ياسر أبو هلالة

شمس فضل الله وغربال "الحبيب"

تم نشره في الخميس 23 أيلول / سبتمبر 2010. 02:00 صباحاً

ثمة تطابق بين القس المجنون الذي هدد بحرق القرآن الكريم، والدعي "ياسر الحبيب" الذي يلبس لبوس مراجع المذهب الشيعي. فكلاهما على شذوذهما وجدا في الإعلام سبيلا للتهييج وإذكاء الفتن، والرد عليهما لا يكون بالانجرار إلى مربّعهما الآسن بل بإطفاء ظلام الفتنة بنور العقل.

المعركة مع القس هي في داخل المسيحية، وقد انتصرت الأصوات العاقلة فيها، والمعركة مع "الحبيب" هي في داخل المذهب الشيعي، وقد انتصرت فيه أيضا الأصوات العاقلة من قبل.

وددت الكتابة عن المرجع الراحل محمد حسين فضل الله عند مرضه، فرحيله. وأجّلت حتى أوفيه بعض حقه، واليوم نكتشف عظمته وقد غاب بجسده وحضر بفكره. فشمسه الساطعة تهتك ظلمات الغربال البالي. في موقعه الرسمي سئل "ما هو موقفكم من سبّ الصحابة، بمن فيهم أبو بكر وعمر وعائشة؟ فأجاب: أنا شخصياً أحرِّم سبّ أي صحابي، لأن الله سبحانه وتعالى تحدث عن الصحابة بقوله تعالى: "محمد رسول الله والذين معه أشداء على الكفار رحماء بينهم تراهم ركَّعاً سجَّداً يبتغون فضلاً من الله ورضواناً". (الفتح:29)، وإن كان لنا رأي في مسألة الإمامة والخلافة، أما في مسألة السبّ، فقد قلت إن هذا يحرم على أي مسلم، وأنا أسجل هذا في كل استفتاء يأتيني، بأنه يحرم سبّ أي صحابي بمن فيهم الخلفاء..".

تلك المواقف وغيرها أثارت جنون الحبيب إلى درجة أنه استنكر على المدرسي زيارة فضل واعتبر "أن هذه الزيارة ليست فحسب خرقاً لحكم مراجع الدين وموقف الحوزة العلمية المقتضي مقاطعة هذا البتري الضال؛ بل محلاًّ لسخط الله تعالى إذ فيها تقوية المضل على إضلاله والمبتدع على بدعته، وذلك من أشد المحرمات شرعاً".

الموقف القديم لفضل الله جدده المجمع العالمي لآل البيت بعد الفتنة الأخيرة في الكويت، ومن الموقعين عليه السيد حسن نصرالله، وهو من هو في فضله وجهاده وتضحياته. يقول البيان "وفي خضم هذه الأجواء المتأزمة سمعنا شخصا نكرة يدعى "ياسر الحبيب" يدلي بتصريحات ليست مخالفة للمعتقدات الإسلامية ولمتبنيات مدرسة أهل البيت عليهم السلام فحسب، بل هي مخالفة للعقلانية والسياسة، وتصب في صالح الأهداف القديمة لأعداء الإسلام".

وقد قيل "والضد يظهر حسنه الضد"، ما أحوجنا إلى القامات السامقة التي نذرت حياتها لوحدة الأمة ورد العاديات، ولا عادية أقسى من الفتن التي تمزق الجسد الواحد، خدمة لأعداء الأمة.

[email protected]

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »مقال ....... (حمدان الحمايدة)

    الخميس 23 أيلول / سبتمبر 2010.
    بس يا اخ ياسر حسن نصرالله يسب الصحابة في خطبه الدينية أكثر من الحبيب ، ولك ان تدخل على اليوتيوب وتسمع بأذنك.
  • »التقية (أبو يزن)

    الخميس 23 أيلول / سبتمبر 2010.
    من أركان وأصول دينهم التقية وهي أن يبدو لك ويقولوا ما لا يعتقدون به، وعليه أوافق الأخ عيسى الرأي بأن معتقدهم ومرجعهم واحد، ولعن الله كل من سب أو تطاول على أمهات المؤمنين والصحابة والخلفاء رضوان الله عليهم أجمعين
  • »لا يضركم كيدهم شيئا (عبد الله عقل)

    الخميس 23 أيلول / سبتمبر 2010.
    شكرا لك يا أستاذ ياسر ، وأما سب السيدة عائشة فهي شنشنة قديمة من أيام سيدنا رسول الله وصراعه الدائم مع المنافقين ، والصحابة الكرام لا يضرهم هذا السب والعواء ، وأقول أخيرا :

    ولا يضر البحر أمسى زاخرا
    أن رمى فيه غلام بحجر
  • »تصويب لا بد منه (ابو خالد)

