الرزاز: 140 مليون دينار قيمة تمويل مشروع الحكومة للإصلاح

تم نشره في الثلاثاء 20 تشرين الثاني / نوفمبر 2018. 08:20 مـساءً - آخر تعديل في الثلاثاء 20 تشرين الثاني / نوفمبر 2018. 09:19 مـساءً

عمان-الغد- قال رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز إن 140 مليون دينار قيمة تمويل مشروع الحكومة للإصلاح في العام الـ2019.

جاء ذلك خلال استضافة الرزاز في برنامج صوت المملكة اليوم الثلاثاء، الذي يبث على فضائية المملكة، للحديث عن أولويات عمل الحكومة.
وأضاف الرزاز ، أن الحكومة خرجت بسلسلة أولويات تتضمن الحفاظ على المال العام من خلال تشريعات، وتوفير فرص عمل، إضافة إلى برنامج "خدمة الوطن"، الذي يهدف تدريب أردنيين وأردنيات وتأهيلهم لسوق العمل.

وفي الحديث عن البطالة قال الرزاز، لا نملك عصا سحرية لتوظيف ربع مليون مواطن في 2019 ، ونامل من خلال توفير 30 ألف فرصة عمل للشباب ضمن اولويات عمل الحكومة بأن نحد من البطالة.
وبين أن الحكومة "تعمل على إعادة الفاسدين للاردن من خلال الانتربول (منظمة الشرطة الجنائية الدولية).
وقال الزاز بشأن قانون الجرائم الإلكترونية، نحن بحاجة للمشروع وكذلك العديد من دول العالم، لكن هذا المشروع لم تحوله هذه الحكومة،وأنا مع تعديله، ولن نسحب القانون (من مجلس النواب) لانه يتعامل مع الابترزاز وأشكال من الاحتيال والتحريض على الكراهية، والاباحية"، مضيفا، إن الشباب لديهم وجهة النظر اتفق عليها في مشروع قانون الجرائم الالكترونية، وأنا اتفق معهم في كون تعريف خطاب الكراهية فضفاض.

وحول فرص العمل أوضح الرزاز أن الأردن واجبه ومصلحته ان يفعل الطاقات الشبابية في الاقتصاد وان يستحدث فرص عمل، مضيفا، أن فرص العمل تأتي من النمو الاقتصادي والاستثمار، والتوظيف في القطاع العام أصبح بالحيز الصغير.

وأضاف الرزاز، أه هناك مصانع بالأردن تستقطب العمالة الوافدة، في الوقت الذي نعاني فيه من البطالة.
وفي إجابة له عن مشروع الباص السريع، قال الرزاز إن  الباص السريع هو أبطىء عملية استثمار لنا، مضيفا أن  إنجازه سيكون بنهاية 2020.

وأطلق الرزاز، أمس، "مشروع النهضة الوطني" المتضمن أولويات الحكومة خلال العامين المقبلين، لتحسين حياة المواطن الأردني، متعهدا بتنفيذ هذه الأولويات، واصفا المشروع بإنه خطوة أولى على طريق مشروع النهضة الوطني الذي نهدف من خلاله إلى توظيف طاقات الأردنيين، وتلبية طموحاتهم نحو المستقبل الأفضل.

التعليق