ياسر أبو هلالة

ما بعد الحشد الأكبر

تم نشره في الأحد 7 تشرين الأول / أكتوبر 2012. 02:00 صباحاً

ما قبل المسيرة أحس من يقرأ ويستمع للغة التحريض في الإعلام اليميني المتطرف أن ملحمة ستقع في وسط البلد. وكم كنت أتمنى من المحرضين أن يشهدوا نهاية الحشد الأكبر في تاريخ العمل السياسي الأردني عندما انشغل منظمو المسيرة بتنظيف الشوارع وجمع القمامة. وخلافا للتعطل المزعوم للحياة التجارية فإن محلات العصير والكنافة والمطاعم وغيرها شهدت ازدهارا بفعل الأعداد الكبيرة المشاركة.
بات معروفا أن البلطجة قرار، وأصغر دورية شرطة قادرة على توقيف أي بلطجي. الجهد الاستثنائي كان في تنظيم حركة السيرعند توقف عقدة طرق عن العمل. البلطجية الهواة يوم الجمعة كانوا يحتمون بالشرطة وليس لهم حيلة في التعامل مع حشد كبير. وبأسهم يظهر في حراكات صغيرة، وهذا يظهر الدور الطبيعي للشرطة فهو تنظيمي بالمقام الأول وليس قمعيا. ولو حاول مشارك الاعتداء على ملكية خاصة أو عامة فإن دور الشرطة يتحول بالقانون إلى قوة قمع تمنع الاعتداء وتوقف المعتدي.
بعيدا عن لعبة الأرقام السخيفة فإن مظاهرة الجمعة كانت الحشد الأكبر في الحراك السياسي الأردني، ولم يسبق لقوة سياسية موالية أو معارضة أن حشدت هذا العدد. وفي ذلك فليتنافس المتنافسون، من يدّعون أنهم يمثلون قوة سياسية أكبر ليرونا حشدهم، وللأسف فإننا لا نشاهدها وهي برسم النوايا دائما. أنا اتابع شخصيا الحياة السياسية الأردنية من العام 1989، ولم أشاهد مؤتمرا لحزب في الهواء الطلق، كلها في قاعات مغلقة في أحسن الأحوال تتسع لألف شخص.
على وزارة الداخلية أن تشجع الأحزاب على استعراض قوتها بشكل سلمي. وساعتها نعرف أحجامها، الحشد في الشوارع معيار عالمي متبع، مثله مثل التصويت في الانتخابات. من الطريف اعتماد المسجلين للانتخابات باعتبارهم معارضي المظاهرة، بالمنطق ذاته فإن غير المسجلين هم الإخوان؟
على الدولة أن تتنبه أن المظاهرة، وإن كان الإخوان عمودها الفقري، فقد تجمعت فيها روافد الغضب الأردني، كان فيها حراك متضرري البورصات مثلا، وهو يمثل شريحة واسعة غاضبة تحمل الدولة مسؤولية الفشل في حماية أموالهم ومدخراتهم الشخصية. التسعون حراكا ليست تنويعات على الحركة الإسلامية بل هي روافد في نهر دافق معها، لا تجدي معه السدود. نهر يمثل مكونات المجتمع الأردني، لا فئة بعينها. للمرة الأولى نشاهد أبناء الأطراف البعيدة مع أبناء المركز. من نظر للمسيرة شاهد الأردن موحدا بمعزل عن الأصل والفرع.
يقول مرجع سياسي قابل مسؤولين كبارا إن البلاد تدار يوما بيوم، في مظاهرة الجمعة تجلى ذلك، لغة تحريض وتخوين ثم لغة تسامح ثم لغة استهانة واستهتار! ثبت أن التحريض لم يرعب المشاركين، إلى درجة الحديث عن إشعاعات في وسط البلد (نعم هكذا قيل!) وسيثبت أن التهوين لن يغير حقائق على الأرض.
    الحراكات والحركة الإسلامية تأكدوا أن لديهم شارعا متجاوبا مع دعوات الحشد، وهذه الأداة سنشهد استخداما واسعا لها، بشكل مركزي وغير مركزي، وعلى الدولة أن تقرر على الأقل لسنة كيف ستتعامل مع الشارع الغاضب، بشكل استراتيجي بعيدا عن المياومة، لأن المعارضة بالمناسبة لديها استراتيجية.