    الخميس 23 أيلول / سبتمبر 2010.
    تقول يا استاذ ياسر "المعركة مع القس هي في داخل المسيحية" ولا ادري كيف وصلت الى هذه النتيجة .القس المخبول تيري هو مؤسس كنسية اليمامة وعدد اعضائها خمسون فردا فقط ,راجيا هنا ان اوضح امرا قد لا يكون معروفا للكثيريين ,الكنائس البروستانتينية في اميركا لا يوجد لها مرجعية دينية عليا مثل مثلا الكنائس الكاثوليكية التي يرأسها بابا الفاتيكان والكنائس الارثوذكسية التي يرأسها البطاركة (بطريرك القدس مثلا مسؤول عن كنائس الاردن وفلسطين واليونان الارثوذكسية),اما في اميركا فأن مرجعية أي كنيسة بروتستانتينية هو مؤسسها وكنيسة تيري هو الذي اسسها وانتسب لها خمسون شخصا فقط .فالمقاربة مع الشيعة والحبيب غير صحيحية فعلى حد علمنا فأن الشيعة لهم مرجعيات في العراق وايران والبحرين ولبنان واعتقد ان حبيب يتبع بالضرورة واحدة من هذه المرجعيات .المرحوم فضل الله هو الوحيد ,على حد علمنا ,الذي افتى بعدم جواز شتم الصحابة اما غيره من المراجع الشيعية فلم يفتوا بهذا الامر .وبما ان واقع الحال هو كما اشرنا ,فالحبيب يقول انه شيعي والشيعة يقولوا انهم مسلمون ,فهل المعركة مع الحبيب هي في داخل الاسلام ,كما استنتجت ؟؟؟
    رفقا يا استاذ ياسر وارجو منك التأكد مما تكتب .
  • »الشيعة .. والافكار المنحرفة (سيف آل خطاب)

    الخميس 23 أيلول / سبتمبر 2010.
    قبل ايام اثار النكرة ياسر الخبيث زوبعة بل سمها تسونامي في العلاقة المتوترة اصلا بين المذهبين السني والشيعي بسبب تصريحاته المسيئة للصحابة ولامنا عائشة - رضي الله عنهم اجمعين -ولاهل السنة .. وذلك تعبيرا عما يعتمل في صدور اصحاب العمائم الضالة والمضلة والذين لم يتوانو يوما وفي كل فرصة تسنح لهم في التعدي على رموز الامة دون مراعاة لحرمة او شعور ديني
    واسمح لي اخي ياسر ان اخالفك الراي باظهار ان بعض الشيعة ممن ذكرتهم يختلفون عن غيرهم في افكارهم ومعتقداتهم .. فالشيعة يقراون مافي كتبهم المنحرفة ويؤمنون بها ويتشربون مافيها من افكار مسيئة واوصاف لا تليق بكبار اعلام الامة ورموزها .. فمن تشيع فعليه ان يقبل ما يقبل به سائر الشيعة وهذا مبدءهم الذي سارو عليه قرونا عديدة .. ولا ننسى ان التقيا هي من طباعهم وخصائصهم التي يتربون عليها وتقضي بان يظهر وده ويخفي حقده ومقته لكل ماهو غير شيعي وتتفاوت درجة اتقانها من شيعي لآخر فالبعض لا يتوانى عن اظهار كرهه وحقده للسنة وبعضهم يتقنها لدرجة التصديق بانه محب لنا ولا يضمر شرا لاحد منا ومدافع عن رموز امتنا وهذا الحال ينطبق على الاسماء التي وردت في تقريرك السابق
  • »المعتدل يشتم امنا عائشه (زايد زايد)

    الخميس 23 أيلول / سبتمبر 2010.
    لا اعلم مالذي دفع الكاتب العزيز لهذاالمقال ولا اجد سببا غير انه يتماشا مع اتجاه تبناه في مقالاته ولا استغرب دفاعه ولن اعلق عن سياق الكاتب ولكن اراك يا ياسر في هذه النقطه مخطيئ فبحكم علاقاتي الشخصيه المتواضعه تناولنا انا وعدة اشخاص (عرب اقحاح) موضوع الفتنه وعند وصولنا لامنا عائشه كانوا لا يخجلون منها ويقولون انها بخلاف ما برئها القران الكريم منه .. واستغرب هذا الدفاع والتبرير بلباس الوحده ومن من ؟منك وأنت كاتب محسوب على الاخوان وحماس..اذا كانت مسانده ايران لحماس ثمنها تبرير الكفر والمغالاه فلا حاجه لهم بها ولا بارك الله بالطرفين ...وشكرا للغد الصحيفه الحياديه 
  • »التقية (عبسي)

    الخميس 23 أيلول / سبتمبر 2010.
    مافعله ياسر هو ان تخلى عن التقية ولولا التقية لسمعتهم كلهم يقولون ما قال الحكيم، لا داعي لبيع الجمهور افكار ليست صحيحة
  • »شمس فضل الله وغربال "الحبيب" (ali)

    الخميس 23 أيلول / سبتمبر 2010.
    ممتاز