حماس تفرض الجلباب والإخوان لا يريدون معلمات

تم نشره في الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009. 03:00 صباحاً

قبل عقود كان عدد المعلمين يفوق كثيرا عدد المعلمات، وقد قبل المجتمع الأردني بيسر المعلمين الذكور في مدارس الإناث، فالمجتمع الفتي كان ينفتح بتسارع على تعليم الإناث ولم يتردد الأردنيون أيضا في إرسال بناتهم الى الخارج للتعليم الجامعي وذلك قبل انتشار الجامعات عندنا حيث يفوق فيها عدد الأناث الذكور.

وبحسب أرقام العام 2008-2009 فإن نسبة الفتيات على التنافس الحرّ بلغت 63% كمعدّل عام لعموم الجامعات الرسمية، وفي الجامعة الأردنية وحدها فالرقم مذهل إنه 80%، لكن نسبة النساء في الهيئة التدريسية ما زال متدنيا للغاية وهذه نسبة يجب البحث فيها لكنها ليست موضوعنا هنا. وقد حصل العكس على مستوى المدارس حيث بدأت نسبة المعلمات تزيد بينما تتناقص نسبة المعلمين الذكور، مما دعا وزارة التربية إلى توجه مُعاكِسٍ أي قبول مدرسات في مدارس الذكور، ويبدو لنا الأمر طبيعيا تماما ولن يجد معارضة اجتماعية مادام المجتمع قد قبل الذكور في مدارس الأناث قبل عقود، والمدارس المختلطة طلبة ومدرسين تملأ البلد، وفي سنّ أكبر بعد المدرسة، فالتعليم كله مختلط.

لكن المراقب العام للأخوان، همام سعيد، أصدر بيانا احتجاجيا غاضبا منذرا ومحذرا كأن كارثة تهدد المجتمع وقيمه وأخلاقه، وهذا التهويل والمبالغة المنحازة لأكثر المواقف تزمتا ورحعية تتكرر بصورة غير مفهومة مع كل قضية اجتماعية تظهر على السطح من قضية الخلع الى جرائم الشرف الى اتفاقية مناهضة التمييز ضد المرأة.

هذا مع أن واقع المجتمع تجاوز كثيرا موقف الإخوان. ولا تحدث اي من الأضرار التي هوّلوا بها، ويكفي النظر في موضع الخلع الذي افترضوا انه سيدمّر الأسر الأردنية، وكأن النساء جاهزات متحفزات للطلاق مع أن الحقيقة أن المرأة أكثر حرصا بما لا يقاس على زواجها وأسرتها.

من المؤسف أن الإخوان لا يطورون في مواقفهم الاجتماعية، بل على العكس يعودون كل مرّة الى الوراء قياسا على المتوسط المجتمعي للقيم السائدة، وها هي حماس تفرض برنامجا اجتماعيا أحاديا حالما أصبحت في موقع السلطة، وآخر إنجازاتها فرض "الزي الشرعي" على  طالبات المدارس، وكانت قد فرضته قبل اسابيع على المحاميات، وقبل ذلك على الشواطئ بما في ذلك إلزام الذكور بفانيلة وبنطال للسباحة.

هذا التنكر لحق الاختلاف والتنوع في اطار المعدّل الاجتماعي العام يعيد التيار الاخواني حقبة كاملة الى الوراء. ففي المعارضة يتصدّون لكل خطوة تتماشى مع المناخ العام المعتدل لتقدم المجتمع، وفي السلطة كما هي حال حماس تفرض قسرا وجهة نظر واحدة تتناقض مع ابسط مبادئ حق التنوع والاختلاف والتباين الطبيعي في كل مجتمع.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »مفال .... (nidal)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    حين تود يا سيد جميل مخاطبة مجتمع كالمجتمع الأردني نذكر أن فئة كبيرة من آبناءه على درجة عاليه من الثقافة والمعرفة وهذه الفئة فادرة على التمييز بين الغث والسمين ولا يجوز الاستخفاف بعقول الناس بخزعبلات واتمنى أن نقرأ لك مقالات تعالج فضايا أكثر عمفاً وواقعية
  • »استاذ نمري مقالك مضحك مبكي (Zahi samardali)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    استاذ نمري مقالك مضحك مبكي ذكرني بحادثه كنت قد قرأتها على الصفحات العنكبوتية و هي ان امرأة اتصلت هاتفياً ببرنامج ديني على احدى المحطات الإذاعية، لتقص على الشيخ الحكاية التالية: " فيما كنت ارافق زائرة لي إلى باب الخروج، إذ بطفلي الصغير ينسل من بين يدي إلى الشارع. وما أن وصل الطفل إلى منتصف الشارع حتى دهسته سيارة كانت قادمة من الجهة الأخرى.

