2.5 مليون متر مربع مساحات الأبنية المرخصة حتى نهاية شباط

تم نشره في الاثنين 21 نيسان / أبريل 2014. 12:00 صباحاً
  • عاملا بناء في ورشة قيد الانشاء بعمان - (أرشيفية)

عمان-الغد- قالت دائرة الإحصاءات العامة في تقريرها الشهري إن "عدد رخص الأبنية الصادرة في المملكة خلال أول شهرين من العام الحالي ارتفعت بنسبة 49 % وبلغت 7192 رخصة مقارنة مع 4814 رخصة خلال نفس الفترة من العام الماضي".
وبين التقرير أن إجمالي مساحات الأبنية المرخصة بلغ 2538 ألف م2 خلال أول شهرين من العام الحالي مقارنة مع 1857 ألف م2 خلال نفس الفترة من العام 2013 بارتفاع بلغ 36.7 %.
أما بالنسبة للأغراض السكنية؛ فبلغت مساحات الأبنية المرخصة خلال أول شهرين حوالي 2182 ألف م2، مقارنة مع 1602 ألف م2 خلال نفس الفترة من العام 2013، بارتفاع بلغ 36.2 %.
في حين بلغت مساحات الأبنية المرخصة للأغراض غير السكنية حوالي 356 ألف م2 مقارنة مع 255 ألف م2 خلال نفس الفترة من العام 2013 بارتفاع بلغ 39.6 %.
وشكلت مساحات الأبنية المرخصة للأغراض السكنية 86 % من إجمالي مساحات الأبنية المرخصة، في حين شكلت مساحات الأبنية المرخصة للأغراض غير السكنية 14 % من إجمالي مساحات الأبنية المرخصة.
أما على مستوى المحافظات، فقد احتلت محافظة العاصمة المرتبة الأولى من حيث إجمالي مساحات الأبنية المرخصة بنسبة بلغت 46.6 % تلاها محافظة إربد بنسبة 23.2 %، محافظة البلقاء بنسبة 8.6 %، الزرقاء بنسبة 7.9 %، المفرق بنسبة
3.4 %، الكرك بنسبة 2 %، جرش بنسبة 1.9 %، العقبة بنسبة 1.8 % ومأدبا بنسبة 1.7 %، في حين شكلت مساحات الأبنية المرخصة في بقية المحافظات ما نسبته 2.9 % من إجمالي مساحات الأبنية المرخصة. وعلى صعيد مساهمة المحافظات في النمو المتحقق خلال أول شهرين والبالغ نسبته 36.7 %، فقد أظهرت البيانات أن مساهمة محافظة إربد كانت الأعلى بمقدار 16 نقطة مئوية، تلاها محافظتا العاصمة والبلقاء بمقدار 6.8 و6.1 نقطة مئوية على التوالي، ثم محافظة المفرق بمقدار 2 نقطة مئوية، محافظة الزرقاء بمقدار 1.6 نقطة مئوية، في حين كانت مساهمة بقية المحافظات في النمو المتحقق 4.2 نقطة مئوية.
أما توزيع المساحات المرخصة للبناء على مستوى الأقاليم فقد بلغت حصة إقليم الوسط 64.8 % من إجمالي مساحات الأبنية المرخصة خلال الشهرين الأولين من العام 2014، في حين بلغت حصة إقليم الشمال 30 % وإقليم الجنوب 5.2 %.
وقد شكلت المساحات المرخصة للأبنية المقترحة والإضافات على الأبنية القائمة ما نسبته 53.2 % من إجمالي مساحات الابنية المرخصة، في حين شكلت المساحات المرخصة للأبنية القائمة 46.8 %.
وبلغ إجمالي مساحات الأبنية المرخصة للأبنية المقترحة والإضافات على الأبنية القائمة 1350 ألف م2 مقابل 1224 ألف م2 خلال نفس الفترة من العام 2013، بارتفاع بلغ 10.3 %.
 أما على مستوى شهر شباط (فبراير) للعام 2014، فأظهرت البيانات أن عدد رخص الأبنية بلغ 3419 رخصة، كما بلغت مساحات الأبنية المرخصة 1282 ألف م2 مقارنة مع 983 ألف م2 خلال نفس الفترة من العام 2013، بارتفاع بلغ 30.4 %.
وتجدر الإشارة إلى أن مؤشرات رخص البناء تعبر عن الواقع الفعلي للنشاط العمراني، في حين أن عقود التصميم التي تعتمد عليها الجهات الأخرى تمثل الخطط المستقبلية للنشاط العمراني، حيث إن رخصة البناء تعني على الأرجح المباشرة الفعلية في البناء، بينما تمثل المخططات الهندسية مرحلة من مراحل الترخيص قد لا يتم استكمالها في بعض الأحيان.

التعليق