السائقة الألمانية للفورمولا 3 "فلورش" تنجو من الموت - فيديو

تم نشره في الأحد 18 تشرين الثاني / نوفمبر 2018. 04:53 مـساءً - آخر تعديل في الأحد 18 تشرين الثاني / نوفمبر 2018. 04:55 مـساءً
  • السائقة الألمانية صوفيا فلورش

هونغ كونغ - أصيبت السائقة الألمانية صوفيا فلورش (17 عاما) بكسر في العمود الفقري بنتيجة حادث مروع في جائزة ماكاو الكبرى ضمن بطولة العالم لسباقات الفورمولا 3 الأحد، أدى لإصابة أربعة آخرين، بحسب المنظمين.

وأفادت التقارير الطبية التي حصلت وكالة فرانس برس على نسخ منها من قبل المنظمين، الى أن الخمسة أدخلوا المستشفى لتلقي العلاج.

وبحسب تقرير نشره فريق فلورش، "فان أمرسفوورت رايسينغ"، تعاني السائقة من "كسر في العمود الفقري"، الا أنها "واعية" وفي حالة "مستقرة".

وبعيد الحادث، نشرت تغريدة عبر حساب فلورش عبر "تويتر" جاء فيها "أريد فقط أن أبلغ الجميع أنني بخير، لكنني سأخضع لعملية جراحية صباح الغد"، شاكرة منظمي السباق والفريق والاتحاد الدولي للسيارات.

وأظهرت تسجيلات وأشرطة خلال السباق الذي تم إيقافه بعد الحادث، سيارة فلورش وهي ترتفع في الهواء بسرعة فائقة، قبل ان تخترق السياج المخصص للحماية، وترتطم بحاجز غير صلب، موضوع خارج المسار في منطقة يتواجد فيها مصورون وعدد من العاملين في تنظيم السباق.

وفقدت السائقة الألمانية كانت تحتل المركز السادس عشر في السباق، السيطرة على سيارتها بعد احتكاك في الجزء المستقيم من الحلبة، وواصلت سيارتها الاندفاع عند أطراف الحلبة قبل أن تبدأ بالارتفاع عن الأرض بسرعة فائقة، وتحتك بسيارة السائق الياباني شو تسوبوي عند أحد المنعطفات، وتواصل الارتفاع وصولا للاصطدام الأخير خارج المسار.

وأدى الحادث الى إصابة تسوبوي، إضافة الى إثنين من المصورين الصحافيين وأحد العاملين في تنظيم السباق، ونقلوا جميعا الى المستشفى.

وأفادت اللجنة المنظمة لجائزة ماكاو الكبرى في بيان نشرته وسائل إعلام محلية، الى أن "الجميع كانوا واعين خلال نقلهم الى المستشفى".

وشهدت حلبة ماكاو سلسلة من الحوادث القاتلة في الأعوام الأخيرة. ففي العام الماضي، قتل الدراج البريطاني دانيال هيغارتي بحادث خلال السباق. وفي 2012، قتل الدراج البرتغالي لويس كاريرا والسائق فيليب ياو من هونغ كونغ، في سباقين مختلفين وبفارق يومين فقط. - (أ ف ب)

 

التعليق