"عمان بيتنا 2014": حملة لمواجهة إلقاء النفايات من نوافذ المركبات

تم نشره في الأحد 23 شباط / فبراير 2014. 01:00 صباحاً

عمان - وقعت أمانة عمان الكبرى وشركتا أمنية و"توتال" الأردن أمس اتفاقية شراكة لرعاية حملة "عمان بيتنا 2014".
وقال أمين عمان عقل بلتاجي إن "الحملة تأتي استمراراً لمسؤولية الأمانة إلى جانب شركائها بزيادة الوعي لدى المواطنين بالحفاظ على نظافة المدينة وتعزيز مفاهيم المواطنة الصالحة والعمل على التأثير بشكل إيجابي على سلوك المواطنين في محاور البيئة، الصحة، الخدمات، النقل و المرور".
وتهدف الحملة، حسب بلتاجي، إلى "معالجة ظاهرة إلقاء النفايات من نوافذ المركبات كوسيلة للحد من حوادث السير، وزيادة الوعي البيئي من خلال طباعة وتوزيع أكياس لتجميع النفايات داخل السيارات".
وتتضمن الحملة توزيع 70 ألف كيس على عدد من مديريات مناطق الأمانة، وفي مجمعات النقل العام، ومرافق أمانة عمان الثقافية والرياضية والاجتماعية.
من جهته، قال الرئيس التنفيذي لشركة أمنية إيهاب حناوي أن "شراكتنا مع الأمانة تأتي في إطار استمراريتنا في خدمة الوطن والمواطن، وتقديم الدعم والمساعدة لنشر الوعي لجميع فئات المجتمع".
وأكد أن "شركة أمنية ستكون متواجدةً دائماً في مثل هذه المبادرات التي تساعد في تعزيز مفاهيم البيئة الخضراء والحضارية للمواطن".
وقال المدير العام لشركة توتال الأردن فيليب كابو "لقد شهدت السنة الماضية نجاحاً باهراً في الشراكة بين توتال الأردن وأمانة عمان الكبرى، ونفتخر بدعم الحملات التوعوية التي تقوم بها الأمانة نحو البيئة، وهذا ينعكس من خلال رعايتنا لحملة "عمان بيتنا" للسنة الثانية على التوالي".
وتشمل الحملة تنفيذ برنامج توعية خاص بطلبة المدراس الحكومية وغير الحكومية والجامعات من خلال محاضرات التوعية البيئية للمساهمة في إنجاح الحملة من خلال الالتزام باستخدام الأكياس المخصصة وعدم القاء النفايات.
وسيتم توزيع الأكياس خلال المؤتمرات والفعاليات التي تشارك بها الأمانة والشركاء المتمثلة في محطات تعبئة الوقود التابعة لشركة توتال وفروع شركة أمنية عن طريق الدوريات الخارجية ومراكز ترخيص المركبات.-(بترا)

التعليق