الأمير الحسن يرعى حفل اختتام الموسم العلمي السنوي لمديرية الإفتاء العسكري

تم نشره في الجمعة 19 تشرين الأول / أكتوبر 2018. 11:00 مـساءً

عمان - اختتمت أمس الجمعة برعاية سمو الأمير الحسن بن طلال فعاليات الموسم العلمي السنوي 43 لمديرية الإفتاء العسكري، في كلية الأمير الحسن بن طلال للعلوم الإسلامية، والذي عقد بعنوان "فضل العلم وآداب العالم والمتعلم".
وقال سموه إن "غياب مبدأ الشورى بين مختلف المدارس والمذاهب الفقهية هو الذي أدى إلى التنازع وانتصار الهويات الفرعية على حساب الهوية الجامعة للإسلام".
واكد أهمية تأهيل الأئمة والوعاظ في جميع مناحي المجتمع، ليكونوا قدوة في تعميق الهوية الوطنية وتعزيز مفهوم المواطنة، التي من شأنها تحفيز الحوار والتفاعل الحضاريّ بين مكوّناتِ المجتمع، لافتا الى ضرورة إعداد قيادات دينية مثقفة تجمع بين المعارف الدينية والدنيوية وتقارب بين الثقافة الاسلامية والثقافات الإنسانية، وتقوم بدورها الحضاري الإنساني.
وأشار سموه إلى ضرورة إعادة النظر في فحوى الخطاب الديني المعاصر وتطويره ليكون أكثر عمقا وقدرة على فهم المجتمع وقضاياه الراهنة وأن يركز على القيم التي تجعل الحياة أكثر رحابة، والنظر للمجتمعات الانسانية الاخرى كنماذج متقابلة للتسابق نحو فضائل الأعمال والارتقاء بالعلاقات، مشيرا إلى أن العلاقات السلمية داخل المجتمع هي نقطة الانطلاق نحو التقدم الحضاري وتحقيق الوئام بعيدا عن التمييز والعنف والتطرف. وحضر الحفل عدد من العلماء، وكبار ضباط القوات المسلحة الأردنية، ومسؤولين مدنيين، وعدد من طلاب كلية الأمير الحسن للعلوم الإسلامية.-(بترا)

التعليق