منتخب الكرة يتعادل سلبيا مع عُمان ويرنو للحسم الثلاثاء

تم نشره في السبت 1 شباط / فبراير 2014. 02:00 صباحاً - آخر تعديل في السبت 12 نيسان / أبريل 2014. 06:07 مـساءً
  • حارس مرمى المنتخب محمد شطناوي يبعد كرة عُمانية وسط الزحام أمس-(تصوير: جهاد النجار)

بسام المجالي

مسقط - تعادل المنتخب الوطني لكرة القدم مع نظيره العماني بدون أهداف أمس، في اللقاء الذي احتضنه ملعب مجمع السلطان قابوس في العاصمة العمانية مسقط، ضمن منافسات المجموعة الأولى لتصفيات آسيا المؤهلة لنهائيات أستراليا 2015، وبهذا التعادل يرفع منتخبنا رصيده إلى 6 نقاط في المركز الثاني، متأخرا بخمس نقاط عن المنتخب العُماني المتأهل سلفا برصيد 11 نقطة، وبات منتخبنا بحاجة لانتصار من مباراتيه المقبلتين أمام سنغافورة (3) نقاط الثلاثاء المقبل، وأمام سورية (4) نقاط في عمان في الخامس من شهر آذار (مارس) المقبل.
اللقاء حضره سمو الأمير علي بن الحسين نائب رئيس الاتحاد الدولي ورئيس الاتحادين الأردني وغرب آسيا ورئيس الاتحاد العُماني والسفير الأردني في عمان متعب الزبن وأركان السفارة.
منتخبنا الوطني ينتظر أن يكون غادر مسقط فجر اليوم السبت، متوجها إلى سنغافورة لخوض لقاء أمام مستضيفه يوم الثلاثاء المقبل.
شوط أول دون الطموح
لم تأت أحداث الشوط الأول كما يشتهي الحضور، حيث بدا المستوى دون المتوسط، مع ندرة في الفرص وانحسار اللعب وسط الميدان، وكان العنوان الأبرز تحصينات دفاعية وشح هجومي.
منتخبنا أجاد في الواجب الدفاعي بفضل تألق الرباعي أنس بني ياسين وطارق خطاب في منطقة العمق الدفاعي، والدميري وزهران في الأطراف وبمساندة من لاعبي ارتكاز الوسط بهاء عبدالرحمن وعايد، حيث نجحا في تحييد الخطر عن مرمى الشطناوي، رغم السيطرة النسبية للمنتخب المضيف في بداية اللقاء الذي اعتمد على الاختراق من الأطراف عبر محمد علي وفهد خميس.
منتخبنا في الأمام لم يقدم المنتظر، وبدا خط الهجوم المكون من هايل والبواب معزولا بعد أن نجح سعد سهيل ومحمد المسلمي بتشديد الرقابة على مصعب اللحام وعدنان عدوس وبديله صالح الجوهري.
أخطر فرص منتخبنا جاءت بتسديدة محمد الدميري الرأسية التي مرت بجوار المرمى من عرضية اللحام، تبعها فرصة أقل خطورة في الثواني الأخيرة عندما مرر البواب كرة للجوهري سددها الأخير بجوار القائم، ما عدا ذلك لم يتهدد مرمى الرشيدي لينتهي الشوط الأول سلبيا نتيجة وأداء.
شوط ثان مغاير
تغير الحال تماما في الشوط الثاني، حيث شهد سيطرة أردنية أفضل، مع انتشار في معظم أركان الملعب، ما أثمر عن وصول أسرع لمرمى الرشيدي، فتهيأت أكثر من فرصة للتسجيل، بفضل انطلاقات اللحام وبديله الرواشدة والجوهري، رافقه سرعة في نقل الكرة داخل الملعب العماني، ساهم في ذلك تحرر أحمد هايل وثائر البواب من الرقابة المفروضة عليهما في الشوط الأول، والانسجام المتصاعد بينهما، ومساندة هجومية فعالة للدميري وعدي زهران، وامام الفرص الأردنية أبعد الحارس العماني رأسية خطيرة للدميري فرق المرمى، وعاد الدميري لتهديد المرمى مجددا لكن كرته ذهبت بنفس المشهد السابق، ومن مجهود فردي لهايل اخترق الدفاع به العماني، سدد كرة خطرة أبعدها الحارس لركنية.
هذا المد الهجومي وفي غياب الرد من أصحاب الأرض، دفع المدرب العماني بالقاسمي ورائد إبراهيم عوضا عن ثنائي الهجوم المخيني وسعيد بهدف إعادة ترتيب الأوراق من جديد، لكن دون جدوى، حيث بقي مرمى الشطناوي بعيدا عن التهديد، بعدما واصلت المنظومة الدفاعية لمنتخبنا تعطيل القدرات الهجومية للعمانيين، واستمرت السيطرة الأردنية بعدها، قبل أن يلغي حكم اللقاء الإماراتي هدفا للجوهري بدعوى ارتكابه خطأ على الحارس، ما أثار حفيظة دكة البدلاء والجمهور الأردني، وفي غمرة الإندفاع الأردني للتسجيل، سنحت فرصة خطيرة للمنتخب العماني عندما سدد المحترف الوحيد الحاضر في التشكيلة عبد السلام عامر كرة رأسية سيطر عليها الشطناوي، لتمضي المباراة نحو تعادل سلبي في تكرار للقاء الذهاب الذي جرى في عمان.
حسام حسن: راض عن النتيجة
أكد المدير الفني حسام حسن رضاه على أداء ونتيجة المنتخب في مواجهة متصدر المجموعة وعلى أرضه وبين جمهوره، وبين حسن أن التحول في أداء الفريق في الشوط الثاني جاء نتيجة للتركيز وزيادة الانسجام بين لاعبي الخط الأمامي، مؤكدا أن منتخبنا كان الأقرب للفوز، مضيفا أنه سيبدأ التحضير لمباراة سنغافورة المقررة الثلاثاء المقبل من اليوم، والتي يحتاج فيها منتخبنا للفوز لضمان البطاقة الثانية، بغض النظر عن المواجهة الأخيرة للمنتخب السوري في آذار (مارس) المقبل.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »ارحمونا (خلدون الو هزيم)

