"مايكروسوفت الأردن" تطلق مسابقة "متعة التكنولوجيا" لطلاب المدارس

تم نشره في الثلاثاء 18 شباط / فبراير 2014. 01:00 صباحاً

مريم نصر

عمان- يتنافس طلبة من سبع مدارس اردنية خاصة توفر شهادات الاعتماد الدولي في مسابقة "متعة التكنولوجيا Technology Rocks!" التي أطلقتها  شركة "مايكروسوفت الأردن" بالتعاون مع "نوكيا الأردن" التي تهدف إلى تحفيز روح الابتكار والإبداع لدى الطلاب، لتصميم مشاريع تعتمد على أحدث الابتكارات التكنولوجية التي توفرها مايكروسوفت.
ويقول مدير تطوير المنصات البرمجية في "مايكروسوفت الأردن" أيمن عفانة في مقابلة مع "الغد" على هامش لقائه الطلاب المشاركين في مكاتب شركة "أويسيس 500" "إن مايكروسوفت الاردن تهدف إلى دمج آخر ما توصّلت إليه التكنواوجيا في عملية التعليم والتعلّم"، مبينا أن هنالك طاقات كامنة لدى طلبة المدارس في الاردن وهي بحاجة الى رعاية واحتضان لكي تتفجر بطريقة ايجابية على المجتمع بصورة تضمن استدامتها واستمراريتها.
ويشير إلى أن مايكروسوفت الاردن بدأت بهذه المسابقة، حيث استهدفت في البداية المدارس التي توفر شهادات الاعتماد الدولي كخطوة أولى لمشروع تسعى مايكروسوفت الاردن تعميمه على باقي مدارس المملكة في المراحل المقبلة.
ويبين عفانة أن المسابقة تتماشى مع مساعي الشركة لدعم الخطة الوطنية المتعلقة بمبادرات التعليم المحلية، حيث يقع ضمن أهداف الشركة.
وقامت إدارة المدارس باختيار طلبة تتراوح أعمارهم ما بين 14 إلى 16 عاماً للمشاركة في المسابقة، حيث سيقوم الطلاب من كل مدرسة بالعمل كفريق على تصميم مشروع يعتمد على أحدث الابتكارات التكنولوجية، مثل هواتف نوكيا لوميا التي تعتمد نظام تشغيل Windows Phone، ونظام تشغيل Windows 8، ومنصة Office 365، بالإضافة إلى أحدث أجهزة واجهة المستخدم الطبيعية (NUI) مثل جهاز كينيكت. التي تم تزويدها للمشاركين.
وكان أيمن عفانة، مدير تطوير المنصات البرمجية في "مايكروسوفت الأردن"، قد اجتمع مع الطلاب المشاركين في مكاتب شركة "أويسيس 500"، حيث قام بتعريفهم بأحدث تكنولوجيات "مايكروسوفت"، واستعرض أمامهم أبرز مزاياها وطرق استخدامها، وشرح لهم أيضاً شروط وأحكام المسابقة، كما أتيح للطلاب تجربة منتجات "مايكروسوفت" بأنفسهم.
وبين أحد الطلبة المشاركين في المسابقة أنه يشعر بالحماس ويأمل الفوز ويحمل وفريقه افكار عديدة ويقول "عندما بلغتنا إدارة المدرسة بالمسابقة تحمست كثيرا لتطبيق الافكار وأنا وفريقي نأمل الفوز في هذه المسابقة الممتعة، التي استطاعت أن تحاكي البيئة التي نود من خلالها الابداع وتقديم كل ما هو مفيد للمجتمع".
مدير عام شركة "مايكروسوفت" في الأردن حسين ملحس بين ان "مايكروسوفت" تحرص على المزاوجة بين العلم والمتعة، ويقول "نسعى إلى تزويد الجيل الصاعد بالمهارات والمؤهّلات اللازمة التي تمكّنهم من الخوض والنجاح في قطاع تكنولوجيا المعلومات وفي كافة القطاعات الحيوية". ولجذب اهتمامهم إلى ضرورة الانخراط في مختلف القطاعات، ارتأينا في "مايكروسوفت الأردن" تنظيم هذه المسابقة الخاصة لتعريفهم بأحدث ما توصّلت إليه التكنولوجيا وتحفيز تفاعلهم معها بصورة ممتعة وشيّقة، بعيداً عن رتابة التقارير والعروض التقديمية".