    تكمل المرأة قصتها: لم اقدر على اللحاق بطفلي، ولا النزول إلى الشارع لأنني كنت اقف مع زائرتي بلا حجابا يغطي وجهي وشعري ثم ختمت المرأة اتصالها بسؤال الشيخ عن حكم الشريعة الإسلامية في تصرفها." ..يا خوفي هيك نتائج تعم جميع الدول العربيه بعد ما استفحلت في السودان الصومال و غزه..
  • »الى الاخ زنيبات (Mahmoud)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    البنت سواء كان لباسها محتشما وكمان وأهلها واثقين منها ومن تصرفاتها كونوا متاكدين مارح احد يطلع عليها ونفس الشئ لو كانت متبرجة الكل رح يطلع عليها سواء شيخ عالم ام طفل او شاب مراهق وانت بتخيل الموضوع انها جاية تعلم ناس مجرمين مش طلاب محترمين بوجود قوانين ظبط وربط وكل من يخالف يواجة العقوبة كما الحال موجودة بالمدارس الخاصة والجامعات وشكرا
  • »الى هذا وذاك وتلك (البوريني)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    في رمضان من يفطر بالاماكن العامة فإنه يسجن لحرمة الشهر الفضيل، لماذا لا تقوم على الحكومة يا أستاذ جميل وتطالب بالغاء هذا القانون؟؟؟
    من أين أتى هذا القانون؟
    الاخوان
    حماس!!
    أجيبوا وأفتوني بالله عليكم
    ومالفرق بين هذه القضية وقضية الحجاب
    شكرا
  • »هجوم غير مقبول (فاخر)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    مع إحترامي الشديد للكاتب جميل النمري وكتاباته ولكني أعتقد أن بعض ما كتبته هذه المرة قد جانب الصواب فما فعلته حماس تجاه المحاميات والطالبات وعلى الشواطئ أنا مقتنع به مئة بالمئة لأنه درء للفتنة فإنحلال أي مجتمع يبدأ من إنحلال الفتيات وعدم الإلتزام باللباس الشرعي أو لم تسمع بحديث الرسول عليه الصلاة والسلام عن أنه لا يخشى فتنة على أمته كفتنة النساء لما فيها من تمييع الأخلاق والبعد عن الدين وتفشي الفواحش...الخ أخ جميل غزة في حرب وعدوان دائم وما فعلته السلطة هو تطبيق للحجاب الملتزم حفاظا على الأمة وخصوصا إناثها من المهانة والإبتذال فأرجو كاتبنا مراجعة نفسك فيما كتبت فليس هناك علاقة بين مواكبة التطور والرجوع للخلف فذا هو ديننا الحنيف الذي يجب علنا تطبيقه إلى قيام الساعة أما موضوع الخلع فقد أيده عامة الفقهاء ومنهم العلامة حمدي مراد الذي أنا شخصيا أحترمه شرط أن يكون له مبرراته القوية وأن لا يصبح مجرد سلاح بيد المرأة تطلقه نحو زوجها وقت تشاء وشكرا للغد بكافة كوادرها وأسف على الإطالة...
  • »عنز ولو طارت (أسيد الذنيبات)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    كل من يتابع مقالاتك أيها الكاتب المحترم
    يدرك تماما ان هذا المقال ليس دفاعا عن المعلمات وليس غيرة على التعليم .......
    نعم تأبى قيمنا الاجتماعية وعاداتنا العشائرية وتربوياتنا الدينية ان تدرس المعلمات اليافعات المعينات حديثا أبناءنا المراهقين
    بصراحة مررنا بهذه المرحلة العمرية ونعرف خباياها وأسرارها إذ كثيرا ما قذفنا الطبشور على الاستاذ إذا أدار ظهره يكتب على السبورة فلتقل جهلا رعونة أو ما شئت هذا ما كان واقعا وهو اليوم كذلك
    أي علم سيتلقاه المراهقون من فتيات يافعات وهم يوجهون أنظارهم لا لما تقول وانما لجسدها يمنة ويسرة
    كنت دائما أسأل من يدافع عن هكذا أفكار هل ترضاه لأختك أو لبنتك فيسارع لا....
  • »كالعادة، تحامل بلا منطق (أبو عبد الرحمن)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    إلى الأخوة الذين يرون أن هناك تحامل على الكاتب، أقول:

