قمو: 108 آلاف وظيفة سيوفرها القطاع السياحي في 2022

تم نشره في الأحد 18 تشرين الثاني / نوفمبر 2018. 06:30 مـساءً - آخر تعديل في الأحد 18 تشرين الثاني / نوفمبر 2018. 07:37 مـساءً

احمد التميمي

اربد - قال أمين عام وزارة السياحة والاثار عيسى قمو ان الطلب على العمالة في قطاع السياحة الأردني يمكن أن يرتفع الطلب من 88 ألف عام 2018، إلى 108 ألف وظيفة في عام  2022.
واشار إلى ان سعي جامعة اليرموك وعملها في هذا النطاق يتماشى مع رؤى واستراتيجيات الوزارة لاسيما وأن الاستثمار في رأس المال البشري يعد مسألة مهمة للغاية لتنمية قطاع السياحة في الأردن على المدى الطويل.

 جاء ذلك خلال رعايته حفل حصول جامعة اليرموك على شهادة الجودة العالمية للتعليم العالي للسياحة Tedqual المعتمدة من منظمة السياحة العالمية التابعة لأمم المتحدة، الذي نظمته كلية السياحة والفنادق بالتعاون مع مشروع السياحة لتعزيز الاستدامة الاقتصادية في الأردن الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية.
ولفت إلى أن الحصول على هذه الجائزة الدولية المرموقة للجودة يحمل في طياته وعدًا كبيرًا في المستقبل لطلاب كلية السياحة واحتياجاتهم الوظيفية المستقبلية وذلك في ظل احتياج الأردن الشديد للموارد البشرية المؤهلة والمدربة لصناعة السياحة.
وقال إن العمالة في مجال السياحة تعتمد على الجودة والموارد البشرية المتاحة لتطوير وتقديم منتج سياحي تنافسي يلبي الاحتياجات المتغيرة للمستهلكين.
وتوقع قمو  نموًا كبيرًا في صناعة السياحة في الأردن، ونتطلع إلى رؤية المزيد من الجامعات والكليات التي تقدم تعليمًا سياحيًا أن تسير على خطى جامعة اليرموك، لتحقيق جودة التعليم التي تلبي احتياجات الصناعة.
واشار إلى ان اتباع المعايير الدولية، وتعزيز التعليم والتدريب، وإنشاء نظام اعتماد الجودة سيؤدي بدوره لبناء موارد بشرية مدرّبة بشكل كبير في القطاعين العام والخاص القادرين على تطوير وإدارة وخدمة الصناعة بطريقة مستدامة وتنافسية.
ودعا جامعة اليرموك إلى المضي بإجراءات ابرام مذكرة التفاهم مع الوزارة والتي تدعو إلى رسم اطار تعاوني بين الطرفين بهدف ربط التعليم الأكاديمي في مجالي السياحة والآثار بتوعية المجتمعات المحلية وخاصة فئة الطلاب بجميع فئاتهم العمرية، ونشر مفاهيم احترام التراث الثقافي والموروث الحضاري في الأردنـ وذلك حرصا من الوزارة على فتح آفاق جديدة للتعاون مع الجامعة في مجال تنمية وتطوير المنتج السياحي، ومجال التكنولوجيا والمعلومات، والدعاية والإعلان، وتنمية الموارد البشرية.
بدوره قال رئيس الجامعة الدكتور زيدون كفافي إلى أنه وبهدف الارتقاء بجودة برنامجها السياحي، تقدمت جامعة اليرموك بطلب للحصول على منحة من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية لدعم تطوير مناهج البرنامج، وتوعية أعضاء هيئة التدريس بها بضرورة الالتزام بالمعايير الدولية التي وضعتها منظمة السياحة العالمية في TedQual، حيث تم إجراء عدد من ورش العمل لمدة ثلاث سنوات من أجل تطوير المعرفة والمهارات لدى أعضاء هيئة التدريس، مثمنا الدعم الذي قدمته الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، ومشيدا بالجهود التي بذلها عميد كلية السياحة وأعضاء الهيئة التدريسية في الكلية الذين واصلوا عملهم المتفاني والجاد من أجل الحصول على هذه الشهادة، كما أعرب عن شكره لأعضاء المجتمع المحلي في اللجان الاستشارية وكل من ساهم في الحفاظ على سمعة جامعة اليرموك الاكاديمية والعلمية.
من جانبه أعرب عميد الكلية الدكتور محمد الشناق عن فخر واعتزاز أسرة الكلية بأن يكون برنامج إدارة السياحة أول برنامج في الأردن يمنح شهادة TedQual من منظمة السياحة العالمية.
وأضاف إن الخطة الدراسية في الكلية تراعي تزويد الطلبة بالمهارات الإدارية في التحليل وحل المشكلات، وتركز على إجادة الطلبة اللغة الأجنبية، والمهارات اللازمة للعاملين في قطاع السياحة والضيافة للوصول إلى أداء متميز.

التعليق