‘‘مالية الأعيان‘‘ تستمع لقطاعي الزراعة والتصدير حوّل ‘‘مُعدّل الضريبة‘‘

تم نشره في الأربعاء 14 تشرين الثاني / نوفمبر 2018. 01:00 مـساءً - آخر تعديل في الأربعاء 14 تشرين الثاني / نوفمبر 2018. 01:01 مـساءً
  • مجلس الأعيان- (أرشيفية)

عمّان- استمتعت اللجنة المالية والاقتصادية في مجلس الأعيان برئاسة العين الدكتور أمية طوقان، إلى ملاحظات وآراء العاملين في القطاع الزراعي والتصدير حوّل القانون المُعدل لقانون ضريبة الدخل لسنة 2018.

جاء ذلك خلال لقاء عقدتهُ اللجنة، اليوم الأربعاء، بحضور رئيس اتحاد المزارعين عودة الرواشدة، ورئيس جمعية المصدرين الأردنيين عمر أبو وشاح.

وقال الدكتور طوقان إن اللقاءات المُتكررة التي تعقدها اللجنة حوّل القانون المُعدل لقانون ضريبة الدخل لسنة 2018، تأتي للاطلاع مسبقًا على آراء وملاحظات العاملين في مختلف المجالات الاقتصادية حوّل مُعدّل القانون، قبل وروده إلى مجلس الأعيان رسميًا.

وتحدث الأعيان حوّل أهمية إدخال التكنولوجيا للقطاع الزراعي، كعامل رئيس في نهوض ونجاح القطاع، فضلًا عن السعي إلى العمل ضمن نظام فواتير في مرحلتي الانتاج والتسويق، مؤكدين أن التكنولوجيا والإدارة السليمة تُشكل المحور الرئيس لنجاح أي قطاع.

وأكد أبو وشاح أهمية دعم قطاع التصدير سواء أكان زراعيا أو صناعيا بدلًا عن فرض ضريبة عليه، وذلك لدوره الكبير في رفد الاقتصاد الأردني بأشكال مختلفة.

ودعا الرواشدة مجلس الأعيان إلى تأييد قرار مجلس النواب في إعفاء كامل الدخل الاجمالي للشخص المتأتي من نشاط زراعي داخل المملكة من الضريبة.

ووافق مجلس النواب يوم أمس الثلاثاء، على العودة إلى النص الاصلي للقانون الذي يعفي كامل الدخل الاجمالي للشخص المتأتي من نشاط زراعي داخل المملكة من الضريبة، على أن يعني النشاط الزراعي: إنتاج المحاصيل والحبوب والخضروات والفواكه والنباتات والزهور والأشجار، وتربية المواشي والأسماك والطيور والنحل بما في ذلك إنتاج البيض والعسل.

وجاءت موافقة النواب مخالفة لقرار لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية التي أوصت بإعفاء مبلغ مليون دينار من مبيعات الشخص الطبيعي المتأتية من نشاط زراعي داخل المملكة، وأول 25 الف دينار من مبيعات النشاط الزراعي للشخص الاعتباري.-(بترا)

التعليق