القطاع الخاص ينهي صياغة خطة تطوير صناعة تطبيقات الهواتف

تم نشره في الأربعاء 12 شباط / فبراير 2014. 12:00 صباحاً

إبراهيم المبيضين

عمان- قال رئيس رابطة شركات الألعاب الرقمية الأردنية، نور خريس، أمس "إن القطاع الخاص ممثّلاً بكبرى شركات الاتصالات وشركات المحتوى، انتهى قبل أيام من صياغة خطة تهدف لتطوير صناعة التطبيقات في المملكة".
وبين خريس أن هذه الخطة تعد الأولى من نوعها في القطاع، فيما تهدف خطوطها العامة لتحديد الفجوات والتحديات التي تواجه هذه الصناعة في المملكة، خصوصا الشركات الريادية ومطوري هذه التطبيقات وكيفية مواجهة ومعالجة هذه التحديات وآليات إيجاد منظومة اقتصادية واضحة لهذا القطاع الواعد الذي سجّل العام الماضي إيرادات بحجم 26 مليار دولار على المستوى العالمي.
وأضاف خريس، في تصريحات صحفية لـ"الغد"، "أن هذه الخطة، التي اتفق عليها معظم المعنيين في قطاع الاتصالات والشركات التي تدور في فلكه؛ قدمت مقترحات لتطوير صناعة التطبيقات في المملكة ورفع مستوى الوعي بها وتأكيد دور الشركات الكبيرة والقطاع التعليمي في إخراج جيل واعد من الشباب المؤهل من أصحاب الخبرات والمهارات في برمجة وتصميم تطبيقات الهواتف الذكية التي تشهد توسعا وانتشارا متزايدا في كافة أسواق الاتصالات حول العالم".
وتعرّف التطبيقات ببرامج تقدم خدمات في مختلف مجالات الحياة اليومية (خدمات إخبارية؛ دينية؛ ترفيهية؛ تواصل اجتماعي وأحوال الطقس وغيرها)، ويقوم المستخدم بتحميل هذه الخدمات على الهاتف الذكي من خلال الانترنت عبر متاجر الكترونية او "اب ستورز" تخص كل شركة مصنعة للهواتف الذكية.
وأوضح أن الخطة اشتملت على اقتراح لإطلاق مشروع لتطبيق يمسّ حياة الأردنيين بشكل مباشر، ويسهّل حياتهم اليومية؛ حيث من المتوقع الإعلان عن هذا المشروع خلال قمة "وورلد موبايل كونجرس" التي ستعقد في برشلونة أواخر الشهر الحالي، وستجري دعوة الشباب والمطورين والشركات الريادية لإبداع أفكار وتطبيقات في هذا المجال والمنافسة عليها، وهو أمر قال خريس "إنه سيرفع مستوى الوعي بأهمية هذه الصناعة وأهمية إطلاق تطبيقات محلية تحاكي الحياة اليومية للمستخدمين".
ويأتي ذلك في وقت تقول فيها الأرقام الرسمية "إن عدد اشتراكات الخدمة الخلوية تجاوز مؤخرا 10.3 مليون اشتراك بنسبة انتشار تتجاوز 155 %، فيما تظهر أرقام أخرى أن عدد مستخدمي الإنترنت تجاوز الـ4.8 مليون اشتراك بنسبة انتشار تجاوزت 72 % من عدد السكان، بينما تشير أرقام أخرى الى أن نسبة انتشار الهواتف الذكية تجاوزت مؤخرا نسبة 60 % من مستخدمي الهواتف المتنقلة في المملكة". وتعدّ هذه الخطة مبادرة من القطاع الخاص، وذلك عقب الاجتماع الذي نظمته رابطة الألعاب الرقمية ومختبر الألعاب، وضم مزيجا من المعنيين في القطاع ناقشوا فيه مشاكل وتحديات القطاع والفرص والنماذج العالمية الناجحة في هذه الصناعة وآليات تطويرها وتأسيس قاعدة متينة لها لزيادة فرص الاستفادة منها في القطاع والاقتصاد.
واستعرض خريس أبرز مشاكل وفجوات هذه الصناعة في المملكة؛ موضحا أن القطاع المحلي يفتقر إلى آليات واضحة في تأسيس مشاريع وتطبيقات ناجحة وتسويقها الى العالم الخارجي، وعدم وجود منظومة اقتصادية تضع أطرا عامة لهذه الصناعة، وعدم وجود مشاريع أو تعاون كبير بين الشركات العاملة في هذا المضمار بشكل يعين على زيادة مساهمة هذه الصناعة المهمة في إيرادات القطاع والاقتصاد بشكل عام.

ibrahim.almbaideen@alghad.jo

@ibrahim_almbaideen

التعليق