لجنة السياحة النيابية تزور الخط الحديدي الحجازي ومطار الملكة علياء

تم نشره في الثلاثاء 25 شباط / فبراير 2014. 12:00 صباحاً

عمان - الغد - زارت لجنة السياحة النيابية الأحد الماضي الخط الحديدي الحجازي ومطار الملكة علياء للاستطلاع على أهم تطورات وإنجازات المؤسسة والمطار.
ونفذت اللجنة جولة في القطار عبر الخط الحجازي إلى مطار الملكة علياء بحضور عدد من أعضاء لجنة السياحة والآثار النيابية بالإضافة الى عضو لجنة النزاهة والشفافية النيابية النائب معتز أبو رمان ومدير مؤسسة الخط الحجازي الحديدي صلاح اللوزي بالإضافة إلى عدد من الصحفيين والإعلاميين.
وأكد رئيس لجنة السياحة والآثار النيابية النائب أمجد المسلماني أن الهدف الرئيس من زيارة مؤسسة الخط الحجازي ومطار الملكة علياء الدولي هو رؤية آخر المستجدات والتوصيات التي تم تنفيذها بالإضافة إلى ربط الشمال بالجنوب عن طريق الخط الحجازي الأردني في العاصمة عمان.
وأشار المسلماني إلى أهمية وجود القطارات في الأردن والتي تعتبر عاملا مهما في تطوير السياحة الداخلية بالإضافة إلى كونها عنصرا مهما في قطاع النقل لافتا إلى ضرورة تعزيز المفهوم الحضاري للقطارات في الأردن؛ لافتا إلى أن لجنة السياحة والآثار النيابية معنية بتشغيل تلك القطارات.
وناقشت لجنة السياحة والاثار النيابية ومدير الخط الحجازي صلاح اللوزي كيفية تطوير هذه القطارات والسكك بحيث تكون شبكة للنقل تربط جميع المحافظات مع بعضها.
إلى ذلك؛ كشف مدير مؤسسة الخط الحجازي الحديدي صلاح اللوزي أن المؤسسة تعمل على مشروع اقامة رحلات عبر القطار بشكل يومي بفترات سيتم تحديدها لاحقا من عمان إلى مطار الملكة علياء الدولي.
وأضاف اللوزي أن المؤسسة تعمل على دراسة إمكانية نقل الحبوب من ميناء العقبة إلى صوامع الجويدة الأمر الذي سيؤدي إلى توفير مادي كبير لقطاع النقل.
وفي مطار الملكة علياء الدولي استطلعت اللجنة على أهم الانجازات التي أوصت بها لجنة السياحة والاثار النيابية والتي نفذتها مجموعة المطار الدولي.
وبين الرئيس التنفيذي لمجموعة المطار الدولي كيلد بينجر للجنة أبرز الانجازات التي حققتها مجموعة المطار الدولي قبيل شهر من اتمام عامه الأول، حيث حصل المطار على جائزة “جودة خدمات المطار ASQ” لعام 2013 بالاضافة إلى إحراز المركز الأول عن فئة أفضل تقدم متحقق في الشرق الأوسط والمركز الخامس عن فئة أفضل مطار في الشرق الأوسط ، بالاضافة الى تصنيف مطار الملكة علياء الدولي على مستوى الشرق الأوسط بالمركز الثالث وتصنيفه عن فئة المطارات من ناحية الحجم من 5-15 مليون مسافر سنويا بالمركز 26.
وزاد بينجر أن مجموعة المطار الدولي أبدت استعدادها لتوفير قطعة الأرض اللازمة لبناء مسجد على الرغم من أن ذلك لم يرد في أي جزء من مسؤوليات المجموعة ضمن الاتفاقية الموقعة مع الحكومة.

التعليق