"الأردنية" تجري تعديلات على نظام الانتخابات لاتحاد طلبة الجامعة

تم نشره في الأحد 9 آذار / مارس 2014. 12:00 صباحاً

تيسير النعيمات

عمان - أجرت الجامعة الأردنية تعديلات على نظام الانتخابات لاتحاد طلبة الجامعة المزمع اجراؤها في السابع والعشرين من الشهر الحالي.
وبين عميد شؤون الطلبة الدكتور نايل الشرعة لـ"الغد" ان التعديل اعتبر نسبة 4 % من مجموع الاصوات حدا أدنى للاحتساب عند توزيع مقاعد القائمة، مشيرا الى ان النظام الانتخابي السابق لم يشترط نسبة محددة للدخول في التنافس بيد ان النظام الحالي يخرج اي قائمة تحصل على نسبة تقل عن 4 % من المنافسة.
وخصص النظام تسعة مقاعد للقائمة، واشترط ان لا يقل عدد مرشحي القائمة عن سبعة وان لا يزيد على تسعة.
وانخفض مجموع المقاعد التي يتنافس عليها الطلبة الى 84 مقعدا من 85 وبقيت النسبة 600 + 300، أي ان أي قسم او كلية او معهد يضم 600 طالب يحصل على مقعد واحد واذا زاد العدد على 600 يشترط ان لا تقل الزيادة في عدد الطلاب عن 300 حتى يحصل القسم على مقعد ثان.
 واشار الشرعة الى ان احد اقسام الادارة انخفض عدد طلبته عن 900 طالب، فكانت حصته مقعدا واحدا، وادى ذلك الى انخفاض عدد المقاعد التي يتنافس عليها الطلبة في الدوائر الانتخابية الى 84 مقعدا.
ويبلغ عدد الطلبة الذين يحق لهم المشاركة في الانتخابات نحو 38 الف طالب مسجلين للفصل الدراسي الحالي، فيما يبلغ مجموع عدد طلاب الجامعة نحو 43500 طالب.
وتوقع الشرعة ان ترتفع نسبة المقترعين في الانتخابات الحالية الى اكثر من 70 % مقابل 50 % للعام الماضي. وعزا الشرعة انخفاض نسبة المقترعين في انتخابات العام الماضي والتي اجريت في كانون الثاني (يناير) 2013 الى انها نفذت في فترة الامتحانات النهائية للطلبة وفي اجواء باردة. 
وكان رئيس الجامعة الدكتور اخليف الطراونة اعلن عن تشكيل لجنة عليا للإشراف على انتخابات اتحاد طلبة الجامعة المزمع إجراؤها في السابع والعشرين من الشهر الحالي برئاسة نائب الرئيس الدكتور عزمي محافظة.
وتضم اللجنة في عضويتها وفقا للطراونة، نخبة من قيادات الجامعة وطلبتها وأحد أعضاء السلك القضائي، مؤكدا ترحيب الجامعة بمشاركة مؤسسات المجتمع المدني ومندوبي وسائل الإعلام للاطلاع على سير العملية الانتخابية التي ستشهد أقصى درجات العدالة والشفافية والحرية والنزاهة والديمقراطية.

التعليق