"الإسلامي" يرعى ملتقى "أهمية التحكيم المؤسسي في دعم الاقتصاد الإسلامي"

تم نشره في الأربعاء 17 تشرين الأول / أكتوبر 2018. 11:00 مـساءً
  • جانب من تكريم البنك الإسلامي" في ملتقى "أهمية التحكيم المؤسسي" - (من المصدر)

عمان- قدم البنك الإسلامي الأردني الرعاية الرئيسية للملتقى السنوي الدولي الثامن للقانونيين والخبراء في الصناعة المالية الإسلامية بعنوان: "أهمية التحكيم المؤسسي في دعم الاقتصاد الإسلامي" بتنظيم المركز الإسلامي الدولي للصلح والتحكيم ومقره دبي وبرعاية البنك المركزي الأردني والبنك الإسلامي للتنمية، وذلك تحت رعاية محافظ البنك المركزي الأردني، وحضر عنه عطوفة الدكتور ماهر الشيخ نائب محافظ البنك المركزي الأردني وبمشاركة نخبة من المهنيين العاملين في المؤسسات المالية الإسلامية والقضاة والمحامين والباحثين والمتخصصين في مجال الإدارة والاقتصاد والشريعة والقانون، وذلك يوم 15/10/2018 في فندق لي جراند عمان.
وقال نائب محافظ البنك المركزي الأردني، الدكتور ماهر الشيخ، في كلمة افتتاحية للمؤتمر "إن البنك المركزي الأردني أسهم كجهة رقابية في إصدار العديد من التعليمات للمصارف الإسلامية تعزز أعمالها وتراعي خصوصية الصيرفة الإسلامية وتدعم الجوانب القانونية والشرعية لهذه المؤسسات".
وبين أن الملتقى يشكل إضافة نوعية لبحث ومناقشة الجوانب المتعلقة بالتحكيم المؤسسي في دعم الاقتصاد الإسلامي، مؤكدا ضرورة التعاون الدولي والإقليمي في شتى المجالات الاقتصادية وخاصة الإسلامية.
وفي كلمة ترحيبية ألقاها خلال الجلسة الافتتاحية للمؤتمر، أشاد الأستاذ موسى شحادة، المدير العام للبنك الإسلامي الأردني، بجهود البنك المركزي الأردني والمركز الإسلامي الدولي للصلح والتحكيم والبنك الإسلامي للتنمية للارتقاء بالصناعة المالية الإسلامية وإتاحة المجال أمام أصحاب الاختصاص والمهتمين والإدارات القانونية للالتقاء وتبادل الآراء والاستشراف المستقبلي في موضوع التحكيم المؤسسي في الصناعة المصرفية الإسلامية وتقديم حلول تصحيحية وتوصيات ذات فوائد عملية تثري مسيرة العمل المصرفي الإسلامي القانونية وترتقي بأدائها.

التعليق