500 ألف زائر في مركز الغرير خلال 10 أيام

تم نشره في الثلاثاء 15 نيسان / أبريل 2014. 12:00 صباحاً


دبي - سعى مركز الغرير، منذ افتتاح توسعته الضخمة في أواخر العام 2013، إلى إعادة النشاط إلى المركز العصري في قلب مدينة دبي، وذلك من خلال تقديم الدعم للفنون والثقافة والموسيقى. وقد شهدت الشهور الستة الماضية اعتماد هذا الأسلوب الجديد الذي كان ظهوره واضحاً في الشوارع المحيطة بمركز الغرير بهدف زيادة أعداد الزوار واستقطاب نوعية جديدة من المتاجر إلى المركز الذي تم تجديده مؤخراً.
وأسهمت استضافة فعاليات ضخمة يشارك فيها المجتمع مثل مسابقة “باتل أوف ذا باندز” الموسيقية، ومهرجان “ستريت كون” للفنون العصرية، ومهرجان دوب فيست -الشارع المسرحي الدولي ومعرض الكوميديا، في دعم المجتمع المحلي واتساع القاعدة الجماهيرية، الأمر الذي أسهم في استقطاب عدد أكبر من الزبائن إلى منطقة ديرة.
وشهد مركز الغرير دخول أكثر من 500 ألف زائر خلال مهرجان دوب فيست الذي أقيم من 20 ولغاية 29 آذار (مارس) وقدم خلالها ما يزيد على 30 فنانا عالميا أكثر من 300 استعراض، محققاً بذلك زيادة قدرها 50 % في عدد الزوار مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي. كما حققت عطلة نهاية الأسبوع التي صادفت آخر أيام مهرجان دوب فيست أعلى عدد من الزوار منذ افتتاح توسعة المركز في شهر تشرين الأول (أكتوبر) من العام الماضي.
وصرح ديفيد ثورلنغ، نائب الرئيس في مركز الغرير: “حظيت الدورة الأولى لمهرجان دوب فيست بنجاح فاق كل التوقعات. احتضن المجتمع المحلي هذه الفعالية التي أقيمت على مدار 10 أيام وشهدت حضور جمهور واسع تخطى عدده 500 ألف زائر شاهدوا ما يزيد على 300 استعراض. ونحن نتطلع إلى مزيد من التطور في الدورات المقبلة من المهرجان، ونؤمن أنه يتمتع بالإمكانات اللازمة حتى يتحول إلى حدث بارز ضمن جدول الفعاليات التي تستضيفها دبي”.

التعليق