مصر تجدد حرصها على دورها في إنهاء الانقسام الفلسطيني

تم نشره في الخميس 10 نيسان / أبريل 2014. 12:00 صباحاً

القاهرة - جددت مصر حرصها على الاستمرار بدورها الداعم لانهاء الانقسام الفلسطيني من خلال الاتفاقيات الموقعة فى هذا الصدد والتى قالت ان تنفيذها يوفر الأساس اللازم لنجاح المصالحة الوطنية الفلسطينية التى رعتها منذ بدايتها.
جاء ذلك في بيان أصدرته وزارة الخارجة المصرية امس حول لقاء تم الليلة الماضية في القاهرة بين الرئيس الفلسطيني محمود عباس ووزير الخارجية المصري نبيل فهمي وثمنت فيه استعداد الرئيس عباس اتخاذ خطوات عملية لتوفيق الأوضاع الفلسطينية.
وقال البيان إن نبيل فهمي أكد للرئيس عباس استمرار الدعم المصرى الكامل للقيادة الفلسطينية ولتمسكها بالتوصل الى تسوية سلمية تقوم على المبادئ والقرارات الدولية، والمبادرة العربية للسلام باعتبار أن هذا هو الطريق الوحيد الذي يمكن أن يؤدي إلى سلام دائم وعادل وشامل.
وتناول الاجتماع التهديدات التى تواجه المسجد الأقصى والمخاطر التي تترتب على أية ممارسات إسرائيلية ترمي إلى المساس بالوضع القائم فى ضوء ما يمثله الحرم الشريف للعرب.-(بترا)

التعليق