الزبن: لن تدخل أسطوانة واحدة من الشحنة المعترض عليها إلى الأسواق

تم نشره في الأربعاء 5 شباط / فبراير 2014. 02:59 صباحاً

عمان - قال مدير عام مؤسسة المواصفات والمقاييس، الدكتور حيدر الزبن، إنه تم اتخاذ قرار حاسم بعدم السماح بإدخال 250 ألف اسطوانة غاز لأسواق المملكة وإعادة تصديرها الى بلد المنشأ لعدم مطابقتها للمواصفات الفنية، مؤكدا أنه لم ولن تدخل اسطوانة واحدة منها الى الأسواق نظرا لخطورتها على سلامة المواطنين.
وأضاف الدكتور الزبن، خلال لقاء حواري أمس مع ممثلات القطاع النسائي الأردني وممثلي النقابات المهنية والعمالية كل على حدة في مقر وزارة الشؤون السياسية والبرلمانية، وأدارهما المستشار الإعلامي للوزارة الزميل محمد الملكاوي، أن الفحص الأولي لعينة مكونة من أربع اسطوانات في المختبرات المختصة أثبت خللا في طريقة اللحام الوسطي الذي يربط جزأي الاسطوانة مع بعضهما، كما ظهرت ذات النتيجة لعينة موسعة مكونة من 13 اسطوانة لم تجتز 12 منها الفحص الفني، وعليه أصبح لزاما على مؤسسة المواصفات والمقاييس اتخاذ قرار نهائي بمنع دخول تلك الكمية من اسطوانات الغاز الى الأسواق.
وزاد أنه تم إرسال عينات من الاسطوانات إلى أفضل شركتين في فحص المواصفات دوليا، ألمانية وأخرى بريطانية أثبتت نتائجها ذات العيب المصنعي في الاسطوانات.
وأوضح أنه تم اتخاذ قرار اعتبارا من الثالث من نيسان (ابريل) العام 2012 بإعادة تصدير البضائع غير المطابقة للمواصفات الى بلد المنشأ، وعلى إثر محاولات لإدخال 47 حاوية من لعب الأطفال المخالفة للمواصفات الى أسواق المملكة، تبين لاحقا وبعد مراسلات مع الشركة الصانعة أن الشخص المستورد تكفل بإتلافها في مكب خاص في الأردن مقابل ألف يورو لكل
حاوية. -(بترا- محمد قطيشات)

التعليق