3 شهداء فلسطينيين برصاص الاحتلال في مخيم جنين

تم نشره في السبت 22 آذار / مارس 2014. 11:54 صباحاً - آخر تعديل في السبت 22 آذار / مارس 2014. 01:09 مـساءً
  • جندي اسرائيلي يطلق النار- (ارشيفية)

جنين- استشهد ثلاثة ناشطين من كتائب القسام، الذراع المسلح لحركة حماس، وسرايا القدس الذراع المسلح لحركة الجهاد الإسلامي وأصيب 15 فلسطينياً بجروح فجر اليوم السبت، في اشتباكات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في مخيم جنين بالضفة الغربية.

وأعلنت حركة حماس، أن قوة إسرائيلية حاصرت أحد المنازل في مخيم جنين، تواجد فيه ثلاثة من أعضاء ذراعها المسلح حيث اندلعت اشتباكات استمرت ما لا يقل عن ساعتين انتهت باستشهاد المطارد من كتائب القسام، حمزة جمال أبو الهيجا (22 عاما)، والشاب يزن محمد جبارين (23 عاما)، ومحمود هاشم أبو زينة (17 عاما)، وهو من سرايا القدس.

وذكر شهود إن القوات الإسرائيلية أطلقت خلال الاشتباكات المسلح قذائف الأنيرغا تجاه المنزل المحاصر، فيما دارت مواجهات عنيفة للغاية مع عشرات الشبان الذين حاولوا فك الحصار عن المنزل، حيث وصفت جراح المصابين بالمتوسطة إضافة إلى عشرات حالات الاختناق.

وقال مصدر طبي إن 15 فلسطينياً آخرين أصيبوا خلال المواجهات مع قوات الاحتلال التي حاصرت المنزل، حيث تجمع عشرات الشبان، وحاولوا التصدي للقوة الإسرائيلية بالحجارة، فيما أصيب عشرات بحالات اختناق جراء الغاز المدمع ، بينما اعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة شبان على الأقل.

واعترفت الإذاعة الإسرائيلية بإصابة جنديين إسرائيليين من الوحدة الخاصة "يمام" في الاشتباكات المسلحة، وقالت إن إصابتهما طفيفة.

وانطلقت بعد انسحاب قوات الاحتلال مسيرات غاضبة من مخيم جنين إلى المستشفى وسط هتافات غاضبة تطالب بـ"الانتقام لدماء الشهداء".-(يو بي آي)

التعليق