    من يتابع مقالات الكاتب يجد بها مقاييس متضاربة وبعدا عن المنطق والموضوعية، كل ما يهم أن ينتقد خصومه بغض النظر عن المنطق والعقل، العلم ونظريات التربية والغرب قبل الشرق يرى أن الاختلاط في التعليم يقلل من نسبة الاستيعاب والتعلم، وهذا قبل ان نخوض في المحظور الديني والاجتماعي للاختلاط.

    هو التحامل والتحيز وعدم قبول الآخر لدى الكاتب.

    وقت أن خرج الأسرى من السجون الأردنية انتقد الاحتفال بهم في النقابات ولكنه طوال حبسهم هنا على يد حكومتهم لم ينطق بكلمة، هذا هو التحامل ورفض الآخر لدى الكاتب وليس لدى المعلقين
  • »الى الكاتب العزيز (Mahmoud)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    انا بس بدي اوضح للكاتب انه لما وضعت الوزارة مدرسين في مدارس البنات كان ذلك بناء على دراسات وابحاث قامت بها الوزارة
    ولكن نحن هنا ليس موضوع الند بالند ونضع معلمات في مداراس البنين؟؟؟؟
    كنت اتمنى لو ذكرت انه سوف يتم ذلك ايضا بعد دراسات وابحاث وشكرا
  • »اختاه صبرا عالحجاب .. ان كنتِ تريدين الجنة (صلاح الدين)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    بداية تقبل الله طاعتكم ..
    دعونا نطرح هذا التساؤل ، لو التزمت النساء المسلمات في وطنناالعربي بالزي الشرعي، اليس ذلك اختصار لكثير المشاكل الاجتماعية ؟ الا يدعو ذلك لتحريك وعي المرأة بضرورة الانضباط ؟
    كيف ترضى المرأة المسلمة ان ترتدي حجابها فقط عند الصلاة ثم تخلعه خارج وقت الصلاة ؟ فرضت عليها الصلاة ان تحجب مفاتنها و هي بين يدي الله و هي بمعزل عن اعين الناس، فما بالك بين بدي الناس و تحت انظارهم!
    و الا فنتبع فكر العلمانبة و لنفصل الدين عن الحياة و لتضع المرأة حجابها فقط عند وقت الصلاة ؟ اهذا ما يريدون !!!
    اي صلاة تلك اذا ؟!
    فمدام ان الله فرض الصلاة و لاتتم للمرأة الا بوضع الحجاب ،
    فلا بد ان يكون الحجاب للمرأة المسلمة اسلوب حياة ..
  • »موقف الاخوان ليس موقف الدين !!.. ردا على السيد احمد (كمال)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    التعليق الوارد بعنوان "الحق احق ان يتبع" باسم السيد احمد، يشير الى طبيعة منهج الارهاب الفكري الذي يتبعه الاخوان المسلمون و مناصروهم.

    فالسيد احمد يعتقد بأن "الاخوان عندما يرفضون او يقبلون فهم يستندون للدين و ليس للمزاج الشخصي" كما يقول!.. هكذا، لا يعود موقف الاخوان مجرد رأي قابل للصواب و الخطأ، و بالتالي النقاش و الاختلاف، و انما يصبح هو موقف الدين ذاته، و تكون معارضته بالنتيجة معارضة للدين الذي "استند" اليه الاخوان!.

    هذا الموقف ينسف كل امكانية للمعارضة او حق الاختلاف، اذا كان كل من يعارض الاخوان و مواقفهم سيتهم مباشرة بمعاداة الدين ذاته، و ليس موقف فكري او اجتماعي خاص يحتمل الخطأ و الصواب و المراجعة!.

