عمال وافدون يحطمون مرافق في "طوارئ" مستشفى الكرك

تم نشره في الأربعاء 9 نيسان / أبريل 2014. 11:00 مـساءً

هشال العضايلة

الكرك – أعتدت مجموعة أمس، من أقارب أحد العمال الوافدين الذي أدخل مستشفى الكرك الحكومي إثر إصابته بمشاجرة وقعت في بلدة القصر على مرافق قسم الطوارئ بالمستشفى، وفق مساعد مدير المستشفى الدكتور صايل الخيطان.
وأشار الخيطان إلى أن عددا من العمال الوافدين وأقارب للشخص المصاب وأثناء قيام الكوادر الطبية والتمريضية بالمستشفى بمعالجة قريبهم، اعتدوا على القسم، وحطموا البوابات الزجاجية والأبواب الداخلية، وحاولوا الاعتداء على إحدى مركبات الإسعاف التي كانت متوقفة أمام المستشفى.
واشار إلى أن العاملين بقسم الطوارئ والعمليات قاموا بواجبهم على أكمل وجه اثناء إحضار الشاب المصاب.
وأكد مصدر أمني بالكرك أن قوات من الدرك والشرطة قامت بالتدخل لوقف عملية الاعتداء على مرافق المستشفى وأوقفت عددا من العمال الوافدين. ولفت إلى أن إحضار طرفي مشاجرة إلى المستشفى أمر غير سليم، مؤكدا أن تواجدهم معا بالمستشفى يتسبب بحدوث مشكلة.  يذكر أن عاملا وافدا من الجنسية المصرية أصيب بجروح في وجهه إثر مشاركته في مشاجرة مع مواطن من سكان بلدة القصر شمالي محافظة الكرك، وقامت أجهزة الدفاع المدني بنقل المصابين الى طوارئ مستشفى الكرك الحكومي. 
 

[email protected]

[email protected]

التعليق