"الأردني الكويتي" يدعم عمليات بنك الملابس الخيري

تم نشره في الثلاثاء 22 نيسان / أبريل 2014. 11:00 مـساءً


عمان- قدم البنك الأردني الكويتي دعماً مادياً لصالح عمليات كساء الأسر العفيفة في بنك الملابس الخيري؛ أحد مشاريع الهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية، ويأتي هذا الدعم انطلاقاً من سياسة المسؤولية المجتمعية التي يتبناها البنك الأردني الكويتي لدعم الأسر الأقل حظاً في مختلف أنحاء المملكة.
إضافة الى ذلك، اشتملت مذكرة التعاون على دعم عيني من خلال وضع صناديق لجمع التبرعات من الملابس والأحذية والألعاب في المقر الرئيسي للبنك في منطقة العبدلي لجمع التبرعات من موظفي البنك الأردني الكويتي؛ حيث ستسهم هذه التبرعات في تحقيق رؤية بنك الملابس الخيري وكساء أكبر عدد من الأسر العفيفة على مدار العام وفي مختلف المحافظات. كما سيشارك مجموعة من موظفي البنك الأردني الكويتي في العمليات التطوعية المختلفة التي يوفرها بنك الملابس الخيري من عمليات فرز الملابس وتصنيفها وغيرها من النشاطات.
وأكد أيمن المفلح، الأمين العام للهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية: “دعم السادة البنك الأردني الكويتي لبنك الملابس الخيري جاء بعد زيارة ميدانية من قبل فريق العمل لديهم  والاطلاع على نشاطات بنك الملابس الخيري على أرض الواقع والجهد المبذول للتخفيف على الأسر العفيفة لتحمل أعباء الحياة ودور بنك الملابس الخيري في المساهمة بذلك. ونأمل من جميع المؤسسات العاملة في القطاع الخاص أن تحذو حذوهم لخدمة أكبر عدد من الأسر العفيفة”.
ومن جانبه، أشاد محمد ياسر الأسمر مدير عام البنك الأردني الكويتي بالجهود التي تبذلها “الهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية” وبنك الملابس الخيري إدارة وموظفين، لتقديم العون والمساعدة لفئات المجتمع الأقل حظاً.
وتابع الأسمر، أن البنك الأردني الكويتي يسعى دائماً ليكون ذا دور فعال في خدمة المجتمع المحلي ويسهم في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية وتقديم الدعم والرعاية لمختلف فئات المجتمع كإحدى الوسائل التي يتبناها لتحقيق التنمية المستدامة.

التعليق