    و الاغرب في التعليقات هو ذلك الذي يطالب الاستاذ النمري بالكف عن التدخل في هذه الامور "لأنها ليست من شأنه"!!.. لا يا سيدي، الاستاذ جميل اردني و من حقه ان يتدخل و يقول رأيه في كل شأن من شؤون البلد طالما انه و عائلته و ابناؤه و اقاربه، بل و كل اردني، سيتأثر به.
  • »تعليقات و تعليقي!! (خالد السلايمة)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    أسعد الله أوقات الجميع,

    حقيقة قرأت المقال أكثر من مرة. و حقيقة وجدته منطقي كما ذكر الأخ جمال. و أنا قرأت تقريبآ كل التعليقات و بصراحة أستغرب هذا التشنج في الرد على الأخ جميل النمري. يا جماعة, إذا لم يعجبك المقال أو لم تتفق معه, ببساطة, إمشي على البعده! أما أن نبدا بالهجوم و إستخدام عبارات غير لائقة. الكاتب لا يسيء للإسلام و لا للحجاب. هو يتحدث عن "فرض" الحجاب! , و يتحدث عن الإخوان و أنه يختلف معهم حول موضوع و هذا حقه الشخصي.
    يا جماعة, الله عز و جل حين فرض الصلاة فرضها بالتدريج. و أنا مقتنع أنه إذا فرضت شيئآ مرة واحدة بين أناس غير متبعين لهذا الشيء فذلك سيولد ردة فعل عنيفة و هذا الحاصل. برأي (و أنا بالمناسبة مع الحجاب و لكن ضد فرضه, بل أن يكون عن قناعة) الأجدى كان هو التدرج بالمحاضرات التي تبين فوائد الحجاب و أهميته الشرعية و أن تؤسس للحجاب عن طريق المناهج المدرسية و عقد ندوات نقاش و غيره من الأساليب لـ"تحبيب" الناس بالحجاب. و عليك أن تنتظر النتيجة بعد 5 أو 10 سنوات. أصلآ نصف النساء اليوم محجبات (و يمكن أكثر). يا جماعة العمل المجتمعي ليس عمل ساعة أو يوم, إنما هو عمل على المدى البعيد و النتائج لا نأخذها في حينها بل نحتاج إلى سنوات. إذا كان الله عز و جل القادر على كل شيء قد خلق السماوات و الأرض في 6 أيام. لماذا لم يخلقهم في 6 ثواني و هو قادر على ذلك!؟ حتى نتعلم أن كل شيء بحاجة إلى وقته. و أنا أذكرها لمرضاي في العيادة و الذين يريدون أن يأخذوا الدواء الآن و يحصلوا على النتيجة بعد 10 دقائق! أقول لهم, إن الأم تحمل في جنينها 9 أشهر! لماذا مش 9 ساعات و خلصنا!؟ لأن الله يعلمنا أن كل شيء له توقيته.
    و أقول إلى الذين يتحدثون عن أن حماس منتخبة و تستطيع فعل ما تريد, إذا خسرت حماس الإنتخابات و جاءت حكومة غير حماس و قامت بإلغاء قانون فرض الحجاب! ما هو قولكم!؟ ما هذا الوضع النشاز في المجتمع. السيدة تتحجب إذا أرادت هي أن تتحجب, لا أن تتحجب بناء على الحكومة الموجودة!! يعني و الله الحجاب يأتي و يذهب حسب الحكومة؟!!!

