بعد مقتل إعلامي عراقي.. "عمليات بغداد" بدلا من "البيشمركة"

تم نشره في الأحد 23 آذار / مارس 2014. 11:34 صباحاً
  • قوات بيشمركة-(أرشيفية)

بغداد- أعلنت قيادة عمليات بغداد، اليوم الأحد، أنها تسلمت مهمة حماية مداخل مقر الرئاسة العراقية بدلاً من اللواء المؤلف من قوات البيشمركة الكردية. 

وقال الناطق باسم عمليات بغداد العميد سعد معن، في بيان، إن قوات العمليات "تسلمت واجباتها في حماية مداخل الموقع الرئاسي بدلاً من الفوجين الأول والثاني الرئاسيين".

ويأتي هذا الإجراء على خلفية مقتل الإعلامي والأستاذ الجامعي، محمد بديوي الشمري، على يد ضابط في للواء الرئاسي أمس عند أحد مداخل الموقع بمنطقة الجادرية بوسط بغداد.

وكان بديوي وهو مدير مكتب اذاعة العراق الحر، والمدرس بكلية الإعلام بالجامعه المستنصرية، قتل أمس على يد ضابط برتبة ملازم أول من قوات الحرس الرئاسي إثر مشادة كلامية، ما اثار موجة غضب بالأوساط الإعلامية والصحافية والشعبية.

واعلنت قيادة عمليات بغداد لاحقاً اعتقال الضابط تمهيدا لإحالته على القضاء.-(يو بي آي)

التعليق