إخوان الأردن: حظر حماس في مصر "عربون" لإسرائيل

تم نشره في الأربعاء 5 آذار / مارس 2014. 01:02 مـساءً - آخر تعديل في الأربعاء 5 آذار / مارس 2014. 03:58 مـساءً
  • بعض قيادات جماعة الإخوان المسلمين خلال مشاركتهم في مسيرة بعمان-(أرشيفية)

عمان- الغد- نددت جماعة الإخوان المسلمين في الأردن، بالقرار الذي أعلنته مصر يوم أمس ويقضي بحظر أنشطة حركة المقاومة الإسلامية "حماس" والتحفظ على مقراتها بالقاهرة والمحافظات.

واعتبرت الجماعة في بيان تلقت "الغد" نسخة منه اليوم الأربعاء، القرار مُسيسا، وانعطافة خطيرة عن دور مصر في دعم القضية الفلسطينية.

ووصفت "حماس" القرار في أعقاب صدوره أمس، بأنه "سياسي ولا معنى أو قيمة له"، مؤكدة في الوقت ذاته أنها لا تملك مقرات في القاهرة، ولا تمارس أي نشاطات داخل الأراضي المصرية. 

وقالت الجماعة في بيانها "إن حماس كحركة مقاومة تُعدّ خطّ الدفاع الأول عن الأمة في مواجهة مشاريع الصهيونية في المنطقة. إن خطوة الانقلابيين لهِي تعبيرٌ صارخ عن التحالف مع الاحتلال الصهيوني والتماهي معه، وتقديم عربون للصهاينة لاستعطافهم في سبيل تخفيف مأزق الانقلاب ومشكلاته الداخلية، والعمل على استرضائه لكسب مزيد من التأييد الدولي".

وعبرت عن ثقتها "بأن الشعب المصري بعروبته وإسلاميّته لن يسمح بأن يمرّ الانقلاب بكل تفاصيله وإجراءاته، فضلاً عن أن يُمرّر أيّ قرارات مشبوهة كالقرار الأخير، لأن الشعب المصري سيظلّ حاضنة الأمة وخطاً أساسياً في الدفاع عن فلسطين وقضيّتها".

ومنذ عزل الرئيس المنتخب محمد مرسي في الثالث من تموز (يوليو) الماضي، دأبت السلطات المصرية ووسائل إعلامها على اتهام حماس بالتدخل بالشأن المصري والعمل ضد السلطات هناك، وهو ما ظلت تنفيه الحركة.

التعليق