    و علينا كمسلمين سواء من جماعة الإخوان المسلمين أو غير الجماعة التعود على سماع رأي الآخر و إحترامه و عدم إشعاره بأنه محارب أو أنه كفر أو أنه ضدنا. بالعكس عليك أن تجتذب هؤلاء الناس بالطرق الدبلوماسية, فأين نحن من معاوية بن أبي سفيان من الدهاء السياسي و الفكري. الهدوء ثم الهدوء ثم الهدوء! و رمضان كريم للجميع و السلام عليكم.
  • »ضد الحجاب أم ضد الحرية ؟ (ذياب الجازي)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    الكاتب ضد الحرية ، والدليل أننا لم نقرأ له دفاعا عن الجريمة البشعة التي أفضت لاستشهاد مروة الشربيني في ألمانيا وهو لا ينتقد الدول التي تمنع الحجاب مثل فرنسا وتركيا وتونس
    التنوع يعني حق اللباس وفق حرية الإنسان ، بمفهوم الكاتب التنوع هو بالضرورة ضد الحجاب
    لماذا غزة إذهب إلى أي قرية أردنية في الجنوب لا تجد طالبة غير محجبة أذهب غلى عمان الشرقية .
    موقف غير موضوعي دائما عندما يتعلق الأمر بقيم الإسلام التي تؤمن بها الأكثرية الساحقة في مجتمعاتنا.
  • »نحن مسلمون (فهيم)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    نحن مسلمون نعيش في دولة اسلامية و الحجاب و الفصل من تعاليم ديننا و التطور و التحضر ليس بالمظاهر و انما بالعلم
  • »ما هو برنامجهم السياسي (نهاد اسماعيل لندن)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    لا أميز بين حماس في غزة والاخوان في الأردن. كلاهما يسعا لأسلمة المجتمع اي تحويل غزة لأمارة طالبانية تطبق الشريعة. ولو ينجح الاخوان سيحولوا الأردن الى مزيج من السودان وافغانستان والصومال (دول الفشل المتميز) ويحق لنا ان نسأل اين برنامجهم السياسي او العسكري لتحرير فلسطين. الا تستجدي حماس التهدئة وتتوسل لتوقيع هدنة بعيدة الأمد مع اسرائيل لتتفرغ لبرنامج طلبنة المجتمع. اتهموا عرفات والسلطة الفلسطينية في رام الله بالخيانة عندما حاولوا التوصل الى اتفاق تهدئة ووقف اطلاق النار والاستنتاج العلمي المنطقي من ذلك ان الخيانة اصبحت عمل سياسي حسب المفهوم الحمساوي ذاته.
  • »مقال راقي (jamal naser)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    ابدى الاستاذ النمري رايه بالموضوع,ولك ايها المتلقي ان تتفق او تختلف معه. ولكن مما لا شك فيه وبدون تحيز المقال رائع جدا وواقعي.
  • »الله يكون معك (ابو السعود)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    تابعت التعليقات هنا وفي مواقع اخرى حول نفس الموضوع واستنتجت انه عند تطبيق قرار تعيين الاناث مدرسات في مدارس الذكور "سيتحول الاردن الى بؤره فساد والعوض بسلامتكم" والمصيبه ان مثل هذا القول تجده عند جيل الشباب وعند الفتيات . ومن وجهه نظري ان السبب هو مناهج التعليم والقائمبن عليها ومن يطبقها ويدرسها , هؤلاء الذين يقومون بعمليه غسيل دماغ ممنهجه وآمل ان تكون لدى وزير التعليم النيه والقدره على تطبيق نهج التغيير وبالمناسبه تأتي حلقه طاش ما طاش يوم امس في كبد الموضوع , مع خالص تحياتي
  • »"دع ما لقبصر لقيصر وما للاه للاه" (د. عبدالله عقروق |بيروت مؤقتا)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    لو ظهر السيد المسيح على الارض هل سيظهر ببدلة وقميص وكرفاته ، أم انه سيظهر بلباس الحشمة والوقار الجلباب ..ولو ظهرت السيدة مريم العدراء فهل ستتخلى عن الحجاب الدي يغطي الراس والشعر..ولو ارادا ان يعيشا بين قومهما لفترة من الزمن ...مادا يا ترى سيلبسان ؟؟؟؟
    قال سيدي ومخلصي السيد المسيح ، "دع ما ليقيصر لقيصر وما للاه للاه "
  • »يا جميل !!!؟ (فاضي اشغال)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    انت لم تذكر ماهي الفتوى ولا حتى نصها .. يبدو ان الفتوى تم تأويلها من طرفك كما تشاء والا فأرجو منك ان تبين ماهي الفتوى ,, مقالك لا يوضح ماهي الفتوى بالتحديد !!!!؟

    مواقف الاخوان الاجتماعية لو طبقا لما سمعنا يوما ابا يقتل ابناؤه وزوجته ,, لو طبقت مواقف الاخوان الاجتماعية التي يقول عنها التيار السلفي او المتمسلف انها غير شديدة ومتساهله لما سمعنا كل يوم عن جرائم الشرف التي تحدث ؟؟

    كفانا نقدا لا طائل منه وبدل ان تلعن الظلام قم واشعل شمعة ..ان كان بيدك ان تشعلها اصلا !!!؟

    وسلامتكم
  • »الحمدلله (مواطنة)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    الحمد لله انو في ناس معارضين للقرار والمقال ...لسه الدنيا بخير

    بطلت اتمنى اتخرج لاني هيك رح اشتغل في مدرسة ولاد ومش من ناحية دينية بدي اخدها من ناحية تانية
    ازا اخوي الزغير في البيت مش ئادرة اسيطر عليه...كيف بدي اسيطر على طلاب !!!!
  • »اتفق مع الكاتب ومع أردنيه (محمد طلفاح)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    شكرا للكاتب الكبير جميل النمري ولتعليق الزميله "أردنية"

