رفض تكفيل محام للاشتباه بإخفائه سند دين لمحكمة

تم نشره في الخميس 27 آذار / مارس 2014. 12:01 صباحاً

إربد- الغد- طالبت نقابة المحامين فرع إربد بتكفيل أحد المحامين بعدما أوقفته محكمة الرمثا وشخص آخر، للاشتباه باخفائه سند دين من قاصة محكمة الرمثا واستبداله بسند مزور، وفق رئيس نقابة المحامين في إربد بلال نصير.
وقال نصير إن مجلس النقابة يتابع القضية، حيث تم تقديم أكثر من طلب كفالة للمحامي، إلا أن المحكمة ترفض لهذه اللحظة تكفيله، موضحا أن المتهم بريء حتى تثبت إدانته، مشيرا إلى أن موقف النقابة تجاه توقيف المحامين ثابت مهما كانت التهمة التي يواجهها المحامي لحين صدور الحكم النهائي.
وأشار نصير إلى أنه تم توقيف المحامي لمدة 14 يوما على ذمة التحقيق، مطالبا بتكفيل المحامي واتخاذ أي إجراء قانوني بحقه في حال ثبت الجرم عليه.
ووجهت المحكمة تهمة السرقة بالاشتراك للمحامي، بعدما اكتشفت المحكمة في تقرير سابق عن اختفاء سند دين بقيمة 200 ألف من قاصة محكمة الرمثا.
وفي تفاصيل القضية، فإن مواطنا تقدم بشكوى إلى محكمة الرمثا للمطالبة بتنفيذ سند دين بقيمة 200 ألف دينار، فيما أقدم الشخص المدعى عليه بتقديم طعن بالتبليغ أمام المدعي العام. وقام المشتكي بعد تقديم شكواه بالسفر خارج البلاد، إلا أنه ترك عمله بالخارج وعاد إثر اتصال من محاميه يفيد بأنه مطالب بمبالغ مالية.
وبعد عودته تحول المشتكي إلى مشتكى عليه بسند دين تبين لاحقا وفقا لخبراء الخطوط بأن السند مزور، الأمر الذي استدعى قيام المشتكي بطلب إبراز سند الدين الذي قدمه للمحكمة ليفاجأ باختفائه واستبداله بسند مزور، ولولا احتفاظ المشتكي بنسخة مصدقة عن سند الدين الذي قدمه للمحكمة لكان الآن خلف القضبان ومطالب بذات المبلغ الذي يطالب.

التعليق