محكمة أمن الدولة تنظر بقضية متهمين بتهريب أسلحة من سورية

تم نشره في الأربعاء 12 آذار / مارس 2014. 12:00 صباحاً
  • عمر محمود محمد عثمان الملقب بـ"أبو قتادة" والذي تنظر محكمة أمن الدولة بعدد من التهم بحقه-(أرشيفية)

عمان- نظرت محكمة أمن الدولة أمس في قضية تهريب اسلحة بدون ترخيص قانوني متهم فيها اثنان.
وعقدت الجلسة بهيئتها المدنية برئاسة القاضي سالم القلاب، وعضوية القاضيين الدكتور خالد الكواليت وبلال البخيت جلسة علنية.
واسند المدعي العام للمحكمة للمتهمين تهم استيراد اسلحة نارية بدون ترخيص قانوني، والخروج والدخول من والى المملكة بطريقة غير مشروعة، وتداول اوراق بنكنوت مقلدة وتهريب حيوانات بدون ترخيص قانوني.
وتتلخص الوقائع بان المتهمين من محترفي التهريب بين الاردن وسورية قاما في تموز (يوليو) الماضي بالتسلل من الاردن الى سورية، ومكثا هناك حتى الثاني من ايلول (سبتمبر) الماضي، واثناء دخولهما الى المملكة تمكنت دوريات قوات حرس الحدود من القاء القبض عليهما وضبطت بحوزتهما 13 ناقة محمل على ظهورها كمية من الاسلحة الرشاشة "كلاشنكوف" وبندقية صيد نوع سيمنوف وكمية من مخازن سلاح رشاش "كلاشنكوف" و1496 طلقة تعود لذات الاسلحة، اضافة الى اوراق بنكنوت تبين بفحصها أنها مقلدة.
وكان المتهمان ينويان تهريب النوق وما تحمله الى داخل المملكة.
واستمعت المحكمة أمس الى شاهد النيابة بالقضية، وهو من مرتبات قوات البادية الملكية، والذي قام بضبط اقوال المتهمين بطوعهما واختيارهما وضبط التعرف من قبل احد الاشخاص عليهما.
وقررت المحكمة رفع الجلسة الى بداية الشهر المقبل لمواصلة النظر بالقضية والاستماع لباقي شهود النيابة بالقضية.
على صعيد آخر، تعقد محكمة أمن الدولة بهيئتها المدنية جلسة علنية غدا الخميس تواصل خلالها النظر بقضية المتهم عمر محمود محمد عثمان الملقب بـ "أبو قتادة"، ومن المتوقع ان تنهي المحكمة خلال الجلسة الاستماع لشهود النيابة العامة بالقضية لتنتقل للاستماع لبينات الدفاع بالقضية.-(بترا)

التعليق