    اتفق مع كليكما تماما، الاخوان وغيرهم هم مثال للعقل العربي النمطي المغيب للاخر تماما والذي يعتقد انه افضل من يسير على الارض وانه يملك الحقيقة المطلقه
    ....
    الطريق نحو الحرية والتعدديه
    والمواطنه ما تزال شاقه، وشاقه جدا وبحاجة الى العديد من المفكرين لاحداث ثوره وعصر نهضه في بلادنا وافكارن والتي تعشعش فيها الديماغموجيه والدوغمائية المطلقة
  • »على الوجع (ثامر)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    1)الى الذين يدافعون عن الأخوان إقروا اخر تقرير صدر من الأخوان.

    2)أخر فقرة في المقال تلخص واقع
    الأخوان و المساندون لهم.
  • »الفقر والجهل (youmna)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    الفقر والجهل صنوان لا بل ان الجهل والتخلف هما السببان الوحيدان للفقر لذلك لا عجب ان ترى ان جميع الدول المتخلفة والمبتلاه بداء الارهاب والرجعية هي دول فقيرة لا بل وتزداد فقرا وتخلفا شكرا لك ايها الكاتب الشجاع والله يهدي المعلقين ليعرفوا الحق كي يحررهم من الاوهام
  • »المسألة ثقافية واستغلال للدين (كتدة المقدسي)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    المشكلة أن حركات الاسلام السياسي المنتشرة في العالم العربي اليوم، وخصوصاً الاخوان المسلمين، قد استوردت ثقافة الريف الآسيوي في افغانستان وباكستان وغيرهما وألبستها ثوب الإسلام مما جعل تلك الثقافة تبدو وكأنها مقدسة دينيا. المشكلة أنه إذا قرر أياً منا اتخاذ خيارات ثقافية غير تلك الثقافة فإنك تعتبر بنظر الاسلام السياسي (خصوصاً الاخوان المسلمين) وكأنك تمارس معصية وأحد الكبائر، والمشكلة الأكبر أنه حينما يستلم الاسلام السياسي السلطة فإنه يفرض هذه الثقافة بالاكراه وكأنه ينفذ رسالة ربانية. أقل ما يمكن أن يقال في تلك الثقافة أنها اقصائية وذكورية وتسلطية أحادية وريفية وقمعية ولا تناسب روح العصر. الأهم أنه كلما ترسخت هذه الثقافة في مجتمعنا كلما أصبحت مجتمعاتنا أكثر انعزالية وعنفاً وانقساماً وصداماً مع العالم، وكلما ظهرت أشكال تنظيم دولة أقرب إلى التجربة السوفيتية أو حتى الكنيسة في القرون الوسطى.
  • »"الامر طبيعياً تماماً" (أردني)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    لماذا "الامر طبيعياً تماماً"؟ و هل نزلتم الى الشارع و آخذتم آراء المواطنين؟ فأنتم لا تملكون الحق للتكلم نيابة عن المواطن في امور حساسة للغاية و غريبة عن قيمنا الاجتماعية المضعضعة أصلا؟ً هذه الايام.
    ارجو من جريدتكم الموقرة عمل استفتاء لأخذ آراء المواطنين حول هذه القضية الساخنة قبل أن تبرد كما تفعل الصحف العالمية , و دمتم بصحة و خير و رمضان كريم..
  • »استهزاء بالدين (fast)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    انت لست مخولا لتحكم على اللباس الشرعي!!!! ان هذا امر من الله و ليس من حماس؟؟؟ و الى الاخت اردنية كيف بدك يعني ما تقمع المرأه بأن تلبس تنانير و حفر و هكذا تصبح للمرأه حقوق؟؟!!!
  • »يريد ليطفئ نور الله بفيهه (عاشقة الحجاب)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    والله يا أخ جميل أخلاق الاسلام يجب أن تطبق فهي صالحة لكل زمان ومكان والاخوان رافضة فكرة الاختلاط من زمان ولكنها لم تكن قوية كهذا الوقت لتعلو بصوتها
    أما بالنسبة لحماس فهي حكومة شرعية تطبق ما بدا لها متل حكومة فرنسا بالضبط اللي قاعدة بتمنع الحجاب فأين كنت انت من هذا القرار؟
  • »حقائق غائبه (سفيان المجالي)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    اود تذكير الكاتب ببعض الحقائق التي قد تكون غائبه عنه:
    -ان نص الماده الاولى من الدستور الاردني تقول ان دين الدوله الاسلام.
    -ان اكثر من 96% من الاردنيين مسلمون.
    -ان المجتمع الاردني بمسلميه و مسيحييه مجتمع محافظ.
    -ان هجومه المتكرر على الاخوان لن يزيدهم الا ألقا.
  • »فرض الحجاب بالإجبار في غزة كمنعه في فرنسا (نجيب كايد)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    عندما قامت القيامة - وأنا مع أن تقوم - ضد فرنسا بسبب منعها للحجاب، كانت حجة المعترضين أن القرار يتناقض مع الحرية. أرجو أن لا نكون ازدواجيين نطالب بالحرية في فرنسا و نقمعها في غزة. ثم لا يجوز إهانة الحجاب الذي هو تكريم للمرأة بجعله يونيفورم إجباري. والسؤال الكبير: إذاً لماذا قتل السلفيون؟
  • »الحرية الشخصية فوق كل اعتبار (Fadi Haddad)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    مع احترامي البالغ لكل من علق على هذا المقال لكنني اوكد على ان الكاتب لديه وجهة النظر الاصوب (على الاقل حسب رأيي) !!!!
    هل هو من المقبول التحكم باللباس الشخصي للمرأة بشكل عام ؟؟ هذا سؤال على كل ذكر "حمش" في مجتمعنا الذكوري المتغطرس أن يسأله لنفسه .,,.,
    دعني عزيزي اسألك هل تسمح لأي أحد بأن يتدخل في طريقة لبسك ؟ فما بالك بايدوليجية تقيم الامارة الاسلامية في غزة و تفرض معيارها الشخصي على شعب كامل؟؟
    حماس تمردت كثيرا هذه المرة وهذه الخطوة هي بداية لتدخلات كثيرة !! اليوم الجلباب غدا النقاب و بعد غد منع عمل المرأة !! الحرية الشخصية مصانة في كافة الدساتير ولا يحق لأي جهة مصادرتها مهما كان مصدرها ,.,.,.!!
  • »حق الاختلاف والتنوع والتباين الطبيعي (fadia waell)

