209 ملايين دولار لمشروع شبكة الألياف الضوئية

سليط: سنحاور مشغلي الاتصالات لادخال خدمات الجيل الرابع

تم نشره في الأحد 16 آذار / مارس 2014. 12:03 صباحاً
  • جانب من المؤتمر الصحفي الذي عقده وزير الاتصالات مع ممثلي وسائل الاعلام - ( من المصدر)

إبراهيم المبيضين

عمان- أكّد وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات عزام سليط الخميس الماضي أنّ الحكومة حدّدت أخيرا توجهها إزاء ادخال خدمات "الجيل الرابع" إلى المملكة.
وبين أن ذلك سيكون من خلال الحوار وحث شركات الاتصالات العاملة في السوق المحلية على تبني هذه التقنية التي تعد الأحدث في القطاع.
وقال سليط في مؤتمر صحفي عقد في مقر وزارة الاتصالات في عمان إن "الهيئة جادة في توجهها هذا الذي سيشمل جميع المشغلين دون استثناء".
وبدأت هيئة الاتصالات حديثها مع المشغلين حيال هذه التقنية وتردداتها؛ مؤكدا أن الحكومة مهتمة وتسعى لإدخال خدمات الجيل الرابع الى المملكة باسرع وقت ممكن.
وأشار الوزير إلى أهمية إدخال هذه التقنية إلى السوق المحلية لرفع مستوى خدمات الإنترنت عريضة النطاق عالية السرعة ولاكمال حلقة الخدمات والمشاريع التي تسعى الحكومة لادخالها وتطويرها في القطاع.
وتشمل التقنية مشروع شبكة الالياف الضوئية الوطني، ومشاريع خدمات الحكومة الإلكترونية في وزارات ومؤسسات مختلفة، على رأسها مشروع بوابة الحكومة الإلكترونية التي تسعى الحكومة لاخراجها الى حيز الوجود بوابة تفاعلية ذكية تمكن المواطن من التفاعل والحصول على الخدمات الحكومية بشكل يتسم بالسرعة والتفاعلية والخصوصية.
ويأتي حديث وزير الاتصالات هذا بعدما رفضت الحكومة عرضين من جهتين؛ محلية واجنبية كانا تقدما لعطاء ترخيص ترددات الاتصالات الجديدة ومن بينها ترددات
"الجيل الرابع" الذي طرح العام الماضي ولم يلق قبولا في وقتها من الشركات العاملة في السوق المحلية بالتحفظ على شروط العطاء وتفاصيله.
واستعرض سليط خلال اللقاء الصحفي؛ الذي حضره أمين عام وزارة الاتصالات نادر ذنيبات المشاريع التقنية التي تعمل عليها وزارة الاتصالات في الوقت الراهن وتخطط لتنفيذ عدد كبير منها العام الحالي، لافتا الى ان عدد وقيمة هذه المشاريع تعد من الأعلى في تاريخ الوزارة.
وأبدى الوزير تفاؤله بالمرحلة المقبلة للقطاع ومستقبل تطوير البنية التحتية فيه، والحراك الذي ستحدثه هذه المشاريع في السوق التقنية، والحراك الذي ستحدثه في قطاعات اقتصادية اخرى.
وبين أن قيمة إجمالي هذه المشاريع تعد بمئات الملايين.
وضرب مثالا مشروع شبكة الالياف الضوئية الذي قال إن "الوزارة تعتبره المشاريع المهمة للقطاع والحكومة للمرحلة المقبلة".
وقال إن "الوزارة استطاعت ان تحصل تمويلا لهذا المشروع الاستراتيجي بحوالي 209 ملايين  دولار وهو يضم أربعة مشاريع فرعية بأربعة عطاءات جرى طرح واستقبال العروض في ثلاثة منها فيما تعمل الوزارة على تجهيز وثائق المشروع الرابع".
وأوضح سليط أن المشاريع الفرعية الثلاثة التي تدرس الوزارة العروض المتقدمة لها ضمن مشروع استكمال شبكة الالياف الضوئية يصل طول كوابل الالياف الضوئية ضمنها الى ( 2650 ) كيلو مترا وهي : وهي تشمل عطاء تمديد شبكة الالياف في منطقة الجنوب (الكرك ومعان والطفيلة) ، عطاء تمديد الالياف الضوئية في محافظات الوسط ( مناطق عمان والزرقاء ومادبا والبلقاء).
