بحث حماية الفئات الضعيفة والمستغلة من العمال المهاجرين

تم نشره في الثلاثاء 8 نيسان / أبريل 2014. 11:00 مـساءً

عمان - قال امين عام وزارة العمل حماده ابو نجمه ان «هذا المشروع يأتي ضمن سلسلة تعاون وتنسيق مستمر ما بين الوزارة والمنظمة الدولية للهجرة في تنفيذ العديد من البرامج التي من شأنها تعزيز اليات الحماية ومكافحة الاتجار بالبشر في قطاعات العمل المختلفة».
جاء ذلك خلال افتتاح ابو نجمه أمس ورشة عمل متخصصة حول مشروع حماية الفئات الضعيفة والمستغلة من العمال المهاجرين في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا، نظمتها المنظمة الدولية للهجرة بالتعاون مع وزارة العمل وبدعم وتمويل من الاتحاد الاوروبي.
واضاف ان "ما يميز هذه الورشة انها قد توجهت لمؤسسات المجتمع المدني، في سبيل تعزيز التعاون والعمل المشترك ايمانا من وزارة العمل بأهمية الدور الذي تلعبه مؤسسات المجتمع المدني ومراكز حقوق الانسان في تعزيز اليات الحماية وتقديم المساعدات المختلفة للعمال المهاجرين ولضحايا الاتجار بالبشر كل حسب اختصاصه والبرامج التي يقدمها".
من جانبه، قال مدير البرامج في المنظمة الدولية للهجرة فل اينس ان "انعقاد هذه الورشة يأتي بالتعاون مع وزارة العمل كثمرة العلاقات المتميزه بين المنظمة والوزارة، والتي تهدف الى رفع قدرات العاملين في مجال مكافحة الاتجار بالبشر والاستفادة من الخبرات والتجارب العربية والدولية في هذا المجال".
وتتضمن الورشة التي تستمر ثلاثة ايام، موضوعات تتعلق بظروف العمالة الوافدة والمهاجرة في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا.
ويشارك فيها عدد من المعنيين من الجهات ذات العلاقة ومؤسسات المجتمع المدني من الاردن وعدد من الدول العربية المشاركة.-(بترا)

التعليق