"التنمية الاجتماعية" تحضن 10 أطفال منذ بداية العام

تم نشره في الجمعة 28 شباط / فبراير 2014. 12:00 صباحاً

نادين النمري

عمان - شهد برنامج الاحتضان الذي ترعاه وزارة التنمية الاجتماعية إقبالا كثيفا، حيث بلغ عدد الأسر المتقدمة بطلبات احتضان إلى الوزارة 134 أسرة منذ مطلع العام الحالي، في حين بلغ عدد الأطفال الجاهزين للاحتضان في مؤسسة الحسين الاجتماعية 11 طفلا، بحسب الناطق باسم الوزارة الدكتور فواز الرطروط.
وقال الرطروط لـ"الغد" أمس إن هناك 11 طفلا في مؤسسة الحسين تسمح أوضاعهم القانونية بتحضينهم، وسيتم خلال الأيام القليلة المقبلة تحضين 5 منهم، في حين تم تحضين 5 آخرين منذ بداية العام، ليصل بذلك مجموع المحضنين خلال أول شهرين من العام الحالي 10 أطفال.
وبين أنه تم تحضين 50 طفلا في العام الماضي مقابل 55 العام 2012، لافتا إلى أن "الأوضاع القانونية للأطفال هي التي تحكم إمكانية تحضينهم"، إذ يشترط أن يحقق البرنامج المصلحة الفضلى للطفل والأسرة الحاضنة.
وبين الرطروط أن أحد أبرز شروط التحضين التأكد من عدم مطالبة الأسرة البيولوجية للطفل بابنهم، فضلا عن توفر شروط معينة في الأسرة الراعية لضمان رعاية فضلى للطفل.
وكانت الوزارة قررت قبل أشهر، التريث في التحضين، بحيث تحدد فترة وجود الطفل في المؤسسة قبل تحضينه بثلاثة أشهر، بهدف التأكد من الوضع الصحي للطفل وخلوه من الأمراض أو أي اختلالات نمائية، فضلا عن التأكد من عدم مطالبة أسرته البيولوجية به.
ووفقا لسجلات الوزارة فإن عدد الأطفال المحضنين لأسر خلال الفترة من 1967-2013، بلغ 1069 وبمعدل سنوي قدرة 23 طفلا.
ويؤكد دليل الاحتضان الذي أطلقته الوزارة العام الماضي، وحمل عنوان "احتضان صحي وآمن"، أهمية توفير أسرة بديلة للطفل فاقد السند الأسري، خصوصا أن الرعاية المؤسسية لا تستطيع أن تشبع الحاجات الطبيعية لأي طفل، ووفقا للدليل فإن "توفير أمومة بديلة بعد الانفصال عن الأم الحقيقية يسهم بنمو الطفل بشكل أفضل، فضلا عن أنه يوفر الحماية من أي خبرات تدعم الضغوط الناتجة عن ظروف الحرمان، كما يحقق نموا سليما للطفل".

nadeen.nemri@alghad.jo

nadinenimri@

التعليق