مكب النفايات في الوهادنة مكرهة بيئية وصحية

تم نشره في السبت 12 نيسان / أبريل 2014. 12:00 صباحاً

عامر خطاطبة

عجلون - اشتكى مزارعون ومواطنون في بلدية الوهادنة من مكب النفايات الذي يقع في منطقة صوفرا غرب البلدة نظرا لما يسببه من أضرار على مزروعاتهم الحقلية والأشجار بسبب الروائح الكريهة وانتشار الذباب والدخان المتصاعد من المكب غير القانوني الذي يعتبر مخالفا للبيئة ويؤثر على السلامة العامة.
 وبين المزارع جهاد ابراهيم شقاح أن مكب النفايات غير مرخص كما  أن كابسات البلدية التي تجمع النفايات من مناطق الوهادنة والهاشمية وحلاوة ودير الصمادية تقوم بإلقاء النفايات في المكب المذكور على طريق الوهادنة الأغوار والذي يبعد زهاء 2 كم في طريق صعب ومنحدر جدا يؤثر على الآليات.
وأشار محمد زهراوي إلى أن المزارعين تقدموا بشكوى للبلدية ومديرية البيئة بما يسببه المكب من أضرار بيئية وصحية على المواطنين والمنطقة بصورة عامة.
وأوضح مدير البيئة لمحافظتي عجلون وجرش المهندس رائد أبو الحسن أن المديرية والإدارة الملكية لحماية البيئة قامتا بالكشف على المكب المذكور، وتبين انه يقع ضمن أراضي منطقة الوهادنة التابعة لبلدية الشفا وتقوم الآليات والكابسات بطرح أكوام النفايات الصلبة في الأراضي الزراعية في المنطقة المذكورة وإشعال النار فيها مما يؤدي إلى تصاعد دخان كثيف.
 وبين أن المكب يشكل مكرهة بيئية في المنطقة ويساهم في تلويث الهواء المحيط والأراضي الزراعية ويؤثر على صحة وسلامة المزارعين في المنطقة.
وقال رئيس بلدية الشفا محمد سمور الزعارير إن كابسات البلدية تقوم بالقاء النفايات في المكب المذكور الذي يقع على طريق الاغوار وتقوم البلدية بين الحين والاخر بطمر النفايات، مشيرا الى ان استخدام الكابسات للموقع رغم أن المنطقة زراعية، غير أن بعد المحطة التحويلية والاكيدر يشجع الكابسات على القاء النفايات في المكب نظرا لقربه ولتخفيف الكلفة على البلدية.
ولفت أن أقرب مكب يقع في الشونة الشمالية ولمسافة بعيدة، مجددا دعوته الى وزارة البلديات العمل بانشاء محطة تحويلية تخدم المنطقة على غرار المحطة في صخرة والتي تضيق بكميات النفايات التي تصل اليها من بلديات المحافظة.

amer.khatatbeh@alghad.jo

amer khatatbeh @

التعليق