    الأحد 2 شباط / فبراير 2014.
    ارجوا من الاتحاد الاردني اتخاذ الموقف المناسب لهذه المرحلة بااقالة حسام حسن والبحث عن مدرب جدير بالمنتخب الاردني
  • »حبي للوطن (ابراهيم المزام)

    السبت 1 شباط / فبراير 2014.
    النشاما ان شاء الله بعوضوها مع سوريا وسنقفوره
  • »الاخطاء من المدرب (ابراهيم العزام)

    السبت 1 شباط / فبراير 2014.
    نريد مدرب محلي
    وطني مهاجم بس النشاما نشاما
  • »راضي (محمد جهاد ابوصقير)

    السبت 1 شباط / فبراير 2014.
    ما قصرتو ياشباب المنتخب
  • »تحية للمنتخب (اردني مغترب)

    السبت 1 شباط / فبراير 2014.
    ليس كل لاعب ناجح يستطيع ان يكون مدرب ناجح والامثله كثيره , ماردونا ،،، مايكل جوردن , وينطبق على حسام حسن ايضا , بالامس كان الاولى ادخال سعيد مرجان بجانب مصعب واخراج هايل
  • »نداء (وليد الهنيني)

    السبت 1 شباط / فبراير 2014.
    اناشد المسؤول مناشدة حاره ان يتدخل لوقف تعنت حسام حسن والذي ان بقي فسيقضي على كل ما بناه قبله ,,,,,, وقبل فوات الاوان ,,,,, فهل من مجيب
  • »عدم رضا (محمد عواد)