ويؤكد ملحس نية مايكروسوفت الى تعميم المسابقة الى مختلف مدارس المملكة الخاصة والحكومية، مبينا أن الطلبة يمتلكون فكرا منيرا ويحتاجون الى منصة لاطلاقها.
وطوال فترة المسابقة التي ستستمر حتى شهر نيسان المقبل، يقوم فريق متخصص من "مايكروسوفت" بتزويد الطلاب بالنصح والإرشادات اللازمة حول طرق تصميم المشاريع وإعداد خطط العمل من خلال توظيف أحدث الأجهزة، الأمر الذي سيمكّنهم من اكتساب الخبرات التي يحتاجونها ليكونوا جزءاً من هذا البرنامج الحصري من جهة، وإكمال مشاريعهم بنجاح من جهة أخرى، علماً بأن الفريق الفائز سيحصل في نهاية المسابقة على جوائز قيّمة.
ويشير عفانة إلى ان هذه المسابقة التي سيعلن عن الفائزين فيها في شهر أيار المقبل، تحرص على تحضير وتهيئة الطلبة الى سوق العمل وتسلحهم بالمعارف الاولية التي يحتاجونها لانشاء المشاريع المختلفة وتهدف الى جعلها قابلة للحياة.
ويقول "كم من مشروع سطع ضوؤه ولم يلبث أن خبا بسبب عدم امتلاك مهارات الاستدامة، وهو ما نهدف الى ايصاله لهذه الفئة من المجتمع الذين سيشكلون مستقبل الاردن".
ويتعرف الطلبة خلال هذه المسابقة الى طرق تسويق مشروعهم كما يتعرفون على الإمكانات التكنولوجية لكل من منتجات مايكروسوفت وهواتف نوكيا وكيف يمكن تسخيرها لخدمة المشروع.
ويستخدم الطلبة في هذا المشوع نظام Windows 8.1 الذي يقدم مجموعة واسعة من التطبيقات والخدمات عبر شاشة بدء التشغيل ممّا يسمح للمستخدمين النفاذ إلى ما يحبّونه على Windows بسرعة وسهولة، مثل التحدّث عبر الفيديو أو تحرير الرسائل الإلكترونية من دون جهد أو مشاهدة الأفلام السينمائية وأفلام الفيديو أو كتابة تقرير للعمل من خلال أدوات Office أو البحث عن وصفات جديدة لتحضير المأكولات أو الاستماع إلى الموسيقى المُنزَلة مجاناً، أو ببساطة تصفّح شبكة الانترنت من خلالInternet Explorer 11.
Windows 8.1 هو الأفضل للمهام المتعدّدة وللإنتاجية، حيث يتيح إمكانية عرض واستخدام أربعة تطبيقات في نفس الوقت، بالإضافة إلى توفير مرونة في اختيار حجم النوافذ لكل تطبيق على الشاشة، وقدرة التطبيقات على إطلاق تطبيق آخر، ودعم محسّن لخاصية العرض المتعدّد (multimonitor) بحيث يتمكّن المستخدم من رؤية سطح المكتب أو التطبيقات في متجر Windows وذلك على أي شاشة أو على الشاشات كافّة.
يوفر 8.1Windows إمكانية التخزين السحابي من خلال  تطبيق SkyDrive بصورة غير مسبوقة، مما يسهّل العمل من أي مكان، حيث ستتمكن من الوصول إلى ملفات دائماً من مختلف الأجهزة والمواقع.
يضم Windows8.1 متجراً معاد تصميمه يمتاز بوفرة التطبيقات المبتكرة وطريقة استخدام مبسّطة، ويتيح نظام Windows 8.1 إمكانية تحديث التطبيقات بصورة أوتوماتيكية وبشكل افتراضي، كما يتم إضافة التطبيقات الجديدة باستمرار إلى المتجر من خلال مطوّرين معروفين.

mariam.naser@alghad.jo

@nasrmaryam

التعليق