جامعة تدفع 215 مليون دولار لنساء تعرّضن لاعتداءات جنسية

تم نشره في السبت 20 تشرين الأول / أكتوبر 2018. 03:30 مـساءً
  • التعويض لكلّ مدّعية يراوح بين 2500 دولار و250 ألفا- (تعبيرية)

لوس انجليس- أعلنت جامعة ساوث كارولاينا في لوس أنجليس أنها وافقت على "اتفاق أوّلي" يقضي بأن تدفع 215 مليون دولار تعويضا لمئات النساء اللواتي وقعن ضحيّة طبيب كان يستغلّهن جنسيا أثناء عمله فيها.

وينفي هذا الطبيب النسائي، جورج تيندال، صدور أي عمل غير مناسب منه، لكن مئات النساء اللواتي تعاقبن على الدراسة في الجامعة أو العمل فيها على مدى ثلاثين سنة يتّهمنه بالتحرّش الجنسي والاغتصاب.

ومن الاتهامات المساقة له أيضا أنه كان يصوّر أعضائهن التناسليّة ويتفوّه بعبارات غير لائقة.

ورغم الشكاوى الكثيرة، لم يتأثر الطبيب في عمله إلى أن فُتح تحقيق داخلي في العام 2016 بعد شكوى تقدّمت بها ممرضة.

وفي حزيران/يونيو الماضي فتحت الشرطة في لوس أنجليس تحقيقا ودهمت منزله.

ونقلت صحيفة "لوس أنجليس تايمز" أن عدد النساء اللواتي يشتبه أن يكون الطبيب قد تحرّش بهنّ أو اعتدى عليهن يبلغ 463.

وفي مسعى من الجامعة لوقف أي إجراءات قضائية قد تطالها، وافقت على دفع 215 مليون دولار تعويضا للمتضررات.

وقالت الجامعة في بيان إن التعويض لكلّ مدّعية يراوح بين 2500 دولار و250 ألفا، بحسب فداحة كلّ قضيّة.

وما زال هذا الاتفاق الأوليّ بين الجامعة ومحامي المدّعيات ينتظر موافقة القضاء.-(ا ف ب)

التعليق