تعادل منتخب كرة الناشئين مع نظيره العُماني بكأس آسيا

تم نشره في الاثنين 24 أيلول / سبتمبر 2018. 11:00 مـساءً
  • فرحة أردنية بهدف في المرمى العماني- (من المصدر)

عمان- الغد- تعادل منتخب الناشئين تحت 16 لكرة القدم مع نظيره العُماني بهدفين لكل منهما، في المباراة التي جمعتهما أمس الإثنين على ملعب بيتالينغ جايا، ضمن بطولة كأس آسيا في ماليزيا.
لم يحافظ "النشامى" على النتيجة رغم تقدمه مرتين، حيث أحرز رزق بني هاني الهدف الأول د.48، ليرد بعدها المنتخب العُماني عبر لاعبه عمر السلطي د.54، وسجل عامر جاموس هدف التقدم من ركلة جزاء د.75، ليعود العُماني بتعديل النتيجة عن طريق ناصر النعبي د.86.
وضمت تشكيلة منتخب الناشئين كلا من: اسامة الكواملة، محمد بني ياسين، عبادة الرزي، محمد الحياري، فايز لطفي (مجد الزايد)، محمد هشام، ثائر الديرباني، عامر جاموس، راشد الحناحنة (أحمد العقرباوي)، مهند سمرين، رزق بني هاني (أمين الشناينة).
جاءت بداية المباراة متوازنة بين المنتخبين، مع أفضلية ملحوظة لمنتخب الناشئين، وأرسل الحياري عرضية داخل المنطقة نحو جاموس، لكن خروج الحارس بالوقت المناسب حال دون وصول الكرة للأخير، وكاد بني هاني أن يفتتح التسجيل، بعد أن استقبل بينية سمرين داخل منطقة الجزاء أبعدها المدافع من أمامه الى ركلة ركنية.
وبعد مرور 20 دقيقة، تراجع المنتخب نسبيا مع تقدم للعُماني لكن دون خطورة تذكر، وعاد سمرين وتقدم بالكرة من الميسرة بعد أن راوغ اللاعب العماني، وأرسل عرضية أرضية نحو بني هاني الذي سدد بدوره بكرة علت العارضة د.24، ليعود بعدها بدقيقة ويواجه حارس المرمى الذي تصدى للكرة.
وتحصل العماني على ركلة حرة مباشرة د.29، سددها اللاعب فهد سعيد بين يدي الكواملة بسهولة.
وقبل نهاية الشوط بدقيقتين، إستغل الحناحنة هفوة المدافع العماني واستحوذ على الكرة وتقدم للأمام، وواجه حارس المرمى الذي تصدى له ببراعة وحال دون التسجيل، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي دون أهداف.
مع بداية الشوط الثاني بدأ منتخب الناشئين بالضغط، واستطاع بني هاني افتتاح التسجيل بعد أن تقدم بالكرة من منتصف الملعب، وراوغ المدافعين وسدد كرة استقرت داخل الشباك د.48.
وجاء الرد سريعا من المنتخب العماني عبر اللاعب عمر السلطي، بعد أن استقبل كرة واجتاز المدافعين وسدد على يمين الكواملة لتستقر الكرة داخل المرمى د.54.
ومرر جاموس بينية رائعة نحو سمرين، الذي تلاعب بالمدافعين لكن دون أن يتوجها بهدف د.71، ومن هجمة مضادة عكسية كاد العماني أن يتقدم بالنتيجة بعد أن سدد لاعبه كرة علت العارضة بقليل.
وتحصل جاموس على ركلة جزاء بعد أن تعرض له المدافع، نفذها على يسار الحارس معلنا الهدف الثاني د.75.
وقبل نهاية المباراة بأربع دقائق، استغل المنتخب العماني الدربكة التي حصلت داخل منطقة الجزاء، ليتمكن اللاعب ناصر النعبي من خطف الكرة وإحراز الهدف الثاني، لتنتهي المباراة بالتعادل الإيجابي 2-2.
وتحدث المدرب عبدالله القططي في المؤتمر الصحفي بعد المباراة قائلا: "كنا الأقرب للفوز وأضعنا الكثير من الفرص خاصة في الشوط الأول، كانت كفيلة أن تنهي المباراة بنتيجة كبيرة لصالحنا، وسنسعى للفوز في المباراة الأخيرة أمام اليمن لنتمكن من التأهل للدور الثاني"
ويلتقي منتخب الناشئين نظيره اليمني عند 11:30 من صباح يوم بعد غد الخميس بـ"توقيت الأردن"، على الملعب الدولي، فيما يلتقي المنتخب العُماني كوريا الشمالية ذات الوقت على ملعب بيتالينغ جايا.

التعليق