الزرقاء: فاتورة أعمدة الإنارة تصل لـ150 ألف دينار شهريا

تم نشره في الخميس 20 شباط / فبراير 2014. 03:12 مـساءً - آخر تعديل في الخميس 20 شباط / فبراير 2014. 03:26 مـساءً
  • (تعبيرية)

الزرقاء- ناشد رئيس بلدية الزرقاء المهندس عماد المومني الحكومة إعادة النظر في قرارها رفع تعرفة إنارة اعمدة الشوارع داخل حدود البلديات مما يزيد في نفقاتها وتفاقم مشكلاتها المالية.

وقال المومني في تصريح لوكالة الانباء الاردنية "بترا"، ان اوضاع البلديات المالية لا تتحمل اي زيادات مالية على الخدمات التي تقدمها للمواطنين في ظل الاوضاع المالية المتدهورة والمديونية العالية التي تعاني منها، مضيفا ان ارتفاع قيمة فاتورة إنارة اعمدة الشوارع ستؤدي الى إرهاق موازنة البلديات وزيادة نفقاتها.

وبين المومني ان فاتورة إنـارة اعمـدة الشـوارع تضـاعفت منذ شهر اب العام الماضي بعد ان قامت شركة الكهرباء بتعديل التعرفة لتصبح ضمن قائمة الاشتراكات التجارية.

واشار الى ان قيمة فاتورة الإنارة كانت سابقا تقدر من 50 – 60 الف دينار شهريا، لتصبح الان 120 – 150 الف دينار شهريا، مما سيؤدي الى ازدياد مديونية البلديات والتأثير سلبا على تقديم الخدمات لأهالي المدينة.

واضاف المومني ان شركة الكهرباء تقوم بمحاسبة البلدية عن حوالي 90 الف ساعة ضمن حدود بلدية الزرقاء، حيث تقوم الشركة بتحصيل دينارين على فاتورتها بدل رسوم نفايات.

وطالب شركة الكهرباء بإعادة النظر في عدد الاشتراكات في ظل الامتداد العمراني والتوسع في حدود البلدية، وزيادة الزحف السكاني الذي تشهده المدينة، الامر الذي يؤدي الى الزيادة في إصدار رخص الأبنية والإنشاءات ومعاملات إيصال الخدمات بالإضافة إلى إصدار رخص مهن جديدة مما سيزيد في اعداد الاشتراكات الخاصة بالكهرباء لتصل الى حوالي 200 الف ساعة خلال اقل من ثلاث سنوات.

--(بترا)

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »رأيي (سامي)

    الخميس 20 شباط / فبراير 2014.
    استعملو تقنيات مصابيح ال LED بدل مصابيح الصوديوم و الهالوجين