وفاة وإصابة بإطلاق نار عشوائي في إربد

تم نشره في الخميس 13 شباط / فبراير 2014. 12:00 صباحاً


إربد-الغد- لقي عامل وافد يحمل الجنسية المصرية حتفه متأثرا بجراح أصيب بها مع زميل له، بعد أن قام شخص من ذوي الأسبقيات الجرمية بإطلاق عيارات نارية بشكل عشوائي قرب مجمع الغور القديم وسط مدينة إربد عصر أمس، وفق مصدر أمني.
وكان قد أُسعف الجريحان إلى مستشفى الأميرة بسمة التعليمي لتلقي العلاج، إلا أن أحدهم فارق الحياة على الفور بعد أن استقرت الرصاصة في رأسه، فيما يرقد زميله في المستشفى وحالته العامة سيئة.
وبين المصدر ذاته، أن الأجهزة الأمنية تحركت إلى المكان وطوقت المنطقة بحثا عن مطلق النار المسجل بحقه أكثر من 40 قيدا جرميا. وشهدت المنطقة حالة من الذعر والخوف بين قاطنيها ومرتادي المجمع، بعد أن قام الشخص بإطلاق العيارات النارية بشكل عشوائي فيما لا تزال أسباب إقدامه على فعلته مجهولة، وفق المصدر ذاته.

التعليق