yaser.hilila@alghad.jo

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »لكم تحيه (محمد ياسين)

    الثلاثاء 9 تشرين الأول / أكتوبر 2012.
    لكم تحيه أساسها حقكم وحق من يتفق معكم أو يختلف في التعبير عن رأيه بشكل سلمي وحضاري . لحراك يؤسس لوطن ومواطن بما تعنيه المواطنه من واجبات ، وبما يعنيه الوطن من حقوق مواطنه متساويه بين أبنائه على اختلاف انتماءاتهم .
  • »الشعب دائما ينتصر (ابو قصي الهندي)

    الأحد 7 تشرين الأول / أكتوبر 2012.
    لقد نجح الأخوان والمعارضة في حشدهم الذي تخطى في نظري المليون وذلك بسبب أن كل مشارك في التظاهرة له اخ وابن وزوجة تشاركه نفس افكاره وكثير من الناس لم تنزل الى الشارع بسبب التضييق على المشاركين وتخويفهم وتخوينهم من قبل الدولة - مما لا شك فيه أن الدولة قادرة على حشد نفس العدد ولكن هناك فرق كبير أن تحشد الدولة بأجهزتها ورجالها واعلامها وادواتها ومنتفعيها وأن يحشد الناس فنبض الناس اقوى وصوتهم أعلى برغم امتلاك الدولة ممثلة بوزيرها المعايطة للميكريفون الإستفزازي وتصريحات احد وزرائها الذي لا يعرف ماذا يمثل بالضبط فهل هو وزير خارجية ام داخلية او صانع قرار!!؟؟ انا لست اخوانيا لكنني متعاطف معهم ومقتنع تماما بكل ما يطرحون من حيث محاربة الفساد والمحسوبية والبحث عن المواطنة الحقيقية والديمقراطية السليمة التي لا تحابي إبن فلان وعلان - واعتقد ان كل الشرفاء يشاركوني هذه الآمال.
  • »وماذا بعد (محمد)

    الأحد 7 تشرين الأول / أكتوبر 2012.
    هل تعلم يا اخي العزيز ان الاسلامين كانوا على الدوام في حضن الدولة فخبرني عن اي حزب يمتلك مؤسسات ومدارس ومستشفيات ومقار وسهولة في الحركة كما للاسلامين
    لكنهم عندما شعروا ان الموازيين قد تتغير قالوا لما لا نفوز بالكعكة كاملة
    عزيزي سارجع للغة الارقام لاذكرك ان الاسلامين جمعوا اكبر من هذا العدد في التسعينيات فكانت تمتلئ الساحات بانصارهم ولا يضطروا ان يأتوا الى اماكن مغلقة كي تظهر حجمهم مع العلم ان سكان الاردن وقتها لم يتجاوزوا ال 4 ملاين
    اما الان فقد حشدوا انصارهم رغما عنهم وانظر الى النساء اللواتي نحترم ونجل فكلهن من لون واحد ولو
    عزيزي ثمة فرق مابين الجهة الاكثر تنظيما والجهة الاكثر شعبية
    واضيف ماذا لو نزلت مسيرة مضادة الى المكان ترى ماذا كان سيحدث

    والاصل ان يكون الاسلاميون اكثر عقلانية فغاية اي فعالية ان تنتهي الى طاولة للتفاوض يتفق على تجاوز الازمة
    المشكلة ان الاسلامين امتهنوا فكرة الشارع لان انظارهم تبتعد الى اكثر من المشاركة
  • »مهزله (اجود الظهيرات)