وتشمل عطاء توريد وتركيب وتشغيل الأجهزة الخاصة باستكمال شبكة الألياف الضوئية الوطنية، لافتا بان الوزارة تدرس حاليا العروض التي تقدمت لهذه العطاءات الثلاثة ومن المتوقع ان تجري الاحالات قبل نهاية النصف الأول من العام الحالي ليبدأ العمل على المشاريع التي تمتد فترة تنفيذ كل منها الى سنتين.
وفيما يتعلق بالعطاء الرابع لشبكة الالياف والذي يجري التحضير لوثائقه حاليا قال سليط انه "يتضمن استكمال الشبكة في كل من الشمال والوسط".
وبيّن الوزير سليط انّ ما جرى انجازه في مراحل سابقة لمشروع شبكة الألياف تصل نسبته الى 30 % من هذه الشبكة ويشمل ذلك 963 موقعا موزعة على 678 مدرسة و92 جهة صحية و175 جهة حكومية و 18 نقطة شركة كهرباء ، من خلال تمديد حوالي 1700 كم كوابل ألياف ضوئية ( أرضية أومعلقة).
والى جانب مشروع شبكة الالياف الضوئية؛ أكد سليط أن الوزارة تعمل على تنفيذ 7 مشاريع تقنية ضمن الحكومة الإلكترونية.
وقال ان "العديد من المشاريع الإلكترونية سيتم تأمينها من موازنة وزارة الاتصالات ولا بد من اطلاقها داعيا شركات القطاع الخاص الأردنية الى الاستفادة من هذه المشاريع والتقدم لها بأعلى المواصفات".
واوضح ان الوزارة ستعمل العام الحالي على تطوير بوابة الحكومة الإلكترونية الى بوابة تفاعلية ذكية في (المرحلة الأولى).
وأشار إلى أن الوزارة ستعمل على طرح عطاء لهذا المشروع خلال الشهر المقبل، مع مساعي لاخراجه الى حيز الوجود العام الحالي ليتيح للمواطن التفاعل أكثر مع الخدمات الحكومية المقدمة ، وإبداء الرأي حيال هذه الخدمات، وتوفير صفحة خاصة في كل مواطن.
واستعرض الوزير بعض الخدمات الإلكترونية المنجزة خلال الفترة الماضية لا سيما على مستوى البنية التحتية، مثل مشروع الشبكة الحكومية الآمنة (SGN) التي تربط حاليا 97 مؤسسة حكومية ويتم من خلالها ربط الدوائرالحكومي ليتم تبادل المعلومات إلكترونيا او بطريقة آمنة إذ تم الانتهاء من تنفيذ ثلاث مراحل وجار العمل على المرحلة الرابعة.
واشار الى مشروع بوابة الهاتف النقال التي توفر اليوم  38 خدمة استعلامية لـ 21 مؤسسة حكومية كما تم ربط 78 مؤسسة حكومية على بوابة الرسائل القصيرة كما يتم توفير خدمات محدودة من خلال بوابة الدفع الإلكتروني والتي توفر وسيلة إلكترونية للمواطنين لدفع رسوم المعاملات الحكومية الإلكترونية.
وتناول سليط مشروع الحوسبة السحابية الذي فرغت الوزارة من اعداده بهدف تلبية احتياجات الدوائرالحكومية المتعلقة بتكنولوجيا المعلومات بموارد أقل وكفاءة أعلى من حيث إدارة الخدمات والتشغيل والمراقبة والسيطرة والصيانة والدعم الفني اضافة الى الحد من استهلاك الطاقة وتوفيرالخدمات في أي وقت وفي أي مكان.
وتطرق إلى خدمة اصدار وتجديد رخص المهن إلكترونيا التي اطلقت في بداية العام للشركات وتم من خلالها منح ما يزيد على 40 ألف رخصة مهن  فيما سيتم اطلاقها خلال الشهر القادم للجمهور.
وأكد أن الوزارة ستعمل على طرح عطاء خدمات إلكترونية لدى دائرة الاحوال المدنية والجوازات بهدف تحويل خدمات الدائرة الى خدمات إلكترونية وهي خدمات جوازات السفر والخدمات الشخصية والعائلية.
كما تناول سليط في حديثه مشروع مركز الاتصال الوطني الذي يربط حاليا 29 وزارة  ومؤسسة حكومية ويهدف الى تمكين المواطنين من الاستعلام عن الوصف الإجرائي للخدمات الحكومية خلال وخارج أوقات العمل الرسمي ومن خلال رقم موحد متاح  لكافة المواطنين (065008080) ومشاريع خدمات الدفع الإلكتروني وخدمات إلكترونية لدى دائرة ضريبة الدخل والمبيعات وبوابة الهاتف النقال والرسائل القصيرة وخدمات إلكترونية في دائرة الاقامة والحدود وخدمة اصدار شهادة عدم المحكومية.

التعليق