    السبت 1 شباط / فبراير 2014.
    شيء واحد لا افهمه منتخبنا الاردني وصل الى كاس العالم بخطوه ممتاز المنتخب الاردني بات يحسب له حسلب كبير في السط الرياضي تحديدا الاسيوي السؤال هل ترى ان حسام حسن هوه المدرب الافضل للمنتخب اترك لكم التعليق
  • »تسوّل (خليل)

    السبت 1 شباط / فبراير 2014.
    بفضل حسام حسن أصبحنا نتسوّل النقطه
    وهذا أقصى أمانينا مع هذا المدرب
    تصورو أننا نلعب مع فريق عمان الرديف
    ومع ذلك لا طعم ولا لون ولا رائحه للمنتخب
    مع القدير عدنان حمد
    كنا نقارع كبار آسيا
    وكانوا يحسبو لنا ألف حساب
  • »سؤال (رائد الرائد)

    السبت 1 شباط / فبراير 2014.
    ان بدي اسال لاعب مثل سعيد مرجان يجيد التسديد من خارج 18 وصانع العاب ليش قاعد برا بتفرج؟مدرب كل مباراة بلعب بتشكيلة شو هالتخبط
  • »مش راضي (راضي الرياضي)

    السبت 1 شباط / فبراير 2014.
    لم أرى منتخبنا بهذا الاداء السيء منذ فترة بعيد جداً ، كنت أشاهد المباراة وقلبي يعتصر ألماً وندماً بنفس الوقت ، كنت أتألم للمتسوى والاداء والتكنيك المتبع ، وندمت أشد الندم على انني أضعت 90دقيقة من عمري في مشاهدة هذه المباراة الضعيفة جداً جداً والتي بدون أدنى شك هي نتيجة تراكمات من سوء عمل الادارة الفنية على رأسها حسام حسن
  • »لا رضى (ahmad)

    السبت 1 شباط / فبراير 2014.
    المدرب حسام حسن لا علاقة له بالتدريب وهنالك لاعبون بالاردن قادرون على انهاء مثل هذه المباراة بسهولة تامة مشان الله غيروا هالمدرب الذي لا علاقة له بالتدريب
  • »للوراء (حسن السيلاوي)

    السبت 1 شباط / فبراير 2014.
    حسام حسن سيهدم ما بنيناه قي سنين في لحظة مزاج
    مع احترامنا لتاريخه كلاعب لكنه كمدرب فاشل فاشل
  • »مباراه ألاردن وعمان (ع م)

    السبت 1 شباط / فبراير 2014.
    ألحقيقه ان ألمنتخب ألاردني فقد بريقه بسبب هذا ألمدرب ألعديم ألخبره وبعد ان كنا نحسم نتيجه ألمباراه قبل بدايتها لمصلحه ألمنتخب صرنا نحبس ألانفاس حتى مع أضعف ألفرق ألله يسترنا مع سنغافوره
  • »لمتى (ابو حميد)

    السبت 1 شباط / فبراير 2014.
    متى يتم محاسبة المدرب لا يوجد فريق ولا توجد خطه حتى الروح القتاليه لدى اللاعبين .. اقترح تكملة المشوار بلاعبي سن 22 عاما ومع مدربه
  • »الشمس ما بتتغطى بغربال (شادي جابر)

    السبت 1 شباط / فبراير 2014.
    يلا حظك حلو يا حسام ان الفرق اللي بتلعب معها بدون نجومها الرئيسيين وخليك راكب راسك مش عاجبك حدا لا شفيع ولا عامر ذيب ولا حسن ولا باسم ولا النواطير ولا شلباية والشمس ما بتتغطى بغربال
  • »تعادل تعادل تعادل (Aboud)

    السبت 1 شباط / فبراير 2014.
    زدنا على التعادلات تعادل.... و ما في تسجيل.... والهجوم من يوم ما شرف حسام حسن صار عقيم مش من هايل. من أللعيبه الي روحو كانو عارفين شو بدو هايل لانو كان في تفاهم
    يا رب افرجها
  • »القويسمة (احمد فريتخ)

    السبت 1 شباط / فبراير 2014.
    لو سمحت متى مباراة منتخبنا الوطني بالوقت والتاريخ