حتاملة: تعديل مادة الإجازة المرضية في نظام الخدمة المدنية جزء من الإصلاح الإداري

تم نشره في الثلاثاء 22 نيسان / أبريل 2014. 11:00 مـساءً

محمد الكيالي

عمان - قال نقيب الممرضين محمد حتاملة إن "التعديل الذي طرأ على المادة 111 في نظام الخدمة المدنية، والمتعلقة بالإجازة المرضية، جزء من عملية الإصلاح الإداري واستجابة لمطالب موظفي القطاع العام".
وتشير هذه المادة إلى أن الموظف "يستحق إجازة مرضية لمدة لا تزيد على سبعة أيام مجتمعة أو متفرقة خلال السنة، بناء على تقرير من طبيب وزارة الصحة المعتمد، وتحسم من رصيد إجازاته السنوية ما زاد على تلك المدة، وفي حال استنفاد رصيد إجازاته السنوية تحسم من راتبه الأساسي وعلاواته".
وتشير أيضا إلى أنه "إذا زادت الإجازة المرضية على سبعة أيام متصلة، فتعطى بناء على تقرير من اللجنة الطبية المختصة، وتنزل الإجازة المرضية في هذه الحالة من الإجازة السنوية للموظف، وفي حال استنفاد رصيد إجازاته السنوية، تحسم من راتبه الأساسي وعلاواته".
وأشار حتاملة في رسالة وجهها الى رئيس ديوان الخدمة المدنية الدكتور خلف هميسات أمس الى أن الديوان اتخذ موقفا إداريا مسؤولا وعادلا، ما يحفظ حق الموظف في تلقي الرعاية الصحية في حالات المرض من دون معيقات تؤثر على حقه في اكتساب فرص العلاج الكافية. وأعرب حتاملة عن أمله بأن تستمر عملية الإصلاح في كل شأن من شؤون الوظائف العامة والخدمة المدنية لتحقيق عدالة أكثر.

التعليق