    الأحد 7 تشرين الأول / أكتوبر 2012.
    وبالنسبه لحشد الاخوان شهدت محطات وصحف خارجيه وليست من الداخل انهم فشلو لما اعدوا له . بغض النظر
    لماذا يا اخ ياسر لم تذكر الاهانات التي طالت مقامات عليا في الدوله التي تلفظ بها هذا الحشد الكريم ؟؟ أليست محرمه في الاسلام الشتائم والسباب ؟؟
    لماذا لم تكتب عن الحمايه التي قدمها الامن لهذا الحشد بالشكل الصحيح ومن دون الالتفاف بمصطلحات اخرى . رغم ان بعض رجال الامن جاءو من اجازاتهم ليحمو هذا الحشد ناهيك عن المعدات التي قامو بتحريكها لكي يمنعو اي تدخل .
    بالنهايه اخ ياسر هذا رايك ونحن نعيش في بلد الحريات والاراء والديمقراطيه والحمد لله.
  • »نعم للآصلاح الشامل (ahmad)

    الأحد 7 تشرين الأول / أكتوبر 2012.
    اوافقك الرأي فانا مع الاصلاح رغم اني لست من الاخوان المسلمين . أنا من المتضررين من البورصه. فالقانون يجب أن لا يحمي المحتالين الفاسدين فكل الناس تعلم من هم الفاسدين في القطاع العام والقطاع الخاص انهم متضامنيين متكافلين لسرقة المال العام والمال الخاص . انهم يسرقون ويحتالون ويسرحون ويمرحون بدون محاسبه
  • »التغيير بالبرلمان (فتحي الخلايله)

    الأحد 7 تشرين الأول / أكتوبر 2012.
    اولاا يا اخ ياسر نحن ليس امام اكثر حشد واقل حشد فنحن ليس امام معركه او التحضير لمعركه فنحن امام مصلحة وطن اهم من كل الاعتبارات والاشخاص فانا برأيي مثل ما شارك الاخوان بانتخابات 89 وانتخابات 2003 وكان لهم وقفه تحت قبة البرلمان وهذا لا احد يستيطيع ان ينكره وعليهم المشاركه والتغيير بقانون الانتخاب من تحت قبة البرلمان اذا كانوا دمقراطيين ويدعو الدمقراطيه وليس التغيير بحشد الاكثر والاقوى وباراز العضلات فهذا وطن يستحق الاحترام لكل من يعيش على ترابه .
    ... نعود للمسيره الاكثر وانت تعرف وغيرك يعرف بان قبيلة بني حسن عندما احتفلت بالاعياد الوطنيه بلواء بلعما المفرق خرج لهذا الاحتفال ما يقارب 200000 الف شخص من قبيلة بني حسن وهذه حقيقه لا تخفى يا اخ ياسر ولا اعرف هذه الحقيقه تسرك او تزعجك والله من وراء القصد
  • »ما هو الهدف ؟ (خالد)

    الأحد 7 تشرين الأول / أكتوبر 2012.
    الاهم من قوة استعراض الحشود هو ما هي الفوائد والمضار من هذه الحشود؟ الافضل من تضييع الوقت من تاريخ الامة بأستعراض الحشود هو التوصل لنقاط توافق وسطية لحصد النتائج لأعمار وتقدم الوطن , لا نريد التفكير بألامور الهامشية والمظاهر ونترك اساليب الحوار والتوافق , النظام والمعارضة متطورون وعقلاء ووطنيون فلماذا الشد والحرد وأضاعة الوقت والتعنت , فأنصاف الحلول دائما تنزع الخلافات وتنهيها , فالخصمان العقلاء لا داعي لتدخل الغرباء بينهم لحل مشاكلهم.
  • »هذه هي الحقيقة (محمد أبورحمة)

    الأحد 7 تشرين الأول / أكتوبر 2012.
    نعم هذه هي الحقيقة ... هذه هي الوحدة الوطنية ... هنالك اجتمع الأردنيون من كل بقعةعلى أرض الوطن .... إنك شعب عظيم أيها الشعب الأردني الحر ...