هنري يسقط في الاختبار الأول

تم نشره في الأحد 21 تشرين الأول / أكتوبر 2018. 07:29 صباحاً
  • تيري هنري (ارشيفية)

أبوظبي - شاهد الدولي الفرنسي السابق تيري هنري، المدرب الجديد لموناكو وهو يمنى بهزيمته السادسة في 10 مباريات، بخسارته، السبت، 2-1 أمام مضيفه ستراسبورغ في أول مباراة لهنري مع الفريق السبت.

وبعد أسبوع من تعيينه خلفا لليوناردو جارديم، تولى تيري هنري مسؤولية فريق موناكو الذي يقبع في منطقة الهبوط برصيد ست نقاط من أول 10 مباراة إضافة للخسارة مرتين في دوري أبطال أوروبا.

وامضى هنري خمس سنوات كلاعب في موناكو وفاز معه بالدوري عام1997. ورغم انه تولى منصب المدرب المساعد مع المنتخب البلجيكي في2016، فان مباراة السبت شكلت الأولى له كمدرب أول.

وحاول موناكو معادلة الهدف الذي سجله ادريان توماسون برأسه بعدان دفع الحارس سيدو سي الكرة بالخطأ نحو شباكه في الشوط الاول، قبل أن يتم طرد جراندسير  ببطاقة حمراء مباشرة، بسبب التحام قوي مع انطوني جونسالفيس في الدقيقة 66.

وكان هنري قد اضطر لاستبدال المهاجم رادامل فالكاو بعد ان خرج يعرج في الدقيقة 37.

وفي مباراة أخرى، أدت ثلاث ضربات رأس من ماركينيوس وادريان رابيو ويوليان دراكلسر، إضافة لهجمتين من كيليان مبابي وموسى ديابي، لتحقيق سان جيرمان انتصاره العاشر في نفس العدد من المباريات في دوري الدرجة الأولى الفرنسي، هذا الموسم بعد أن أكتسح اميان 5-صفر السبت.

وفي ظل تبقي مجموعة من المباريات ضمن الجولة ذاتها، فإن انتصار سان جرمان وضعه على قمة الترتيب برصيد 30 نقطة متقدما بفارق ثماني نقاط على ليل صاحب المركز الثاني الذي فاز على ديجون 2-1.

ويحتل أولمبيك ليون، الذي فاز على نيم 2-صفر الجمعة،المركز الثالث برصيد 17 نقطة.

ويمكن لمرسيليا أن يجتاز أولمبيك ليون ويحتل المركز الثالث فيحال فوزه خارج ملعبه على نيس الأحد.سكاي نيوز عربية

التعليق