، فضاعت من العلاونة وأدمير وديمبا العديد من الهجمات، وفي المقابل اعتمد الصريح على الهجمات المرتدة والكرات العرضية التي لم تشكل خطورة واضحة على مرمى الحسين، الذي أخطأته كرة الشهابات ليمر الوقت بين مد وجزر.
ومع مرور الوقت ازدادت ثقة لاعبي الحسين، فباتوا الأكثر سيطرة والأفضل انتشارا، وكاد المحترف ديمبا أن يضع فريقه بالمقدمة إثر رأسية رائعة لكن الكرة ارتدت من العارضة، فيما ظهر التسرع والارتباك واضحا على أداء فريق الصريح، الأمر الذي استغله فريق الحسين وواصل انطلاقاته التي اثمرت عن هدف التقدم عندما وضعت تمريرة ادمير بلال الداود بمواجهة المرمى ليسدد على يمين الحارس هدف التقدم د:30.
هذا الهدف استفز لاعبي الصريح الذين اندفعوا بحثا عن التعادل وتهيأت الفرصة لكن كرة المحسيري اخطأت المرمى، وفي غمرة انشغال لاعبي الصريح بالبحث عن التعادل ارتكب حارسه العثامنه خطأ كاد ان يتسبب بهدف ثان لو احسن العلاونة استغلال الفرصة، واختتم الداود مجريات الشوط بفرصة خطيرة لينتهي الشوط 1-0 للحسين. 
تعزيز أصفر
تهيأت الفرصة أمام فريق الحسين لتعزيز النتيجة، عندما انفرد ديمبا بالمرمى لكنه سدد بتسرع كرة ضربت الشباك الجانبية، واندفع بعدها الصريح نحو مرمى الحسين، بحثا عن هدف التعادل، ومارس لاعبوه ضغطا على لاعبي الحسين للسيطرة على منطقة العمليات، واتضحت النوايا الهجومية للصريح، من خلال سرعة نقل الكرة صوب مرمى الحفناوي، وهذه المعطيات أجبرت فريق الحسين على إعادة ترتيب الأوراق والعودة للتحرك والامتداد للأمام واجبار لاعبي الصريح على ارتكاب الاخطاء، وكان له ما أراد عندما تعرض ادمير للاعثار من قبل المدافع ليعلن الحكم عن ركلة جزاء نفذها باتريك بنجاح الهدف الثاني د:53.
التبديلات التي اجراها مدرب الصريح باشراك معتز عبيدات ومجدي العطار لتفعيل الواجب الهجومي لم تسفر عن شيء، باستثناء بعض المحاولات غير المجدية فيما كانت هجمات الحسين المعاكسة اسرع واخطر، وكاد ديمبا أن يعمق جراح الصريح بهدف ثالث لولا تألق العثامنة، ليندفع الصريح في الدقائق الاخيرة ويحاصر الحسين إربد في ملعبه، وتهيأت فرص التسجيل تباعا لكن سوء اللمسة الاخيرة عانى منها الفريق، حتى من ركلة جزاء التي احتسبها الحكم إثر لمسة يد على المدافع علاء حريما واهدرها فهد جاسر، فيما تألق الحفناوي بالتصدي لكرة العطار، لينتهي اللقاء بفوز أول وثمين للحسين.
المباراة في سطور
النتيجة: الحسين 2 الصريح 0
الاهداف: بلال الداود د:30 وباتريك (جزاء) د:53
الحكام: صدام عمارة للساحة وحمزة ابو عبيد وقيس خميس
العقوبات: انذار لكل من سليمان عبيدات وعلاء حريما (الحسين) واحمد ملكاوي وعاصم القضاة (الصريح).
الملعب: ستاد الحسن
مثل الحسين: حمزة حفناوي، عامر علي، باتريك (امية معايعة)، سليمان العزام، علاء حريما، محمد العلاونة، بلال الداود (معاذ محمود)، سمير رجا، وعد الشقران، ديمبا، ادمير (محمود طالب).
مثل الصريح: خالد العثامنة، محمود نزاع، عمار البطاينة، عاصم القضاة، سالم الزيود (احمد ملكاوي)، صدام الشهابات، فهد جاسر، انس المحسيري (مجدي العطار)، محمد العكش، عبدالرؤوف الروابدة (معتز عبيدات)، نهار الشديفات.
البقعة 2 ذات راس 2
استوعب فريق ذات راس اندفاع البقعة، وعمل منذ البداية لتمتين خطوطه الخلفية، وترك منافسه يدور الكرة في مناطق بعيدة عن الخطورة، فيما كان الجهاز الفني يبحث عن مكامن الخلل في دفاعات البقعة، والتي تركزت في عدم انسجام قلبي الدفاع، ونجح ظهير ذات راس اسامة أبو غنام في كرة بينية عميقة ارتقى لها شريف النوايشة بين مدافعي البقعة، ووضع الكرة برأسه في شباك ابو نبهان الهدف الأول لذات راس في الدقيقة 16.
