انطلاق مؤتمر جمعية جماعة الاخوان المسلمين السنوي الثاني

القضاة: قطعنا كل علاقة تنظيمية مع الخارج باستثناء العلاقة الفكرية والعاطفية

تم نشره في السبت 17 تشرين الثاني / نوفمبر 2018. 12:08 صباحاً
  • المراقب العام السابق لجمعية جماعة الاخوان المسلمين عبد المجيد الذنيبات خلال رعايته المؤتمر السنوي للجمعية امس - (بترا)

البحر الميت- انطلقت أمس الجمعة في منطقة البحر الميت فعاليات مؤتمر جمعية جماعة الاخوان المسلمين السنوي الثاني تحت شعار "نحو جماعة إسلامية وطنية راشدة".
وقال المراقب العام السابق للجمعية د. عبد المجيد الذنيبات في كلمة خلال رعايته حفل الانطلاق، "اننا أمام تحديات كبيرة داخلية وخارجية يتوجب علينا الوعي بها وإدراكها والأخذ بأسباب المنعة والقوة".
وأضاف، ان كل ما نتمناه أن نخلص النية والعمل المتواصل والتكاتف للعمل بهذه الدعوة والله هو الكفيل بالتوفيق والنجاح.
بدوره قال المراقب العام لجمعية جماعة الاخوان المسلمين د. شرف القضاة "اننا ملتزمون بالإسلام عقيدة وشريعة وأخلاقا، وملتزمون بالعمل لصالح وطننا الحبيب الأردن، مؤكدين التفافنا حول القيادة الهاشمية واعتزازنا بجميع مؤسسات الوطن وملتزمون كذلك بالوسائل والاساليب المشروعة شرعا وقانونا".
واضاف، ان من التزاماتنا القانونية اننا قطعنا كل علاقة تنظيمية مع الخارج، "أما العلاقة الفكرية والعاطفية فإنها لا يمكن الا ان تكون عابرة للحدود والقارات"، مشيرا الى "أننا
جزء لا يتجزأ من امتنا العربية والاسلامية ومن عالمنا الانساني الكبير، ونحيي المجاهدين في غزة الصمود والعزة ونشد على ايديهم وندين الاعتداءات على غزة او على أي بلد آخر وندعو الله لهم بالثبات والتمكين".
من جهته اكد رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر د. فتحي الطعامنة، ان المؤتمر اصبح حفلا سنويا يجمع كبار اعضاء الجماعة وصناع القرار فيها ويستضيف قادة الفكر والسياسة والخبرة في مناقشات صريحة ومداولات مفتوحة تتأسس على أوراق عمل مدروسة نوقشت عناوينها ومحاورها في جلسات تحضيرية عديدة سبقت اعمال المؤتمر لنخلص إلى توصيات محددة نتابع تنفيدها من قبل المسؤولين لهذه الجماعة على اختلاف مستوياتها.
وقال الطعامنة، إن المؤتمر يناقش على مدى يومين في اربع جلسات بعضها غير مسبوق في تاريخ جماعة الاخوان المسلمين منذ تأسيسها والمتمثلة في مراجعات في فكر جماعة الاخوان المسلمين، وآفاق التعاون بين الجماعة والمؤسسات الرسمية والمدنية، ودور الجماعة في تعزيز منهج الوسطية والاعتدال والاعلام والمسؤولية الاجتماعية.
وكانت الجلسة الاولى للمؤتمر التي ادارها عضو المكتب التتفيذي للجمعية د. امين القضاة بدأت بمراجعات في فكر جماعة الاخوان المسلمين تحدث فيها كل من الصحفي والخببر في شؤون الحركات الإسلامية والمفكر الإسلامي وأمين عام حزب المؤتمر الوطني "زمزم" د. رحيل الغرايبة وعضو مجلس شورى الجمعية د. عقلة الصمادي. - (بترا)

التعليق