    الثلاثاء 25 آب / أغسطس 2009.
    السلام عليك ورحمة الله وبركاته
    الى الكاتبر المحترم جميل النمري لك تقديري واحترامي على المسيرة المهنية والمقلات العديدة المنطوية في صفحات الاعلام والصحافة الاردنية...
    اخي الكريم .. ان ماقد كتبته في هذه المقالة ليس واقعيا بما يكفي :
    1- ان يعلم الذكر مجموعة من الاناث مختلف تماما عن تعليم الانثى لمجموعة من الذكور فانت قد قلت بأن المرأة قد سافرت للتعلم في الخارج وبان الاناث اللواتي يتعلمن في الجامعات نسبتهن اكبر من نسبة الذكور, ما علاقة هذا بموضوع توظيف المعلمة في مدارس ذكور اسأل نساء في سلك التعليم عن الفرق بين تدريس الذكور وتدريس الاناث ثم جادل في هذه النقطة , فلا علاقة بين الانفتاح والتحرر المزعومين وبين ادخال معلمة الى صف به 20طالب على الاقل في سن المراهقة
    2- اذا كنت مطلع على امور التربية والتعليم فان البحث عن سبب المشكلة وحلها هو حل المشكة نفسها . فسبب عزوف الذكور عن التدريس يعزو الى الرواتب المتدنية جدا بحيث لا تكفي مصروف شهري لطالب ثانوي في هذه الايام, فما رأيك بهذا السبب ؟؟
    3-ان ابسط مبادئ حق التنوع والاختلاف في المجتمع هو توفير الحد الادنى من الحاجات الاساسية الحياتية ان كان غذاء ,دواء ,أو تعليم , وليس لبس البحر والملابس المتحررة والمنفتحةوالتي تظهر مدى انفتااااااح المجتمع!!!!
    4- هنالك مواضيع اهم بكثير من التعليق على برنامج حماس الاحادي وتعليقات الاخوان المبالغة والمهولة للامور , فمن قال لك بان الكثير من الاسر الاردنية غير متفككة وبان قضية الخلع لم تؤثر على المجتمع , احتك بالمجتمع اكثر....!!

    شكرا لحسن قبول الرأي
1 2