"العمل الإسلامي" يدعو للحزم مع كل تهديد لحياة المعلمين وكرامتهم

تم نشره في الاثنين 28 نيسان / أبريل 2014. 12:00 صباحاً

عمان - الغد - قال حزب جبهة العمل الإسلامي إن شهر نيسان (ابريل) الحالي شهد زيادة مقلقة في عدد الاعتداءات على المعلمين، واصفا ذلك بـ"ظاهرة خطيرة"، ستكون لها تداعيات مؤسفة على مجمل العملية التعلمية. ودعا، في بيان أصدره مكتبه التنفيذي أمس، الحكومة إلى التعامل بحزم مع كل تهديد لحياة المعلمين وكرامتهم.
وفي الشأن المصري، استشهد الحزب بتقرير المنظمة الأميركية لحقوق الإنسان "هيومان رايتس ووتش"، الذي وصف حالة حقوق الإنسان في مصر بأنه كارثي، مؤكداً تضامنه مع سجناء الرأي والصحفيين والحرائر في مصر، وحذر من خطورة استمرار هذا النهج على صورة مصر ومستقبلها.

التعليق