كجزء من التعاون الجامعي بين الأردن و الدنمارك

مؤتمران دوليان في الجامعة الأردنية الأسبوع المقبل

تم نشره في الأربعاء 2 نيسان / أبريل 2014. 04:40 مـساءً - آخر تعديل في الأربعاء 2 نيسان / أبريل 2014. 04:49 مـساءً

عمّان - الغد- تعقد كلية الأمير الحسين بن عبدالله الثاني للدراسات الدولية و جامعة جنوب الدنمارك مؤتمرين دوليين من اليوم السادس حتى الثامن من شهر نيسان.

وسيقام المؤتمر الأول في اليومين السادس و السابع من شهر نيسان بعنوان إعادة الناس إلى السياسة: دور المجتمع المدني، و المنظمات و الأحزاب السياسية فيما بعد "الربيع العربي". وسيضم نخبة من باحثين قياديين من الشرق الأوسط و أوروبا و أمريكا الشمالية، يجتمعون لمناقشة و مناظرة دور الجتمع المدني والمنظمات في الشرق الأوسط.

والمؤتمر الثاني الواقع في اليوم الثامن من شهر نيسان هو مؤتمر الباحثين الشباب السنوي الثاني، حيث دُعيَ طلاب الماجستير من أوروبا و الشرق الأوسط  لتقديم أوراقهم العلمية التي تجيب السؤال: هل فشل الربيع العربي؟ - بعد مرور ثلاث سنوات. 

وتم اختيار ستة طلاب من بين الطلبات و سيمنحون الفرصة لمناقشة أوراقهم في المؤتمر أمام باحثين عالميين رياديين وزملائهم الطلبة.

ومؤتمر الباحثين الشباب هو جزء من مبادرة لمساعدة تقوية مستوى العمل الأكاديمي بين طلاب الجامعات في أوروبا و الشرق الأوسط عن طريق إقامة منتدى يتمكن من خلاله طلاب الجامعة من تبادل أفكارهم، و اتاحة الفرصة لأفضل المؤهلين لتقديم عملهم الأكاديمي.

المؤتمران حضورهما مجاني، وهما جزء من التعاون  الجامعي  بين الأردن  و الدنمارك  (مشروع DJUCO)، المموّل من قبل وزارة الشؤون الخارجية الدنماركية تحت برنامج الشراكة العربية الدنماركية . قام مشروع DJUCO بنشاطات في الأردن خلال الخمس سنوات الماضية و عقد مؤتمرات بالإضافة إلى أنشطة أخرى جميعها  تهدف إلى  تعزيز  الحوار الأكاديمي بين الأردن و الدنمارك.

للمزيد من المعلومات حول المؤتمرات يمكن التواصل مع كرستيان هولم من مشروع DJUCO على [email protected] و ليا روجوتسكي من كلية الأمير الحسين بن عبدالله الثاني للدراسات الدولية على [email protected]، وللتسجيل، يمكن التواصل عبر إسال رسالة على البريد الإلكتروني: [email protected]

 

  

 

 

 

التعليق