القدس تحتفل بعيد الشعانين تحت حراب الاحتلال

تم نشره في الأحد 13 نيسان / أبريل 2014. 11:00 مـساءً

القدس المحتلة -  شارك 20 الف مسيحي فلسطيني وآلاف الزوار الأجانب بأحد الشعانين في القدس المحتلة، وساروا حاملين سعف النخيل من جبل الزيتون الى المدينة القديمة، وهو رقم منخفض مقارنة بالسنوات السابقة بفعل سياسة المنع الاسرائيلية. وبحسب منظمة التحرير الفلسطينية فان "عددا محدودا من المسيحيين الفلسطينيين تمكنوا من الانضمام للمسيرة بسبب عدم وجود تصاريح (اسرائيلية)".
ويعتبر الاحتفال بأحد الشعانين المناسبة السنوية الابرز للفلسطينيين المسيحيين في القدس. والمعروف ان المسيحيين من فلسطينيي الضفة الغربية وغزة بحاجة الى تصريح للتمكن من دخول مدينة القدس.
وجرت مسيرة أحد الشعانين التي تحيي ذكرى دخول السيد المسيح الى مدينة القدس وسط اجراءات امنية مشددة شارك فيها ايضا فريق الكشافة الفلسطيني.-(ا ف ب)

التعليق