قمة لاهبة اليوم في دوري السلة الممتاز

عين الوحدات على الثأر واستعادة الصدارة من الأرثوذكسي

تم نشره في الثلاثاء 25 أيلول / سبتمبر 2018. 11:00 مـساءً
  • لاعب الأرثوذكسي أحمد الخطيب -(الغد)
  • لاعب الوحدات فخري السيوري -(الغد)

أيمن أبو حجلة

عمان- تحظى مباراة الأرثوذكسي والوحدات التي ستقام اليوم عند الساعة السابعة والنصف مساء على صالة الأمير حمزة بمدينة الحسين للشباب ضمن منافسات مرحلة الإياب من دوري كرة السلة الممتاز، بأهمية خاصة، لأن الفوز في هذا اللقاء سيضع صاحبه على مقربة من ضمن التأهل إلى دور الأربعة (فاينال فور).
ويتصدر الأرثوذكسي الدوري حاليا برصيد 10 نقاط من 4 انتصارات وهزيمتين، مقابل 9 نقاط للوحدات الذي لعب مباراة أقل وحقق 5 انتصارات مقابل هزيمة واحدة، كانت أمام الأرثوذكسي بالذات بنتيجة 100-104 بعد التمديد في الجولة الأولى من عمر المسابقة.
ويأمل جمهور الفريقين مشاهدة مباراة أخرى ممتعة ممثل المباراة السابقة بين الفريقين التي اعتبرت من أقوى اللقاءات وأكثرها سخونة في الدوري حتى الآن، خصوصا وأن الحافز أصبح أكبر؛ حيث يتطلع كل من الفريقين لضمان التواجد مبكرا في الأدوار الإقصائية النهائية.
وكان الأرثوذكسي قد حقق فوزا صعبا على الجزيرة بنتيجة 89-85 يوم السبت الماضي، ليتصدر الترتيب مؤقتا، فيما سيخوض الوحدات اليوم أولى مبارياته في مرحلة الإياب.
صفوف الأرثوذكسي بقيادة المدرب معتصم سلامة تبدو مكتملة؛ حيث يتولى "المتألق" متري بوشة صناعة الألعاب، ويحظى بإسناد مهم من أمين أبو حوّاس، في وقت يقوم فيه أشرف الهندي بأدوار دفاعية وهجومية مزدوجة، وهو الذي كان نجم فريقه أمام الجزيرة بإحرازه 22 نقطة، مستفيدا من تواجده مع المنتخب الوطني في الفترة الماضية.
ويعتمد الأرثوذكسي كثيرا على نجمه أحمد عبيد الذي يتمتع بروح قتالية تحت السلتين بهدف تسجيل النقاط ومتابعة الكرة، ليقدم الإسناد الكافي للاعب الارتكاز أحمد الخطيب أو المخضرم إبراهيم بسام.
في الجهة المقابلة، يلملم فريق الوحدات بقيادة مدربه هيثم طليب، أوراقه قبل مواجهة الأرثوذكسي، في ظل تزايد عدد الإصابات ضمن صفوف الفريق.
وتتجه النية نحو إشراك لاعب الارتكاز يوسف العواملة على فترات خلال اللقاء بعد شفائه من إصابة في إصبع يده، في وقت سيغيب فيه مجدي الغزاوي عن صفوف الفريق طوال مرحلة الإياب بسبب إصابته بالتواء في الكاحل، أما أحمد حمارشة فسيشارك رغم تعرضه لـ"رضّة" في يده خلال التمارين الأخيرة. ويتولى العائد حديثا من إجازة قصيرة في تركبا؛ سنان عيد، صناعة ألعاب الوحدات بمساعدة مهمة من فخري السيوري، ومن المتوقع أن يزج المدرب طليب بمجموعة من الأوراق البدايلة لتعويض الغيابات المحتملة، مثل أحمد السكري ومحمود باكير وجلال البسطامي وأحمد حسونة.

التعليق