الهدف جاء عكس المجريات، بعد أن فرض البقعة افضليته من خلال تمريرات عرضية وبينية، والدخول من العمق، ومع ان الفردية ظهرت مبكرا مع كرة حاتم أبو خضرة بين أحضان الحارس ومرت تسديدة أبو كبير بجوار القائم الأيسر للحارس الجعافرة، وكذلك استقرت تسديدة بلال الدنكير بين احضان الجعافرة.
ذات راس واصل هجومه، ليتحصل على ركنية نفذها بلح داخل الجزاء ارتقى لها المدافع المتقدم احمد النعيمات فوق المدافعين ووضع الكرة برأسه الهدف الثاني لذات راس في الدقيقة 21.
الهدف الثاني أعاد رسم الملامح بين الفريقين من جديد، البقعة يسعى للتقليص، وذات راس يبحث عن "قتل المباراة" بهدف ثالث، فضغط البقعة من كافة المحاور، وتحرك أبو كبير نحو منتصف الميمنة لاسناد أبو خضرة، فيما تقدم الدنكير من الميسرة لتشكيل إضافة عددية بعد تلقي الاسناد من الظهيرين علي منصور ومحمد أبو حشيش، ليجري مدرب البقعة تبديلا تكتيكا، حيث دفع بالبديل وسام أبو دعابس عوضا لفراس حسين، في محاولات لتقليص النتيجة قبل الذهاب للإستراحة ما بين الشوطين، فسدد الدنكير كرة "كرباجية" سيطر عليها الجعافرة، ليضغط البقعة من كافة اركان الملعب، وكاد النعيمات ان يسجل في مرمى فريقه عندما ابعد عرضية دعابس، لولا يقظة الحارس الجعافرة في الوقت المناسب، ورغم افضلية البقعة، إلا أن سوء اللمسة قبل الأخيرة افقدت الفريق جملة فرص، أبرزها انفراد دعابس الذي كان الجعافرة له بالمرصاد، لتنتهي أحداث الحصة الأولى بتقدم ذات راس بهدفين.
رد بقعاوي
استهل البقعة الحصة الثانية بهجوم هادر، ومن بينية الروسان انفرد أبو خضرة وسدد كرة ارضية مرت أمام مرمى الجعافرة، وتحرك عبر تفعيل منظومة الأطراف والتمريرات العرضية، وسط تسرع واضح للاعبيه لتسجيل هدف تقليص الفارق الذي كاد أن يتحقق لولا القائم الايمن للحارس الجعافرة الذي وقف امام رأسية المكحل، ومرت تسديدة الدنكير بجوار القائم الايسر، ليدفع مدرب البقعة بالبديل ماهر الجدع عوضا عن سعد الروسان، وذلك لتعزيز القدرات الهجومية للفريق، فيما تراجع وسط ذات راس للمواقع الدفاعية والاعتماد على الهجمات المرتدة، حتى اطلق احمد ياسر صاروخا من منتصف ملعب ذات راس في اقصى الزاوية اليمنى للحارس الجعافرة الهدف الأول للبقعة في الدقيقة 75.  
الهدف منح البقعة رحلة مواصلته للضغط على ذات راس لتحقيق التعادل، وقام الحكم باستبعاد مدرب البقعة أنس صبرة، ويسدد أبو كبير كرة بأحضان الحارس الذي تصدر لكرة احمد ياسر القوية، وتصدى الجعافرة لـ"كرباجية" ابو كبير لركنية، وفي الدقيقة 90 حقق أبو كبير التعادل من كرة ثابتة سريعة من احمد ياسر إنسل وسدد كرة ارضية زاحفة على يمين الجعافرة هدف التعادل.
دفع مدرب البقعة بالبديل محمد سليم عوضا عن حاتم ابو خضرة الذذي اهدر فرصة خرافية  قبل استبداله، ليندفع كل لاعبي البقعة لتحقيق الفوز في الدقائق الست بدل الوقت بدل الضائع، التي اهدر فيها النوايشة فرصة تحقيق الفوز لذات راس، ليعلن الحكم نهاية اللقاء بالتعادل. 
المباراة في سطور
النتيجة: البقعة 2 ذات راس 2
الأهداف: شريف النوايشة د.16، احمد النعيمات د.21 (ذات راس)، احمد ياسر د. 75، احمد أبو كبير د.90 (البقعة)
الملعب: ستاد الملك عبدالله الثاني.
الحكام: عبدالرحمن شتيوي، احمد سمارة، خالد ابو الخيل، اسامة حسن، عمر الفراية واحمد شديفات.
العقوبات: بطاقة صفراء للاعب جهاد الشعار، محمود موافي (ذات راس)
مثل البقعة: محمد ابو نبهان، فرح المكحل، عبدالرحمن بدوان، محمد ابو حشيش، علي منصور، احمد ياسر، سعد الروسان (ماهر الجدع)، احمد ابو كبير، بلال الدنكيز، فراس حسين (وسام دعابس) وحاتم ابو خضرة (محمد سليم).
مثل ذات راس: حيدر الجعافرة، قصي الجعافرة، احمد النعيمات، اسامة ابو غنام، عبدالرحمن يوسف، عمار ابو عواد، هيثم قلولو، عمر الشلوح، محمود موافي، محمد بلح (جهاد الشعار) (قيس  العواسا) وشريف النوايشة.

التعليق